لقاء الرئيس وجنتس

33
وجهــــة نظر- كتب محمد أبو علان دراغمة
منذ اللحظة الأولى لبدء تداول خبر لقاء الرئيس أبو مازن مع وزير الحرب الإسرائيلي بني جنتس، حرصت مستويات سياسية من مكتب وزير الحرب،ومكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية أن تؤكد أن، لا علاقة للقاء باستئناف العملية السياسية /عملية السلام مع الفلسطينيين.
في هذا السياق، مصدر في مكتب وزير الحرب الإسرائيلي قال بعد اللقاء:
“لن تكون عملية سياسية مع الفلسطينيين”.
مصدر في مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنت قال:
“لا يوجد، ولن تكون عملية سياسية امام الفلسطينيين”
بالتالي في ظل غياب الأفق السياسي من أجل حل الصراع، وفي ظل تصريحات بنت قبيل زيارة واشنطن أن لا دولة فلسطينية ولا قدس عاصمة فلسطينية، ولا مفاوضات مع الفلسطينيين، لم تكن ضرورة للقاء بهذا المستوى.
وبما أن الأمريتعلق بقضايا مدنية واقتصادية وأمنية، كان يكفي اللقاء بين اللجان الفنية المختصة من الجانبين، وليس لقاء بين طرف حكومي إسرائيلي، ورأس الهرم السياسي في السلطة الفلسطينية.
Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash