“دودو أحيون” الفلسطيني

الشاب الفلسطيني بزي المتدينين اليهود

الشاب الفلسطيني بزي المتدينين اليهود

عن موقع “واللا” العبري

ترجمة محمد أبو علان

“دودو أحيون”، عاش على مدار سنوات في تل أبيب على إنه يهودي متدين، وظهر على صفحنه على الفيسبوك بزي اليهود المتدينين، منذ يومين تبين إنه شاب فلسطيني يتواجد في تل أبيب بدون تصريح، وكان في السابق قد فتح ضد ملفات انتحال شخصية.

القبض عليه جاء بعد معلومة استخبارية وصلت لشرطة الاحتلال الإسرائيلي أن شاب فلسطيني فتح لنفسه صفحة على الفيسبوك على إنه يهودي، وباسم “دودو أحيون”.

جنود من حرس الحدود الإسرائيلي أخذوا يبحثون عن صفحته على الفيسبوك بالاسم اليهودي الذي انتحله، بعد العثور عليه صدموا لمشاهدة صورة فلسطيني بزي المتدينين اليهود، وصورة أخرى يتمشى في تل أبيب مع كلبه.

بعدها توجه جنود حرس الحدود إلى المركز التجاري الذي يعمل به الشاب الفلسطيني والقوا القبض عليه، خلال التحقيق معه قدم لهم عدة روايات، في البداية أصر على إنه “دودو أحيون” ولم ينتحل شخصة أحد، إلا إنه بعد التحقيق المستمر معه اعترف انه درزي من دالية الكرمل.

من ثم تراجع عن الرواية الثانية، وقال إنه من قرية برطعة الغربية ويحمل الهوية الإسرائيلية، إلا أن الشرطة لم تقتنع بروايته، وقرروا عمل فحص لبصمات الإصبع.

بعد الفحص تبين أن الشاب فعلياً يحمل هوية السلطة الوطنية الفلسطينية، وإن الهوية الإسرائيلية هي لشخص آخر من برطعة الغربية لكنه قام بتغيير الصورة لصورته الشخصية، وكونه صاحب سوابق في موضوع انتحال شخصية، تم اعتقاله وتوجيه لائجة اتهام ضده، وعلى الرغم من توجيه لائحة اتهام ضده، الشرطة لم تكشف عن الهوية الحقيقة للشاب الفلسطيني.

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash