ماذا قال الإعلام الإسرائيلي بعد جريمة اغتيال الشهيد الكسبة

اللواء "يسرائيل شومر" قاتل الشهيد محمد الكسبه

اللواء “يسرائيل شومر” قاتل الشهيد محمد الكسبه

عن جريمة قتل الشهيد محمد الكسبة كتب الصحفي الإسرائيلي جدعون ليفي:
“اللواء كان في خطر، والجيش الإسرائيلي الأكثر أخلاقية”
“اللواء احتياط يسرائيل شومر لا يعلم على من هو أطلق النار يوم الجمعة الماضي، لدي شك إن كل هذا يهمه، وأنا أريد أن أحدثه عنه، ولكن أولاً تسلسل الأحداث”.

الشهيد محمد الكسبة

الشهيد محمد الكسبة

وتابع جدعون ليفي:
“سيارة الجيب العسكرية لقائد وحدة بنيامين القي عليها الحجارة وكسرت زجاجها الأمامي عندما كان يسير بالشارع بالقرب من الرام، lمباشرة نزل من الجيب مع جنوده وأطلق النار على ملقي الحجارة، جثة الميت كانت مصابة بثلاث رصاصات، في الرأس وفي الكتف وفي الظهر”
وعن أقوال الضابط القاتل قال الصحقي جدعون ليفي”:
” اللواء إدعى أن حياته تعرضت للخطر، وعلى الرغم من كل الرصاصات أصابت الجزء العلوي من جسده، إلا أن الجيش إدعا أنه طبق إجراءات اعتقال مشبوه، الملف سيغلق على وجه السرعة إمام بسبب عدم وجود اهتمام، أو بسبب عدم وجود ذتب، هذا إن تم فتح تحقيق من أصله، وقائد وحدة بنيامين أرسل لجنوده بما هم يعرفونه منذ زمن”

أما موقع واللا العبري فقد كتب حول الجريمة بحق الشهيد 

“أحداث كهذه تطرح من جديد تعليمات إطلاق النار في الجيش الإسرائيلي، وهل النتائج في كثل هذه الحالات ضرورية، وتعليمات إطلاق النار غير واضحة للجمهور، وفي خالات القاء الحجارة وعدم وجود خطر على الحياة عليها أن تبدأ بإجراءات اعتقال مشبوه، وإن كان ضرورة إطلاق نار في الهواء، ثم للجزء الأسفل من الجسم، ةفقط في حالات الخطر على الحياة تطلق النار بهدف القتل، ختى اللحظة لم تتضح أن كان هناك خطر على حياة الضابط أوجبت إطلاق ثلاث رصاصات على الفلسطيني”.

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash