حدث معي في شركة الاتصالات

1

الدكتور عماد أبو دواس، من مدينة طوياس، كتب على صفحته على الفيسبوك  التالي تحت عنوان “حدث معي في شركة الاتصالات”

امبارح رحت ادفع فاتورة التلفون ولاول مرة بطلب فاتورة تفصيلية واتفاجئت ان المبلغ المحدد لخدمة الانترنت هو 69 شيكل على عكس ما ظننته 50 شيكل… ولما سألت الموظف: ليش 69 مش 50؟ 


حكالي: عشان انت مشترك في خدمة “دوبل سرعتك” وانت اصلا مشترك في 2 ميجا و”مدوبلها” لــ 4 ميجا
حكيتلو: صراحة انا مش متذكر اني في حياتي طلبت مثل هيك خدمة… لاني من زمان بعرف معلومة فنية من أحد فنيي شركة الاتصالات ان السرعة مستحيل تصل لواحد ميجا تحت كل الظروف سواء مشترك باثنين ميجا او 4 ميجا خاصة في المناطق المكتظة..
حكالي: مستحيل الاتصالات تحطك ع الخدمة بدون اذنك
حكيتلو: طيب ورجيني الطلب او اي ورقة انا موقعها تثبت هالحكي
حكالي: لأ… هم ما بوقعوك على ورقة… هم عادة بتصلوا على البيت*** (طبعا اتصلوا على البيت يعني بجوز ردت عليهم الحجة 75 سنة الله يبارك في عمرها او ردت عليهم ياسمين 6 سنوات وما بستبعد تكون بيسان 4 سنوات)
حكيتلو: طيب الله بعوضني في هالخمس ..ست اشهر اللي كاين ادفع وانا مش داري عن حالي… بدي افصل هاي الخدمة الآن
حكالي: متأسف جدا… ما بقدر افصلك الخدمة لانو كل طلبات زيادة وتخفيض السرعة موقفة الان بسبب النظام الذي يتم اعداده
الخلاصة: 
حملة ‫#‏يسقط_خط_النفاذ‬ هي اللي نبهتني لاول مرة اني اطلب فاتورة مفصلة واني اناقش موظف الشركة واطلب توضيح الارقام المدرجة…. يا ترى كم واحد في هالبلد بدفع وهو مش داري عن حالو مثل حكايتي…. وصدق المثل: المال السايب بعلم الناس السرقة… وعينك عينك

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash