الانتخابات الإسرائيلية للكنيست أل 21 لن تكون بعيدة

 

 

m13

 

محمد أبو علان 

استطلاعات الرأي العام الإسرائيلية لازالت تظهر أن الفوارق لازالت ضئيلية بين بين حزب الليكود والمعسكر الصهيهيوني مما سيجعل مهمة أيٍ منهما ليست بالسهلة لتشكيل الحكومة الإسرائيلية  القادمة.

آخر استطلاعات الرأي الإسرائيلي وقبل اسبوع من موعد الانتخابات أجرته قناة الكنيست الإسرائيلي تبين من خلال الاستطلاع تفدم المعسكر الصهيوني بثلاثة مقاعد على الليكود، 24 مقعداً لصالح المعسكر الصهيوني و21 مقعداً لليكود.


من الجهة الأخرى أظهر الاستطلاع ارتفاع عدد المقاعد لحزب “يش عتيد” عن الاستطلاعات السابقة ليشير لإمكانية حصوله على 14 مقعداً.، القائمة العربية  هي الأخرى في ارتفاع في عدد المقاعد  لتصل13 مقعداً.
حزب  البيت اليهودي برئاسة “نفتالي بنت” مرشح للحصول على  12 مقعداً، وحزب كلنا  برئاسة “موشيه كحلون” سيحصل على  9 مقاعد.
المتدينون سيحصلون على 17 مقعد، موزعة 7 لحركة شاس، 6 ليهودوت هتوراه، وأربعة مقاعد لحزب إيلي يشاي، أما حركة ميرتس وحزب إسرائيل بيتنا على حافة نسبة الحسم بخمسة مقاعد لكل منهما.

إن صحت استطلاعات الرأي العام الإسرائيلي في نتائجها معنى هذا أن الحكومة الإسرائيلية القادمة ستكون حكومة أقلية تجعل منها حكومة مهددة للسقوط في أية لحظة.

وضع كهذا جعل رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي يفكر بطرح فكرة تشكيل حكومة من الليكود  والمعسكر الصهيبوني على أن تعمل هذه الحكومة على تغير نظام الحكم  لكي لا تتحول دولة الاحتلال الإسرائيلي لايطاليا الثانية التي كانت تذهب كل عام للانتخابات.

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash