نتنياهو لم يعد “الملك”

1

محمد أبو علان

استطلاعات الرأي العام الإسرائيلي في الأيام الأخيرة أظهرت أن بنيامين نتنياهو يعد لم ” الملك” كما ن يسميه أنصاره داخل حزب الليكود، أو لم يعد إرثاً لحزب الليكود كما قالت القناة العاشرة الإسرائيلية يوم أمس، وإن استمر سير الأمور بنفس الاتجاه من الأرجح أن يتحول لعبء على الحزب.

استطلاع للرأي العام نشرت نتائجه قبل أسبوه أظهر أن الليكود في ظل قيادة نتنياهو سيحصل على 22 مقعداً، بينما إن قاد حزب الليكود موشيه فيجلن سيحصل الحزب على 18 مقعداً، بينما إن فاز برئاسة الحزب عضو الكنيست داني دنون الذي رشح نفسه رسمياً لرئاسة الليكود مقابل نتنياهو سيحصل الليكود على 17 مقعداً، ولم تتطرق الاستطلاعات بعد لنتائج الحزب حال استلم رئاسته جدعون ساعر الذي يحظى بدعم أكثر من بقية المنافسين لنتنياهو.

مع وبروز معالم تحالفات سياسية جديدة على الساحة الحزبية الإسرائيلية تظهر الاستطلاعات تراجع في عدد المقاعد التي سيحصل عليها حزب الليكود، آخر هذه الاستطلاعات كانت الثلاثاء 9/12/2014 والتي بينت نتائجه أن الليكود سيحصل على 20 مقعداً أن خاص حزب العمل وحزبي كديما والحركة الانتخابات الإسرائيلية القادمة في تحالف واحد.

كما تشهد استطلاعات الرأي العام الإسرائيلي تراجع كبير في شعبية نتنياهو كمرشح لرئاسة الحكومة خلال الشهور الأربعة الأخيرة وصولاً لمرحلة الإعداد للانتخابات الإسرائيلية القادمة المقررة في 17 آذار القادم.

استطلاع أجرته القناة العاشرة الإسرائيلية أظهرت أن 23% فقط من الإسرائيليين يريدون نتنياهو رئيس حكومة بعد الانتخابات القادمة، واللافت للنظر في هذا الاستطلاع هو أن نقطة واحدة فقط باتت  تفصله عن رئيس حزب العمل هيرتصوغ الذي حصل على 22%.

هذا التراجع لشعبية نتنياهو بدأت بشكل كبير بعد انتهاء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة التي شهدت شعبيته ارتفاعاً كبيراً خلاله، ففي استطلاع للرأي العام الإسرائيلي أجرى في 5/8/2014  (ذروة الحرب على قطاع غزة) حصل نتنياهو على نسبة تأيد وصلت ل 77%، ومع نهايات العدوان على قطاع غزة في 27/8/2014 تراجعت نسبة تأيد نتنياهو ل 50%، لتصل قبيل أسابيع ل 38%، وجاء استطلاع القناة العاشرة الإسرائيلية يوم أمس ليؤكد التراجع الحاد في نسبة تأيد نتنياهو كرئيس محتمل للحكومة الإسرائيلية القادمة.

هذا التراجع المستمر لشعبية رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي قد يدفع بحزب الليكود نفسه إلى جانب أطراف أخرى من اليمين الإسرائيلي السعي للتخلص من نتنياهو والبحث عن قيادي جديد للحزب لمنع تراجعه في الانتخابات الإسرائيلية القادمة. 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash