الأسرى يتعلمون سراً مع الدكتور البرغوثي

الأسير المحرر جمال أبو محسن

الأسير المحرر جمال أبو محسن

كتبت يديعوت أحرنوت:

ترجمة محمد أبو علان

“دولة الاحتلال الإسرائيلي أوقفت عملية التعليم الأكاديمي للأسرى، فأخذ الأسرى الأمر لأيدهم في التعليم، وزير الأسرى في السلطة الفلسطينية قال، مروان البرغوثي حصل على درجة الدكتوراه في الأسر من جامعة مصرية، يدرس الشؤون الإسرائيلية في السجن”.

2

وتابعت يديعوت أحرنوت”

” المخرب جمال أبو محسن الذي اتهم بقتل شلوموا يحيى في مستوطنة كدوميم في العام 1991 كان الطالب الأول ، المخرب يبدأ مرحلة جديدة من حياته وهو يحمل شهادتين حصلا عليهم في السجن”.

أبو محسن واحد من مئات الأسرى الذين حصلوا على شهادات عليا في السجون الإسرائيلية بموافقة مصلحة السجون الإسرائيلية، ولكن بعد منع مصلحة السجون التعليم عن الأسرى قاموا بترتيب الأمر بأنفسهم مع جامعات فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة بشكل سرى حسب تصريحات مصادر رسمية في السلطة الفلسطينية.

3      4

الأسير الفلسطيني الأكثر شهرة مروان البرغوثي يقوم بتدريس الأسرى في الشأن الإسرائيلي، والأسير أبو محسن كان أحد طلبته والذي قال: ” ساعدوني على إمضاء أل 23 عاماً في السجن”، الأسير أبو محسن أطلق سراحه في الدفعة الثالثة من الأسرى في سياق المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

عن موضوع التعليم قال الأسير أبو محسن من طوباس شمال الضفة الغربية:

“عندما وجدت نفسي خلف القضبان كان أمامي خيارين، أن أجعل لحياتي قيمة، أو أن اضيع عمري وعقلي خلف القضبان”.

الأسير أبو محسن تعلم في السجن الاقتصاد واللغات، وقد أنهى الدرجة الأولى في العلوم السياسية من الجامعة العبرية في القدس بنظام التعليم عن بعد، ومن ثم حصل على شهادة الماجستير من جامعة القدس الفلسطينية.

وعن التعليم في الجامعة العبرية قال:

” تعلمت عن الحركة الصهيونية من وجهة نظر إسرائيلية، ولم يكن أن أي تمييز ضدنا كطلبة، أثناء الدراسة كتبت أبحاث انتقدت فيها الحركة الصهيونية، وقبلوا ما كتبت، أردت فهم كل شي، وأن أجعل لحياتي معنى، وإلا لقتلت روحي داخل السجن”.

وماذا يفعل الآن الأسير أبو محسن، هو يبحث عن عمل، ويرفض الإجابة على سؤال إن كان نادماً على عملية القتل التي ارتكب، لكنه قال أن التعليم في السجن عمل على تغيير في وجهات نظره، وقال في هذا السياق:

” الصراعات يجب أن لا يكون العمل العسكري حلها الوحيد”،حاربنا لعشرات السنيين، والآن علينا البحث عن سبل ووسائل أخرى لتحرير أرضنا”، وتابع أبو محسن حديثه بالقول:

” الأمم المتحدة هي من خلق إسرائيل، وبالتالي عليه أيضاً خلق فلسطين، يوجد تجربة غاندي في الهند وتجربة نلسون مانديلا في جنوب إفريقيا، علينا تجربة هذه الطرق”.

التعليم للأسرى في السجون الإسرائيلية بدأ في العام 1990 بعد إضراب استمر لمدة اسبوعين، وحسب مؤسسات حقوق الإنسان عدة مئات حتى اليوم حصلوا على شهادات أكاديمية من بين أل 5000 آسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

الضابط المتقاعد من مصلحة السجون الإسرائيلية “أوريت أدتوت” قالت في موضوع دراسة الأسرى:

” السجناء الجنائين في كل العالم يدرسون خلال فترة اعتقالهم، ولكن عندما يدور الحديث عن أسرى متهمون بعمليات عنف على خلفية قومية تعتبر إسرائيل متساهلة، والأسرى في السجون الإسرائيلية يحظون بشروط جيدة وهذا بسبب النهج الإنساني لإسرائيل، ولكن النشطاء الفلسطينيين يعتقدون غير ذلك، لهذا نظموا سلسلة طويلة من الإضرابات”.

التعليم في فترة إدارة “أوريت أدتون” كانت فقط في اللغة العبرية لسهولة الرقابة، ومنع التعليم في بعض المواضيع مثل الفيزياء والكيماء والقضايا الوطنية، وقالت الضابط السابق في مصلحة السجون:

” الأسرى الذين درسوا في السجون كانوا عامل قوة في السياسية الفلسطينية، عرفوا اللغة العبرية جيداً، وعرفوا المجتمع الإسرائيلي، مما شكل عامل مساعد في عملية السلام”

” مائير أندور” رئيس منظمة “المجوور” الإسرائيلية، والتي تشكل تجمع لمن يسمون أنفسهم ب “ضحايا المقاومة الفلسطينية”، رفض موضوع الدراسة الأكاديمية للأسرى الفلسطينيين، واعتبر الأمر مس في قوة الردع الإسرائيلية، وقال:

” نقطة أساسية، بما أن القتلى لا يستطيعون التعلم، أيضاً القتلة يجب أن لا يتعلموا، وعلينا أن نرسل رسالة واضحة لكل من ينتظرون حياة جيدة في السجون الإسرائيلية”.

الوزير عيسى قراقع اعتبر أن التعليم هو حق أساسي، وقال عندما تمنع دولة الاحتلال الإسرائيلي التعليم علينا البحث عن طرق بديلة لذلك،  الأسرى يدرسون بشكل سري بالتنسيق مع الجامعات الفلسطينية، وتابع قراقع القول أن التعليم يشعر الأسرى بانسياتهم ويزرع فيهم الأمل.

مصلحة السجون الإسرائيلية علقت على موضوع دراسة الأسرى في السجون الإسرائيلية في الجامعات الفلسطينية بالقول:

“لا نعلم عن دخول مواد تعليم غير قانونية للسجون الإسرائيلية، ولا يوجد لدينا أي مانع من أن يتعلموا بينهم وبين أنفسهم”.

 

Be Sociable, Share!

تعليق واحد

روابط أخرى لهذا الموضوع

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash