كفر ياسيف: مهرجان داعم لرافضي الخدمة في جيش الاحتلال الإسرائيلي

kofr a

كفر ياسيف:

عن صفحة الناشط علي العكاوي 

نظّمت لجنة المبادرة لتعزيز الوحدة الوطنيّة ورفض التجنيد في كفرياسيف مهرجانًا سياسيًّا أقيم في قاعة المركز الثقافي في القرية، دعمًا لرافضي الخدمة العسكريّة وتصديًا لمشروع الخدمة الوطنيّة والمدنيّة وتعزيزًا للوحدة الوطنيّة التي تسعى أجهزة السلطة إلى ضربها وإلى تفسيخ الأقليّة القوميّة العربيّة إلى طوائف متحلـّلة من قوميّتها العربيّة الفلسطينيّة .غصّت قاعة المركز الثقافي بالحضور الكفرساويّ والجليليّ ، فقد حضر إضافة للجمهور المحلّيّ شيبًا وشبّانًا جمهور من مختلف قرى ومدن المنطقة مثل : أبوسنان، يركا، جديدة-المكر، مجدالكروم، بيت جن، البقيعة، حرفيش، يانوح-جت، كفرسميع، ترشيحا، المغار، عسفيا، سخنين وشفاعمرو .
k2
تحدّث في المهرجان كل من: السيّد عوني توما رئيس مجلس كفرياسيف المحلي، قدس الأب ابراهيم داود، د. عزمي حكيم رئيس مجلس الطائفة العربيّة الأورثوذكسيّة في الناصرة، السيّد رجا اغباريّة- حركة أبناء البلد، الشيخ نمر نمر عن لجنة المبادرة العربيّة الدرزيّة وميثاق الأحرار العرب الدروز، الشابّة الناشطة نيكول سبيت، والدة أسير الحريّة رافض الخدمة الإجباريّة عمر زهر الدين سعد( أم عمر)، الشابة الناشطة ميسان مسعود حمدان ممثلة عن حراك ” أرفض شعبك بيحميك “،السيّد أليف صبّاغ الناشط الإعلاميّ والسياسيّ وقد تولّى عرافة المهرجان الأستاذ إياد الحاج.
شدّدت كلمات المشاركين على ضرورة صون الوحدة الوطنيّة لحماية تماسك مجتمعنا ولصدّ المشاريع السلطويّة الهادفة إلى تحويلنا من أقليّة قوميّة إلى أقليّات طائفيّة متناحرة، كما تفعل الإمبرياليّة الأمريكيّة في المنطقة.
كما ودعا المتحدثون إلى تعميم شعار رفض الخدمة العسكريّة بمختلف أشكالها ومسمّياتها ، بحيث تشمل كل الأقليّة العربيّة وليس لطائفة بعينها فقط. كما وأكد الخطباء على ضرورة الانتقال من ردّ الفعل إلى العمل المبادر المنظّم للتصدّي للمخطّطات السلطويّة.
ودعا المشاركون إلى المبادرة لتأسيس لجان محليّة لرفض التجنيد والحفاظ على الوحدة الوطنيّة في كل قرية ومدينة عربيّة تقود الحراك الشعبي بعمل منظّم يُتوّج بمؤتمر وطني عام للجماهير العربيّة لتنظيم الصفوف للمواجهة ولبناء برنامج وطني عام تلتزم به كل القوى الوطنيّة.
وجرى التشديد على أن المسيحيين هم جزء من الشرق قوميًّا وثقافيًّا واجتماعيًّا ولا يمكن لأية قوّة استعماريّة أن تنزعهم عن وطنهم الأصلي والأصيل. وقد أشاد المتحدّثون بالمبادرة التي قامت بها لجنة تعزيز الوحدة الوطنيّة ورفض التّجنيد الكفرساويّة ودعوها إلى مواصلة نشاطاتها. 

وفي النهاية تمّ اتّخاذ القرارات التالية : يوجّه المهرجان تحياته إلى كل رافضي الخدمة الإجباريّة ويدعو إلى مقاومة كل مشاريع السّلطة لتمرير مشروع التجنيد. يدعو المهرجان إلى إقامة لجان شعبيّة في كل بلد تبادر إلى تنظيم العمل لحماية الوحدة الوطنيّة ورفض التجنيد وإلى عقد مؤتمر وطني عام للجماهير العربيّة يتوّج الحراك الشعبيّ الوطنيّ المحليّ.

 

 

 

 
Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash