طوباس: صرخة من الهلال الأحمر الفلسطيني

09072013743

محمد أبو علان:

محافظة طوباس والأغوار الشمالية تنتشر على مساحة 402 كم2 ، يسكنها حوالي 60 ألف نسمة، وفيها قرابة أل 30 تجمع سكاني بين مدينة ومخيم وقرية وخربة.

المستشفى الحكومي في المحافظة ينتظر الافتتاح منذ أكثر من عام، الهلال الأحمر الفلسطيني لا يملك إلا سيارة إسعاف واحدة، ومطلوب منه تغطية كافة أرجاء المحافظة.

اليوم الأربعاء كانت سيارة الأسعاف في مهمة نقل مريض إلى مستشفى جنين، وفي طريق العودة وردهم اتصال عن طقل عمره ثمانية شهور اصيب بسبب سقوطه من ارتفاع في منطقة لبقيعة، هذا يعني عليهم قطع مسافة تقارب أل 30 كم للوصول للحالة.

عائلة الطفل نتيجة انعدام الخدمات الصحية في المنطقة اضطروا لنقل الطفل المصاب لمعسكر تابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي قريب من مكان، ما أن وصلت سيارة إسعاف الهلال الأحمر حتى كان الطفل قد فارق الحياة.

أثناء تواجدهم في المكان، ورد اتصال آخر لسيارة الاسعاف للعودة لطوباس لنقل مواطن مصاب، سيارة الإسعاف اضطرت لترك الطفل المتوفي والعودة على وجه السرعة لمدينة طوباس.

فإلى متى سيبقى المواطن في محافظة طوباس يعاني من نقص الخدمات الصحية في المحافظة، وإلى متى سيبقى موظفي الهلال الأحمر يعانون من النقص في سيارات الإسعاف في المحافظة.

وجود سيارة اسعاف واحدة تفقد الطاقم الطبي ما يسمون العشرة دقائق الذهبية التي يمكن إنقاذ حياة المواطن المصاب حال الوصول في الوقت المناسب.

من العار أن ينقل طفل فلسطيني للعلاج في معسكر لجيش الاحتلال الإسرائيلي في منطقة الأغوار الذي يدعي الجميع أنها على سلم أولوياته.

وضع بحاجة لوقفة جدية من الجهات المعنية في محافظة طوباس والأغوار الشمالية، فلا يعقل أن يستمر هذا الوضع، وتبقى محافظة طوباس في طي النسيان بالنسبة للمستوى الرسمي.

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash