قانون التفاوض على القدس

محمد أبو علان:

في ظل المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية تحاول الحكومة الإسرائيلية والكنيست الإسرائيلي قوننة المفاوضات ونتائجها مع السلطة الفلسطينية بشكل مسبق.

اليوم الأحد أقرت اللجنة الوزارية الإسرائيلية للشؤون القانونية قانون التفاوض على القدس، حيث حدد القانون أن التفاوض الإسرائيلي على تقسيم مدينة القدس يتطلب موافقة مسبقة ل 80 عضو كنيست للبدء بهذه المفاوضات.

القانون مرر بموافقة خمسة وزراء ومعارضة أربعة، ومن بين المعارضين كانت “تسيبي لفني” رئيس طاقم المفاوضات مع الفلسطينيين.

فكيف يمكن توقع حصول تقدم في المفاوضات في ظل مثل هذا القانون؟

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash