الأسير سامر العيساوي وضع الاحتلال أمام خيارين

ترجمة محمد أبو علان:

كتبت صحيفة هآرتس:

إضراب الأسرى الفلسطينيين عن الطعام تحول لرأس حربة في النضال الفلسطيني، اتفاقية إطلاق سراح الأسير سامر العيساوي بعد ثمانية شهور يعزز الإستراتيجية التي أوجدها أسرى فلسطينيين والتي تعارض استمرار اعتقالهم، وتعزز المقاومة الشعبية الفلسطينية الخالية من العنف والنار.

سامر العيساوي كان من المقرر أن يقضي في السجن 26 عاماً، استطاع تحقيق اتفاق لن يستطيع أي كيان أو دولة تحقيقه له.

الاتفاقية عززت فكرة الإضراب عن الطعام لفترات زمنية طويلة، وستزيد في حجم المقاومة الشعبية بمساعدة نادي الأسير ومؤسسات حقوق الإنسان.

ووضع العيساوي دولة الاحتلال الإسرائيلي أمام خيارين، إطلاق سراحه إلى بيته، أو الموت خلف القضبان.

موته خلف القضبان كان سيشعل النيران في الضفة الغربية، ويضع دولة الاحتلال الإسرائيلي في مواجهة مباشرة مع الرأي العام الدولي.

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash