الصحفيون الفلسطينيون تحت مطرقة الاحتلال بصمت…!!!

 

محمد أبو علان:

اعتقال صحفي أو مدون أو ناشط في الإعلام الإلكتروني في أي بلد عربي  كفيل بإثارة حفيظة كل دعاة الحرية والديمقراطية في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية وغيرهما من  دول العالم التي تسمي نفسها بالعالم الحر.

بينما تدمير وقصف مؤسسات إعلامية فلسطينية وعربية في فلسطين المحتلة، واعتقال صحفيين فلسطينيين من قبل دولة الاحتلال الإسرائيلي  أمر خارج نطاق اهتمام الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، مما يكشف زيف وكذب هذه الجهات في مجال دعواتها من أجل  الحفاظ على الحريات الإعلامية وعلى الحق في التعبير.

في ظل هذه الممارسات الإسرائيلية، رسالة الإعلام الفلسطيني لكل الجهات الدولية الأوروبية والأمريكية يجب أن تكون أن هؤلاء شركاء في الجريمة  إن استمر صمتهم على ملاحقة الصحفي الفلسطيني من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash