المدون المصري “مايكل سند” يتغزل بديمقراطية الاحتلال الإسرائيلي…!!!

المدون المصري خلال محاضرته في الجامعة العبرية

عن صحيفة يديعوت أحرنوت:

 

ترجمة محمد أبو علان:

 

المدون المصري “مايكل نبيل سند” 27 عاماً في ضيافة دولة الاحتلال الإسرائيلي في زيارة نظمت له من قبل مؤسسة حقوقية Un Watch ومقرها جنيف، اليوم كان له محاضرة في الجامعة العبرية في القدس المحتلة تحدث خلالها عن مواضيع عدة أشاد خلالها بديمقراطية دولة الاحتلال الإسرائيلي والتي اعتبرها إنها كانت الدولة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة، واعتبر كذلك أن اتفاقية السلام هي اتفاقية بين الشعبين المصري والإسرائيلي ولم تكن اتفاقية سلام خاصة بين السادات ومناحيم بيغن.

 

عن رأيه في دولة الاحتلال الإسرائيلي قال لموقع واي نت:
“إسرائيل دولة ديمقراطية، ومنذ وقت طويل إسرائيل كانت الدولة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة، ولكن سيطرة اليمين في إسرائيل سيؤدي إلى تدمير الديمقراطية، وأنا أريد أن تكون مصر وإسرائيل دول ديمقراطية على الطراز الأوروبي”.

 

وحول موقف الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك من دولة الاحتلال الإسرائيلي قال :

 

“على الرغم من دعم إسرائيل لنظام مبارك إلا أنه مارس ضدها حملة تحريض، التلاميذ في المدارس المصرية تعلموا أن إسرائيل ليس لها حق في الوجود، وفي وسائل الإعلام المصرية كانت حملة تحريض ضد إسرائيل بعد توقيع اتفاقية السلام، اتفاقية السلام كانت بين الشعبين الإسرائيلي والمصري ولم تكن بين بيغن والسادات بعد مصادقة الشعب عليها عبر استفتاء أجراه الرئيس أنور السادات في حينه، وأنا على ثقه أن معظم الشعب لا يريد أن يحارب إسرائيل ولا يريد محوها من الخارطة، إلا أن الشعب المصري يشعر بالتزام أخلاقي تجاه الشعب الفلسطيني تجاه صراعهم غير العنفي مع الاحتلال الإسرائيلي، والشعب المصري يدعم دولة فلسطينية ولكن ليس ضد دولة الاحتلال الإسرائيلي”.

 

وفي سياق حديثه محاضرته لم ينسى أن يسدي النصائح لدولة الاحتلال الإسرائيلي حول الموقف الذي كان عليها اتخاذه خاصة من نظام مبارك، وقال حول الموضوع:

 

“إسرائيل ظهرت بمظهر الداعم والمؤيد لبقاء نظام الطاغية حسني مبارك كونه حافظ على علاقات سليمه معها، ولو كانت حكومة إسرائيل أخذت موقف مختلف لكان الأمر بمثابة نقطة تحول في المنطقة، إلا أنها اختارت دعم نظام ديكتاتوري من أجل بقاء أصدقائها في الحكم”.

 

وذكرت “صحيفة يديعوت أحرنوت ” أن مؤيدين للقضية الفلسطينية اقتحموا القاعة التي القى فيها المدون المصري محاضرته وصرخوا في وجهه ” اخجل هنا فلسطين”.

 

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash