توضيح من الصحفيين الذين شاركوا في لقاء أوسلو بمناسبة يوم الصحافة العالمي

تلقى مجموعة من الصحافيين الفلسطينيين دعوة للمشاركة في تجمع صحافي دولي في العاصمة النرويجية أوسلو في الثالث من الشهر الجاري لمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.
تضمن برنامج الوفد الفلسطيني الفعاليات التالية:
-          المشاركة في يوم دراسي مع وفود من دول مختلفة مثل روسيا وأذربيجان وكوسوفو والبوسنة والهرسك والنرويج وفلسطين وإسرائيل.
-          عقد لقاء خاص مع وسائل الاعلام النرويجية للحديث عن الاوضاع في فلسطين.
-          زيارة مقر مركز جائزة نوبل للسلام.
إنقسم المشاركون في المؤتمر الى حلقات نقاش، منها حلقة خاصة حول تغطية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي كان غالبية المشاركين فيها فلسطينيين وإسرائيليين، وهذا أمر طبيعي لأن القضية تخصهم.
قدم ثلاثة من الصحافيين الفلسطينيين أوراق عمل في حلقة النقاش هذه تحت العناوين التالية: الصحافة الاسرائيلية مجندة. إنهوا إحتلالكم. الاستيطان مصدر الانفجار القادم. وقدمت زميلة من قطاع غزة ورقة عمل في التجمع الدولي حول تجربتها الخاصة في العمل في قطاع غزة، ومنها تعرضها لمحاولة إبتزاز من قبل الامن الاسرائيلي على معبر “إيرز”، وإستقالتها من وظيفتها في صحيفة دولية لان إبن مدير مكتب الصحيفة في القدس حصل على الجنسية الاسرائيلية بصفته يهوديا، والتحق بالجيش الاسرائيلي.
وقد فوجئنا بحملة على الصحافيين المشاركين في هذا التجمع قبل أن يعرف من هم، وماذا كان برنامجهم. وبدأت تهل البيانات الدرامية حول التطبيع والتخوين من كل حد وصوب، وبدأ كل من له مشكلة مع صحافي مشارك يصدر بيانا ناريا يضع فيه أقذع الاتهامات، وهذا مرض مألوف في الحالة الفلسطينية.
التطبيع يا سادة هو إقامة علاقة طبيعية مع المحتل، وهذا ما لم يقم به أي من أعضاء الوفد القادمين من خلفيات مهنية ووطنية معروفة.
أما المطبعون فهم أولئك الذين يعملون في الظلام. وللأسف الشديد فإن من بادر وأطلق هذه الحملة كان أحد أصحاب اللقاءات المشتركة مع الاسرائيليين، ولدينا الوثائق التي تثبت ذلك، والتي ليس هذا مقامها.
نحن لدينا مرجعية سياسية هي منظمة التحرير الفلسطينية. المنظمة هي مرجعيتنا وليس الصغار الذين لا يستحقون حتى الرد عليهم. معظم أعضاء مجلس نقابة الصحافيين استمعوا الينا وعرفوا الحقيقة، لكن الصغار يصرون على إثارة المعارك الصغيرة كي يظهروا فيها لانهم بلا حضور في أي محفل.
أعضاء الوفد

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash