الجمهورية الفرنسية خطوة للوراء في موضوع الحريات العامة

محمد أبو علان:

ليس غريباً أن تعيش الجمهورية الفرنسية تراجعاً دائماً في قضايا حقوق الإنسان خاصة في ظل رئيس جمهورية مثل “نيقولا ساركوزي”، فهذا الرئيس هو نفسه وزير الداخلية إبان انتفاضة الضواحي في العاصمة الفرنسية باريس، وهو من استخدم القوة المفرطة ضد المتظاهرين، وهو من استخدم ضدهم أقذع التعبيرات العنصرية ليس لسبب إلا لكون المتظاهرين من أصول غير فرنسية. Read more »