وقاحة “ميشيل أليو ماري” بلا حدود…!!!

وزيرة خارجية فرنسا

بقلم/محمد أبو علان:

يوماً بعد يتسع حجم الوقاحة الفرنسية تجاه قضايا المنطقة العربية بشكل خاص، وتجاه الصراع الفلسطيني بشكل خاص، فبعد استعداد رئيس الجمهورية الفرنسية “ساركوزي”  وحكومته تقديم خبراتهم الأمنية ومعداتهم الأمنية لنظام زين العابدين بن علي المخلوع لقمع المتظاهرين التونسيين تخرج علينا وزيرة خارجية الجمهورية الفرنسية ” ميشيل أليو ماري” لتقول أن “”استمرار حركة حماس باحتجاز الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط بأنها جريمة حرب”.

موقف فرنسي جديد يندى له الجبين، تناست وزيرة الخارجية الفرنسية كل الحقائق التاريخية لصالح دعم الاحتلال الإسرائيلي  وجرائمه ضد الشعب الفلسطيني على مدار أكثر من ستة عقود ارتكب خلالها مجازر ضد الشيوخ والنساء والأطفال.

تناست مدام “ميشيل أليو ماري” أن هناك (8) آلاف أسير فلسطيني يعانون شتى  صنوف العذاب والإهابة في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ومن هؤلاء الأسرى أكثر من ثلاثمائة أسير فلسطيني معتقلون في سجون الاحتلال  الإسرائيلي قبل توقيع اتفاقيات أوسلو بين الاحتلال الإسرائيلي والسلطة الوطنية الفلسطينية منذ العام 1991.

وتناست وزيرة الخارجية الفرنسية أن الجندي الإسرائيلي الأسير أسر من على ظهر دبابة “مركباة” إسرائيلية كانت رابضة على حدود قطاع غزة لزرع الموت بين أطفال غزة ، ونشر الدمار  والخراب في القطاع.

مواقف تظهر وبشكل جلي زيف الإدعاء الفرنسي بشكل خاص، والأوروبي بشكل  عام تجاه حقوق الإنسان والذي يعتبر حق الشعوب في الحرية  وتقرير المصير حق أساسي من مجموع هذه الحقوق التي يعتبر انتهاكها سياسية إسرائيلية ثابتة بدعم أمريكي أوروبي مشترك.

moh-abuallan@hotmail.com

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash