جريمة جديدة على حواجز الموت الإسرائيلية

صورة من تشييع جثمان الشهيد المسلماني

محمد أبو علان:

جريمة جديدة يرتكبها جنود الاحتلال الإسرائيلي على حواجز الموت المزروعة في أرجاء الضفة الغربية، وهذه المرّة الجريمة ارتكبت على حاجز الحمرا (10) كم شرق مدينة طوباس، والضحية الشهيد الشاب أحمد محمود مسلماني (24) عاماً من مدينة طوباس اغتاله جنود الحاجز وهو في طريقه بحثاً عن لقمة العيش، وهذه ليست الجريمة الأولى التي ترتكب على حاجز الحمرا، فقد استشهد عدد من الشبان على أيدي جنود هذا الحاجز طوال فترة الانتفاضة الفلسطينية الثانية.

 وبعد أن حاول جنود الاحتلال الإسرائيلي اختلاق الأكاذيب لتبرير جريمتهم بحق الشهيد مسلماني والإدعاء بأنه كان يحمل سكيناً، عاود جيش الاحتلال وتراجع عن روايته واعترف بأن الشهيد لم يكن يحمل في يده إلا قنينة فقط، لا بل واعترفت مصادر داخل جيش الاحتلال الإسرائيلي بسهولة ضغط جنوده على الزناد، وقال في السياق نفسه “سنشدد الإجراءات بأن لا يتم الضغط على الزناد بسهولة”.

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash