من عجائب المفاوضات المباشرة..!!

محمد أبو علان:

تناقلت الأخبار أن الرئيس الأمريكي قدم لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي ضمانات مقابل موافقة حكومة الاحتلال الإسرائيلي على تجميد الاستيطان لمدة شهرين، فأي مفاوضات سلام هذه التي تعطى الضمانات فيها للطرف القوي .

ولم يتبقى إلا أن تتقدم جامعة الدول العربية التي باركت هذه المفاوضات المباشرة بضمانات هي الأخرى لحكومة الاحتلال الإسرائيلي لكي تجمد الاستيطان الذي لم يتوقف بشكل فعلي، ولم يكن قرار التجميد إلا قرار رسمي فقط لإعطاء مبرر لمن يسعون لهذه المفاوضات بأي ظرف كان نتيجة الضغوطات الأمريكية على السلطة الوطنية الفلسطينية ، وبقية الدول العربية من أجل إعطاء انطباع الولايات المتحدة الأمريكية تحقق نجاح سياسي ما في ظل تورطها في افغانستان والعراق.

ويبقى السؤال مطروح، هل ستوقف السلطة الوطنية الفلسطينية هذه المفاوضات كما وعدت؟، أم سيكون مصير هذا الموقف كمصير قرار رفض التفاوض قبل أن يفي الاحتلال الإسرائيلي بالتزامات سابقة عليها حول عملية السلام؟.

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash