استمرار فعاليات التضامن مع المدونة السورية طل الملوحي

القاهرة:

تستمر فعاليات التضامن مع المدونة السورية طل الملوحي المعتقلة في السجون السورية منذ 27 ديسمبر 2009 ، وفي هذا السياق تعقد لجنة الحريات بنقابة الصحفيين المصريين بالاشتراك مع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومجموعة من النشطاء السوريين والمصريين لقاءاً تضامنياً مع المدونة السورية طل دوسر الملوحي .

و طل الملوحي هي تلميذة بالمرحلة الثانوية في احدي المدارس السورية, من مواليد 4/11/1991 , تتمتع بموهبة الشعر , وتملك مدونة خاصة علي شبكة الإنترنت تحمل اسم “مدونتي http://talmallohi.blogspot.com/” تقوم بكتابة الأشعار عليها, وحملت أخر قصيدة نشرتها علي المدونة بتاريخ 6 سبتمبر 2009 قبل اعتقالها بوقت قصير عنوان”القدس سيدة المدائن” وكانت عبارة عن أبيات شعرية في حب فلسطين ومند أن تم اعتقالها وحتى الآن لم تفصح أجهزة الأمن السورية عن أسباب ومكان اعتقالها ولم تسمح لذويها بزيارتها ولو لمرة واحدة , وفي الفترة الأخيرة ظهرت أنباء علي بعض مواقع الانترنت السورية عن وفاتها في المعتقلات بسبب تعرضها للتعذيب , وبرغم ذلك مازالت الحكومة السورية مصرة علي عدم الإعلان عن مكان احتجازها أو أسباب احتجازها وترفض الاستجابة لمطالب الإفراج عن المدونة أو الإعلان عن التهم الموجهة لها ومحاكمتها إذا كان هناك داع لذلك.

ومن الجدير بالذكر انه بتاريخ 19 سبتمبر 2010 رفض السفير السوري استلام خطاب موجه لرئيس الجمهورية العربية السورية بشار الأسد لمناشدته بالإفراج عن “طل” تقدمت به الشبكة العربية بالاشتراك مع جهات أخري علي هامش الوقفة التضامنية التي تم القيام بها أمام السفارة السورية في القاهرة للتضامن مع المدونة المعتقلة.

وسوف يعقد اللقاء بمقر نقابة الصحفيين المصريين بوسط القاهرة , يوم السبت القادم والموافق 2 أكتوبر 2010 في تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً وسيحضر اللقاء كلاً من لجنة الحريات بنقابة الصحفيين المصريين , والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان , ومجموعة من النشطاء المصريين والسوريين.

وسيوجه خطاب للرئيس السوري في هذا اللقاء التضامني مع المدونة السورية هذا نصه:

فخامة الرئيس بشار الأسد

رئيس الجمهورية السورية العربية

القصر الجمهوري

أبو رمانة، شارع الرشيد

دمشق، الجمهورية العربية السورية

السيد الرئيس،،

في 27ديسمبر/كانون الأول 2009 ، قامت أجهزة الأمن السورية باعتقال الطالبة  طل دوسر الملوحي، وهي مدونة على شبكة الإنترنت يبلغ عمرها 19عاما ،دونما أن تخطر أو يخطر ذويها  أو محاموها بأسباب الاعتقال أو يعلن عن إجراء تحقيق قضائي معها.

وحتى اليوم ، ورغم مرور نحو تسعة أشهر على اعتقال الطالبة طل الملوحي ، لم تعلن أي جهة قضائية عن أسباب القبض عليها أو تعلن عن توجيه أي اتهامات لها ، مما جعل الأمر متروكا للتفسيرات التي ذهبت إلى أن أسباب اعتقالها كان بسبب كتابتها لقصيدة شعر على مدونتها ” مدونتي- http://talmallohi.blogspot.com/ “.

وخلال الشهر الحالي ، فقد تواترت أنباء عن وفاة المدونة الشابة ، بمقر احتجازها ، وهو ما يعد لو صدقت هذه الأخبار ، واقعة خطيرة تستدعي إجراء تحقيق عاجل وشفاف وإعلان نتائجه وتقديم المسئولين عن وفاتها إلى المحاكمة ، كما يستدعي أن تعلن أجهزة الأمن في حال عدم صدق هذه الأخبار عن الأسباب الحقيقية وراء احتجازها طيلة هذه الأشهر دون محاكمة ودون تحقيقات.

إن الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ، وحركة شباب 6إبريل ، وحزب الغد ، ونشطاء ومدونين مصريين ، يشعرون بالقلق العميق من جراء احتجاز مواطنة سورية دونما تحقيق أو محاكمة ،إذ أنه ورغم سريان حالة الطوارئ في  الجمهورية السورية ، فإن قانون الطوارئ نفسه لا يسمح باحتجاز مواطن دونما إعلان عن أسباب هذا الاحتجاز ومبرراته ، لاسيما وأن الجمهورية السورية قد وقعت وصدقت على العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية ، والذي يكفل توفير الحرية والأمان الشخصي لكل المواطنين دونما استثناء ، فضلا عن كفالة حقه في إبداء رأيه والتعبير عنه.

ونحن ندعوكم فخامة الرئيس ، بأن تأمروا أجهزة الأمن بأن تعلن عن أسباب احتجاز المدونة الشابة طل الملوحي ، وتقديمها لمحاكمة عادلة فيما لو كانت هناك اتهامات منسوبة لها ، أو الإفراج عنها فورا ، وتعويضها عن فترات الاعتقال الغير قانوني ، تأكيد على سيادة القانون ، واحتراما لمبادئ وقيم حقوق الإنسان.

كما لا يفوتنا تذكير فخامتكم ، بالعديد من سجناء الرأي والضمير في سوريا ، مثل المحامي و الناشط الحقوقي البارز “هيثم المالح” و أيضا “مهند الحسني” وعلى العبدالله و”نور يوسف” وغيرهم من سجناء الرأي في سوريا الذين كانت كل جريرتهم ممارسة  حقهم في حرية التعبير.

إننا ندعوكم سيادة الرئيس إلى المبادرة بالأمر بوقف هذه الانتهاكات على وجه السرعة، وإعادة سوريا إلى طريق احترام وحماية حقوق الإنسان الخاصة بجميع المواطنين دون استثناء.

وتقبلوا فائق التقدير والاحترام

الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

حركة شباب 6 أبريل

حزب الغد

 

Be Sociable, Share!

تعليق واحد

  • بقلم المحامي الهارب, أكتوبر 6, 2010 @ 1:35 ص

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لا عجب بأن يعتق النظام الحاكم في سوريا شابة يانعة كاتبة للشعر والأدب ويلفق لها التهم الغريبة العجيبة
    فقد تعرضت قبلاً لما تعرضت له المسكينة وشاء القدر أن هربت بدفع رشوة لأحد الضباط الكبار ويسر لي هروبي .
    ه>ا النظام قد بدأ يراقب العد العكسي لأيامه الأخيرة وأصبح يتخبط كالمجنون لا يدري ما>ا يفعل ، لم تعد له ثقة بأهله ومواطنيه ونحمد الله وندعوه أن يسرع لنا برؤية نهايته ةمحاكمة قادته وأزلامه ورميهم بمزبلة التاريخ

روابط أخرى لهذا الموضوع

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash