مبروك لشعبنا الفلسطيني حبة القطايف!!

بقلم/محمد أبو علان:

في العامين الأخرين دخلنا نحن الفلسطينيون موسوعة “جينتس” مراتٍ عديدة، أولها كانت في أكبر صينية كنافة في مدينة نابلس، وثانيها كانت في قرية عارورة بأكبر سدر مسخن، وثالثها كانت من قطاع غزة المحاصر بأكبر فانوس رمضاني، والرابعة كانت بأكبر حبة قطايف في مهد السيد المسيح عليه السلام بيت لحم برعاية الغرفة التجارية في المدينة، والاستعداد جارٍ في قطاع غزة لإنجاز أكبر حبة زيتون ولكن من الحديد.  Read more »