مدى يطالب بوقف المضايقات ضد الصحفية نفوذ البكري

رام الله المحتلة/ المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى)

استنكر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) اقتحام منزل مراسلة الحياة الجديدة في غزة نفوذ البكري من قبل مجموعة أشخاص مدنيين قالوا أنهم ينتمون إلى وزارة الإعلام في الحكومة المقالة. حيث طالبوها بعمل تصريح “مكتب صحافة” لمنزلها، أو بالكف عن إرسال أخبار لصحيفة الحياة الجديدة اليومية التي تصدر في مدينة البيرة قرب رام الله، وذلك ظهر يوم أمس الموافق 25/4/2010.

وأفادت البكري أن أشخاص مدنيين قالوا أنهم تابعين لوزارة الإعلام في غزة، جاءوا إلى منزلها، وطالبوها بإصدار ترخيص ” مكتب صحافة” لمنزلها ، بصفتها مراسل لصحيفة الحياة الجديدة. ولكنها قالت لهم بأنها تعمل من داخل المنزل لأن مقر الصحفية مغلق، وبأن هذا منزلها الخاص وليس مكتب صحافة. فأجابوها بأن هذه تعليمات وزارة الإعلام. وتابعت البكري حديثها قائلة: ” لقد قمت بالاتصال بمسئول من وزارة الإعلام ولكنه نفى أنه أرسل أي شخص، حيث أنه كان في إجازة عمل منذ أسبوع”.   

يذكر أنه تم اقتحام منزل البكري بتاريخ 7/3/2010 من قبل أشخاص مدنيين قالوا أنهم ينتمون لوزارة الداخلية في الحكومة المقالة.

إن مركز مدى يطالب بوقف المضايقات ضد الصحفية البكري وإتاحة المجال لها ولكافة الصحفيين بالعمل بحرية وبدون قيود.

 

Be Sociable, Share!

تعليق واحد

روابط أخرى لهذا الموضوع

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash