عملية دهس المواطن الفلسطيني وسام مسودة من قبل مستوطن يهودي

 

http://www.youtube.com/watch?v=uoNSzlFPpqA

جنود الاحتلال لأشرف أبو رحمه :”هذا ما تستحقه، ولربما أكثر”

ترجمة :محمد أبو علان:

نقلاً واي نت-

وصل اليوم الأربعاء إلى منطقة “الكريا” المواطن الفلسطيني من قرية نعلين والذي أطلقت النار عليه من قبل جنود الاحتلال وهو مكبل اليدين, ومعصوب العينين في شهر يوليو 2008 أثناء مسيرة احتجاجية على بناء الجدار ومصادرة أراضي القرية.

أشرف أبو رحمة في قاعة المحكمة- صورة موقع واي نت

أشرف أبو رحمة في قاعة المحكمة- صورة موقع واي نت

أبو رحمة وصل ليدلي بشهادته ضد قائد الوحدة رقم (71) من قوات الاحتلال المعروفة باسم حرس الحدود، وضد الجندي الذي قام بإطلاق النار عليه، وقال أبو رحمة في شهادته “لم يكن مبرر للإعتقال، وبعد اعتقالي تم تكلبلي ووضع عصبة على عيناي، وتعرضت للضرب من الجنود، ومن ثم أطلقت علي النار، بعدها قالوا لي الجنود باللغة العربية، هذا ما تستحق ولربما أكثر”، الضابط والجندي والمتهمان بالقضية، يواجه الأول تهمة التهديد، والجندي تهمة استخدام غير قانوني للسلاح.

ويبقى السؤال ما هي العقوبة التي ستفرض على المتهمان من جيش الاحتلال الإسرائيلي؟…….. بكل تأكيد سيكون “قرش شدمي” قدوة القضاة في القضية.