متسلسلة قصص سكس 2019

متسلسلة المدينة قصص سكس  2019

ملك 23 سنه
اختي بززها صغيرة وقصيرة عنيها زرقا الشعر الاصفر والوسط الانوثي والكس الزهري يعني من الاخر فجر الفجر
جاسمين اختي الصغيرة 16 سنه
دي بقي دلوعه البيت وجسمها جسم 2000 البزاز الصغيرة والوسط الانوثي بس عنيها زرقا والشعر الاسود
نهال 48 سنه
ست الكل قصيرة بس جسمها جسم المليان لكن لسه محافظه علي نفسها العين الزرقا يعني اخواتي طلعينلها من الاخر

في احدي ليالي الثانويه العامه المريره وانا بزاكر قبل امتحان اللغه العربيه

انا : كسم دي ماده بنت متناكه مشهتخلص

موكا (ملك) : يعم زاكر هو انت مش فاضي غير انك تشتم فالماده وخلاص

انا : مانت فاضلك سنتين بروح امك وهتقعدي قعدتي

موكا: مانت لو زاكرت من اول السنه مكنتش قعدت القعده دي

انا (بكسوف شديد ) : طب قومي اعمليلي شاي علشان مدمرش معالم وشك ده دلوقتي

موكا : قوم اعمل هو انت ناقص رجل ولا ايد

انا : (حادفها بالشبشب ) قومي يا زباله انجري اعمليه ودخليه اوضتي علشان هزاكر جوة

امي : قومي يا بنتي علشان هو فالثانويه علشان خاطري

موكا بنرفزة شديده ) حاااااضر بس و**** لمورياك

انا (بطلعلها لساني ) : والنبي لتوريني

(قامت موكا تعمل الشاي ولقيت شبشب اتحدف عليا فجاه من حيث لا ادري )

ماما : يا زباله اتكلم بعد كده مع اختك باحترام انت عارف انها بتهزرمعاك

انا :اااااااااااااااااااه مشوقت هزارها ده (بعصبيه ) مانت شايفه الحوسه اللي انا فبها

ماما : طب زاكر يالا نشوف اخرتها

انا : و**** لداخل الاوضه

(روحت دخلت الاوضه بتاعتي وبدات ازاكر وبعد 10 دقائق لقيت موكا داخله بالشاي )

انا : ايوة كده شاطرة وانت بتسمعي الكلام

موكا : ماشي يا لمض لما نشوف هتجيب كام فالثانوي

انا : هههههههههههههه ( بتحدي ) يبت انا هجيب علي الاقل 99 فالميه

موكا : باين عليك مشهتجيب حتي ال 60 فالميه

انا : (بحدفها بالشبشب )برة يا حيوانه

(بعد الامتحانات باسبوعين والنتيجه طلعت )

ماما : جبت كام يبني

انا ( بقلق مفرتكني حته حته ) : دقيقه يماما الحمل علي الموقع تقيل

(روحت واخد ملك علي جنب (

انا : خدي رقم جلوسي 67445 اهو وانت جيبيها لماما وانا هخرج ولو طلع فوق من 85 رني عليا اوك د

ملك : خد هنا رايح فين

انا : رايح فداهيه تاخدني

(روحت خارج من البيت متسحب وقفلت الباب ورايا براحه من كتر القلق وبكلم زمايلي النص مشغول والتاني بيردوا وفصوتهم انكسار فعرفت انها يوم مشفايت فكلمت محمود علشان اشوفه )

انا : الو يسطا فينك

محمود ( بسعاده ) : ايه يا نجججججم انت فين انت

انا : انا علي القهوة بتاعتنا متيجي

محمود : جيييييييييييي

انا : جبت كام

محمود:99.2 فالميه ههههههههههه وانت بقا يا نجم جبت كام

انا : بجيبها . تعالي انت بس

محمود (بتحدي ) حاضر

(بعد 1 ساعه وانا محمود علي القهوة وقلقي بيزيد كل ثانيه بتمر لقيت اختتي بتتصل )

انا : بصوت قلقات فشخ) اللللو

ملك : ايه يبني انت فين

انا : جبت كم

ملك : انت جبت 70 فالميه

]انا : نعمممممممممم . والنبي يا ملك انا خلاص هطرطر علي نفسي

ملك : خلاص خلاص باين عليك مدمر (بسعاده ) انت جبت 99.3 فالميه

انا : ايه و****

ملك : و**** مبكدب عليك انت فعلا جبت 99.3

انا : **** اكبر . بموووت فيكي اوي يا موكتتتتتتتي . روحت قافل فوشها

انا : يسطا انا جبت 99.3

محمود :بجد

انا : اه و****

محمود ( بكسرة لانه خسر التحدي بيني وبينه ) : الف مبروك يصحبي . ايه ده انت رايح فين

( مردتش عليه روحت جري علي البيت )

ماما بتزغرط : لولولولولولولولولولولولولولولوي الف مبروك يبني

( روحت حاضنها وببوس راسها وايديها ) : **** يبارك فيكي ياست كل ياللي منورالي حياتي

( وروحت حاضن ملك بكل حب وحنان ) : شكرا اوي يا موكتي انا مشعارف من غيرككنت هعمل ايه

ملك ( بفخر ) : يا بني انا اساسا متواضعه ومبحبش ابين اني ليا جمايل عند ناس تانيه

انا ( روحت بايسها فخدها جمب شفايفها وروحت رازاعه بوش ايدي علي راسها ) حبيبتي و****

ملك : مقبوله يا اول محافظه
سكس بنت وامها

( ماما مسكت تليفون وراحت مصوته صويته روحت قايلها في ايه راحت قايله …………. وهنا كانت الصدمه.

تااااااالعوني نشوف ايه هيحصل فالفصل الجاي

الجزء الثاني

جمال : 53 سنه بس باين عليه انه فالاربعينات لواء اركان حرب جسمه جسم رجاله الصاعقه زمان علشان كده متدرب علي ايده وجسمه زيي بس زبه طويل وعريض

ميرنا : هقول صفاتها تحت

(ماما كانت بتتكلم فالتليفون وفجاه صوتت وقالت : الحق ابوك يا مصطفي عمل حادثه و راح المستشفي العصافرة )

انا (بصوت عالي) : ايييييييه

ملك : ينهار اسود

( روحت نازل جري وسيبهم واخدت تاكسي وطلعت المستشفي العصافرة باسرع سرعه لحدموصلت ف 15 دقيقه وحاسبت التاكسي وجريت علي الاستقبال وبسال غرفه اللواء جمال الزيات قالولي الدور الثاني اوضه 104 روحت جرييت لحد موصلت الاوضه لقيته نايم ومتعوجامد فجسمه ولقيت الدكتور خارج من الاوضه )

انا : ماله يا دكتور

الدكتور : متقلقش هو شويه كدمات فجسمه وهيقوم سليم بازن **** كمان يوم او اتنين متقلقش

انا :شكرا يا دكتور

( بعد شويه مشقصيرة لقيت ماما واخواتي البنات والعيله وصلت المستشفي وبعد كده بابا فاق بعد 3 ساعات )

انا : حمد عسلامه يحاج

بابا : جبت كام يبن اكللب

انا : قوملنا بالسلامه بس وهقولك

بابا : قول جبت كام الا …..

انا سبقته وقولت 99 فالميه حاج مرضي كده

بابا: قالي كام بجدعلشان مقومش اخليك مرة وسط العيله دلوقتي

انا : قوليله يا موكا علشان خلاه يخرف

ملك : و**** 99 فالميه يبابا

بابا : الحمد لله عملتها بعد مطلعت عين اللي حابوا اهلي

انا : الحمد لله المهم انت قوملنا انت بالسلامه مصرمستنياك يحاج

بابا : ناوي تخش ايه

انا : بترول يا سيد الناس

بابا : منت فافي ملكش فالعسكريه

انا :معلش بقا يحاج الفلوس بس اللي تهمني

انا : بقولك ايه ياحاج

بابا : اتنيل ارغي

انا : مش ملاحظ ان رقم الاوضه رقم دفعتك

بابا (مندهش) : 104

انا : اه 104 بس سؤال ملح يحج

بابا : ملح ولا سكر

انا : احححححححححححححه بيضي مشقاااادر

(الكل بيضحك )

بابا : اتنيل قول

انا :انت قدرت علي 104 ازاي

بابا : (رازغني بكفايده علي خياشيمي ) عرفت ازاي

انا :خلاص خلاص اااااااااااااااااااه عرفت خلاص

جينكليس :حمد**** علي السلامه يبابا هههههههههههه

( راح الكل ضاحك تاتي بعد ضربه ابويا وجمله جينكليس )

ماما بتبوس ايد بابا : قوملنا انت بالسلامه بعد كده نتكلم

( طبعا زيمحنا عارفين الروتين الممل اللي هيتقال ن. ناس رايحع وجايه علي اوضه بابا وصحابه وظباط وناس كبار وشخصيات مهمه راحوله واتعمل محضر لبابا وطبعا بعديها بكم يوم بابا خرج من المستشفي الحمد لله وروحنا البيت )

زوجة صاحبي الشرموطة

زوجة صديقى الممحونة
ترددت كتير قبل كتابة هذه الرساله لأنها تخص صديقى ولكن أنتم لا تعرفوه وكتبتها لكم لكى تتمتعو وأذكركم بنفسى أنا (المهندس ميشو ) وياريت
تعجبكم القصه وعلى فكره أنا كل حاجه كتبتها واقعيه وليست من واقع خيالى ماطولش عليكم مشاهده ممتعه
ا تصل بي ا حد الأصدقاء يبلغني با لحضور إلى منزلة للأهمية
وفعلا ركبت سيارتي وذهب ا ليه وعند وصولي للبيت صديقي
وبعد ا ن دخلت ا خبرني ا نه بينه وبين زوجته سوء تفاهم ويطلب منى ا لتدخل لحله
فقلت له ولكن هذه امورخاصة لادخل لي بها ولكنه ا صروقام بأحضار زوجته
وجلست معنا وهي محجبة وتكلمنا في ا لموضوع ا لذي يدورفيه سوءا لفهم
ولم نتوصل ا لى حل فطلبت من صديقي الأنصرا ف وفعلا ا نصرفت
وفي ا ليوم ا لثاني رن هاتفي ا لمحمول رديت وجدتها زوجة صديقي تطلب مني ا ن ا قابلها
ذهبت لمقابلتها وكان خارج ا لبيت وصلت للمكان ركبت معي سألتها ا ين نذهب
قا لت أي مكان تريد قلت لها ا لبيت عندي ا فضل فلم تماتع
وصلنا للبيت سألتها ماذا تحبي ا ن تشربي ردت أي شي ذهبت وا حضرت
خليط من ا لفواكه ا لمجففه ناولتها كوب ا لعصير قلت لها اشربي وبعدها اعود ا ليك
لنكمل ا لحديث فقا لت لا اجلس معي وا سمع قصتي مع زوجي تحدثت طويلا
وبعد ذا لك طلبت منى ا ن تريني شيء ولكن بعد وعد ا ن يكون سربيننا
وعدتها وماهي إلا لحظات لترفع فستانها وهي محجبة لتريني علا مات في فخذها

صور سكس_سكس محارم_صور محارم_افلام سكس عربي_فيديو سكس_سكس مصري_سكس مشاهير_سكس حيوانات

هي حروق ومكان كوي سجائر من زوجها وقالت هل يرضيك هذا فقلت ا كيد لا
وصرفت وجهي عن فخذها فقالت ا قترب وشوف هنا فاكشفت حتى بان كلوتها
وقالت كل هذه ا لحروق من زوجي لكي يشوه جسدي فطلبت منها ستر لحمها
فأمسكت بيدي وا خذت تسحبني نحوها وتضع يدي على صدرها وتقول شوف
قلبي كيف يدق بسرعة عندما اذكرا لوحش زوجي وا خذت تدخل يدي بصدرها
حتى ا حسست حلمة نهدها فقلت لها ارحمي مشاعري فردت ومن يرحم قلبي فقلت لها انا
ولكن فبادرت تقبلني من شفايفي حتى ذاب في فمي لعابها
فأمسكت بها وضممتها ا لي صدري وا خذت ا قبلها بكل عذوبة ورمنسية
حتى سمعتها تتئوه وتبكي وهي تقول حرام عليك ا يش تنتظرهيا دخله ودعني ا تلذذ
هل تعلم ا ني ا سطنعت ا لمشكلة لأقترب منك لأن زوجي يكثرا لحديث عنك وعن مغامراتكم
القديمة ولكم تمنيت هذه الحظة هيا ارجوك ذوبني ا قتلني وحينهاطبقت عليها حركة
ا سميها حركة ا لموت وهي بوضع فمي على فمها وا خذت امص لسانها ويدي على نهدها
وقد ا دخلت كل زبي في كسها واخذت ادخله واخرجه وهي تحتي تموت وتذوب من لوعة ا لنيك
ولأن زبي كبيربطول 19سم وعرض البوصة كنت احس بضيق وحرارة كسها
واخذت ا نيكها بشراها لكونها جميلة للغاية وحينما حضرت لحظات انزا ل ا لمني
احسست بها تتحرك بسرعة فمسكت بها من اسفل ظهرها وضممتها بقوة لصدري
وادخلت كل زبي في كسها للأخيروحينما نزلت في رحمها شدتني ا لي صدرها
وقامت تقبلني بجنون وتقسم انها لم تذق مثل زبي ولوعته وبعد ا ن اغتسلنا
طلبت مني ا ن تمص زبي فأخرجته لها وقامت تقبله وتقبله وبدأت تمصه مع رأسه
لأنها لم تسطع ا ن تدخله في فمها فطلبت مني ان انيكها مع طيزها وبدون وضع كريم
لأنها تقول ابي احس بنارتحرقني ابي احس لذته وبدأت اعمل لها فرش مع طيزها
حتى تسايلت السوال من طيزها وكسها اخذت زبي ومن الخلف وبسرعه ادخلته
في كسها حتى سمعت شهيقها اخرجته وبدأت ادخله في طيزها وهي تبكي وتتلذذ بالنيك
لحظات حتى ادخلته بالكامل في طيزها وبدأت الأن اتفنن في نيكهاحتى ا صبحت طيزها
مفتوحه ودخول زبي امر يسير فكنت مره ادخله في كسها ومره في طيزها
حتى انزلت ا لخيط ا لثاني ووضعت زبي على كسها ليشم رأحته قبل ا ن يودعها
ولازالت معى تمارس اجمل الحظات الجنسية

صور سكس_سكس محارم_صور محارم_افلام سكس عربي_فيديو سكس_سكس مصري_سكس مشاهير_سكس حيوانات

ليلة من المتعة

اتصلت بي احدى صديقاتي تستفسرني هل لا زلت اريد علاقة معها و مع زميلتها بالشغل قلت لها نعم ادا كنت متأكدة قالت لي بالغد أجيبك
أعرفكم بصديقتي اسمها ايمان تسكن لوحدها هي دات جسم جميل صدر مشدود بطن ليست بالصغيرة و لا بالكبير و ارداف رائعة تشتغل نائبة مدير بمجموعة من الشركات سبق ان مارست معها دات ميول مشترك
صديقتها اسمها هاجر مطلقة دات جسم متناسق صدر صغير مارست معها بمساعدة ايمان هي من أرسلها الي و هي دات ميول مشترك
على العموم اتصلت بي ايمان صباح الغد قالت لي ان هاجر موافقة ادن سيسبقونني الى منزلها بعد الخروح من العمل و انا ألحق عليهم لندهب للعشاء و بعدها نبدأ سهرتنا
مع حلول السابعة مساء ركبت سيارتي و توجهت لشراء مستلزمات السهر و استثنيت الخمر لانني كنت أريدهم ان يبقو يقضين معي
وصلت عندهم و اتصلت بايمان نزلو و قبلتهم قبلات الترحيب و توجهنا الى مطعم بالطريق الساحلي تناولنا المشاوي و الكباب و بعد العشاء توجهنا الى المنزل
عند الدخول غيرت ملابسي لاكون مرتاحا و توجهت هاجر لتاخد حماما وغيرت ملابسها بقميص فاضح صفرت اعجابا عند رؤيتها به جلسنا نتجادب اطراف الحديت و النكات لتقول لنا ايمان انها ستتوجه للحمام و فور خروجها من الغرفة مددت يدي لهاجر لتستلقي بجانبي و ابدا بملامسة جسدها و تقبيلها و التعبير لها عن شوقي لها مند اخر مرة و انغمسنا في قبلات طويلة لتدخل علينا ايمان بقميص نوم يظهر أكثر ما يخفي و تقول لنا حرام ان نستغفلها و نبدأ بدونها

سكس عربي xnxx  _صور سكس_سكس محارم_صور محارم_افلام سكس عربي_فيديو سكس_سكس مصري_سكس مشاهير_سكس حيوانات

استلقت بجانبنا على الكنبة و بدأنا في قبلات تلاثية تتخللها تعبيصات لكل واحدة منهم و هاجر ماسكة بقضيبي تدلك فيه من فوق البنطلون و بعدها قامت ايمان بمسك هاجز من راسها و تقبيلها و بداو في تقبيل بعضهم البعض و تعبيص النهود و انا وسطهم اشاهد و أتمتع بالمنظر المهيج
بعد برهة أمرتنا ايمان بالتوجه الى غرفة النوم لنأخد راحتنا كما يجب لنستلقي على السرير و تكون كل واحدة من جهة و انا وسطهم اقبل كل واحدة على حدة و ندوب في قبلة تلاثية لاغمز ايمان و تفهم قصدي و تقبض على هاجر و يدوبو في قبلة طويلة و كل واحدة تبعبص الاخرى و انا بينهم كأنني اشاهد فيلما جنسيا و تنزل ايمان على كس هاجر و تبدأ في لحسه و التهام شفتيه و تصيح الاخيرة من المتعة و تتلوى كالحية لأقوم بمسك رأسها و الانقضاض على شفتيها لأكتم صوتها و هي تتلوى من المتعة و بدأت تمد يدها لتمسك بقضيبي لأفهم قصدها و أمنحه لها لتبدأ بلعقه و رضعه كله و لحس بويضاتي لتأتي رعشتها مرتين في فم ايمان اللتي قامت بمسك العازل الطبي و تركيبه على زبي و تأخد بيد هاجر للركوب عليه و ادخاله بكسها فطلبت مني هاجر ان اكون رحيما بها و ان لا أدخله كله في مرة واحدة فبدأت بادخاله جزئيا و انا اقفش في نهديها و لا أكف عت تقبيلها لتنزل على حلماتي و تبدأ في رضعهم مما هيجني فبدأت بادخال قضيبي كله بها و هي تتلوى فوقي لأقوم بقلبها و جعلها على أربع و الوقوف ورائها و ادخاله كله بها و تبدأ ايمان بتقبيلها و انا انيكها من الوراء و اشدها من شعرها و تنزل ايمان و تمنحها كسها لتبدأ بلعقه و انا لا أكف عن نياكتها و الضرب على اردافها الى ان اقتلابت شهوتها فطلبت مني ان انزل شهوتي كدلك فانزلنا شهوتنا في نفس الوقت و استلقيت عليها و انا لا أكف عن تقبيل ايمان اللتي تنتظر دورها

سكس عربي xnxx  _صور سكس_سكس محارم_صور محارم_افلام سكس عربي_فيديو سكس_سكس مصري_سكس مشاهير_سكس حيوانات

 

توجهت للحمام للاغتسال و توجهت بعدي هاجر و استلقيت عند عودتي على السرير بجانب ايمان لابدأ بتقبيلها في انتظار جولتي معها و عادت هاجر و استلقت بجانبنا و بدأنت نقبل بعضنا و نتجادب اطراف الحديث و يداي تقفشان في صدر كلواحدة الى ان اشتعلت شهوتي و بدات بلحس كس ايمان و هاجر تلعق قضيبي لاقوم بعدها بالركوب على ايمان و البدأ في نياكتها و هي تتمرمغ تحتي و تشدني الها شدا و انا أغرس قضيبي بها و لا نكف عن التقبيل التلاثي لتقوم ايمان بالمجيء ورائي و لعق ما تبقى من زبري مما زاد من هيجاني و اقلب ايمان على جنبها و اقوم بغرسه بها و هاجر تلعق كسها الى ان جاءت شهوتنا معا و نمنا متعانقين الى الصباح
و في الصباح استفقت على يد هاجر تلعب بقضيبي و تنزل عليه لتبدأ بلعقة و لما اشتد عوده البسته العازل الطبي و بدأت بالركوب عليه و أخدت بالتمرجح فوقه الى ان ادخلته كله و استلقت فوقي و بدأت بنياكتها بكل حنية الى ان اتت شهوتنا و عندها قلت لها صباح الخير لتستفيق ايمان و تجدها فوقي و تقول لي انني أغدر بها و انها كذلك تريد تحلية الصباح