بيان صادر عن مجلس قروي العقبة – الأغوار الشمالية – محافظة طوباس

183

يستنكر مجلس قروي العقبة الهجمة الشرسة التي قامت بها قوات الاحتلال والتنظيم الإسرائيلي يوم الخميس الموافق (15/9/2011) الساعة السابعة صباحا والتي استمرت لعدة ساعات ، حيث قامت قوات كبيرة ترافقها آليات تدمير وبلدوزرات باقتحام قرية العقبة.

وباشرت بتدمير شارع السلام مع عبارات المياه والجدران الاستنادية ، حيث أن هذا الشارع المدخل الشرقي الوحيد والرابط مع الأغوار الشمالية كما قامت هذه القوات بتدمير شارع إسكان المهجرين مع الجدران الاستنادية وتدمير منزل وبركسات للمواطنين وعزلت قرية العقبة عن العالم الخارجي وبعد تدمير الشوارع قامت بإغلاق هذه الشوارع بالسواتر الترابية لمنع المواطنين من استخدام تلك الشوارع .

ويذكر أن هذا التدمير والتجريف للشوارع لم يكن المرة الأولى ، حيث أقدمت قوات الاحتلال بتدمير وتجريف نفس الشوارع بتاريخ (07/04/2011) وتم إعادة تأهيل وتعبيد تلك الشوارع ، فان دل ذلك على شيء فإنما يدل على مدى الحقد الإسرائيلي ضد هذه القرية الآمنة التي كانت ولا زالت تنشد السلام إلا أن الاحتلال الإسرائيلي يأبى إلا أن يقتل السلام ، فهذا الاحتلال لا يعرف إلا لغة التدمير والإجرام .

فسياسة الاحتلال مهما قست ودمرت وخربت لن تثنينا عن مواصلة البناء وحماية حقنا في العيش والبقاء على أرضنا التي ورثناها عن أبائنا وأجدادنا وسنورثها لأولادنا من بعدنا

فإننا نناشد جميع مؤسسات حقوق الإنسان الوقوف إلى جانب هذه القرية ومنع الاحتلال الإسرائيلي من الإقدام على تدمير منشاَت أخرى.

أهالي قرية العقبة / عنهم الحاج سامي صادق – رئيس مجلس قروي العقبة

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash