دعوة لزيارة موقع بلدية طوباس الإلكتروني

1,042

 

 

 

 

الموقع الرسمي لبلدية طوباس

http://www.tubas.ps/

 

عرفت طوباس منذ القدم باسم ( تاباص ) ومعناها ضياء أو بهاء وعرفت كذلك باسم ( توباسيوس ) ومعناها بالكنعانية الكوكب المضيئ ، كما ذكرت بالعهد الروماني باسم ( ثيبس )وقد عثر فيها على أساسات ومدافن وصهاريج ومعاصر ومنحوتات صخرية                 مقطع فيديو لمدينة طوباس 

تقع طوباس في الركن الشمالي من محافظات الضفة الغربية ، وهي في الشمال الشرقي لمدينة نابلس وعلى بعد 20 كيلو متر منها ، وتبعد 24 كيلو متر جنوب شرق مدينة جنين .
يتصف مناخها بالاعتدال صيفاً وشتاءاً ويبلغ المعدل السنوي للأمطار الساقطة فيها 414.6 ملم وهي بمجملها منطقة سهلية مع بعض المرتفاعات والتلال حيث يصل أقصى ارتفاع لها عن سطح البحر 600م .
تبلغ مساحتها الكلية حوالي 292.000 دونماً ومساحة المنطقة المبينة فيها 3000 دونماً اما مساحة الاراضي المشمولة في المخطط الهيكلي لمدينة طوباس فتبلغ 7270 دونم.
وقد اعطى هذا الموقع لمدينة طوباس بالإضافة الى البعد التاريخي أهمية كبيرة  من الناحية الإدارية والاقتصادية والاستراتيجية على حد سواء .
من الناحية الإدارية كانت منطقة طوباس تسمى منطقة مجموعة قرى مشاريق الجرار وتتبع ادارياً لنابلس ، وبعد الاحتلال الإسرائيلي عام 1967 تم تجزئة المنطقة ادارياً حيث تبعت بعض القرى والتجمعات الى جنين والأخرى الى نابلس ، وقامت سلطات الاحتلال بمصادرة اكثر من نصف مساحة المنطقة وخاصة تحت ذريعة الإغلاق العسكري .
وبعد دخول السلطة الوطنية الفلسطينية ارض الوطن تم اعتمادها كدائرة انتخابية وثم كمنطقة ادارية مستقلة حيث تم فتح العديد من دوائر وزارات السلطة الوطنية الفلسطينية مثل وزارة الحكم المحلي ، وزارة العمل ، وزارة الزراعة ، دائرة الانتخابات المركزية ، وزارة الصحة ، وزارة الداخلية ، وزارة الشؤون المدنية ، وزارة شؤون الاسرى والمحررين ، السياحة والآثار ، الاسكان ، …. .
 
اما من الناحية الاقتصادية فتمثلت في توفر مياه الري حيث بلغ عدد مشاريع الري التي اقيمت في المنطقة وعلى طول نهر الاردن ( 144 ) مشروعاً للري بالإضافة لخصوبة تربتها ومناخها المناسب كانت تزرع بالمحاصيل الشتوية والصيفية المختلفة ثلاث زراعات بالسنة الواحدة وقد تميز الانتاج بالوفرة والجودة العالية بحيث كان يصدر الى الدول العربية المجاورة الأردن ، سوريا ، لبنان ، العراق .
اما من الناحية الاستراتيجية فقد تمثلت بكونها منطقة حدودية وذات طبيعة متنوعة التضاريس جعلت منها هدفاً للاحتلال والاستغلال وقد عمد الاحتلال لتنفيذ مخططاته في هذه المنطقة الى سلسلة كبيرة من الاجراءات التعسفية الحاقدة بحق السكان والارض والمباني والمنشآت الاقتصادية المختلفة ومما لاشك فيه ان عمليات تطوير المنطقة وتثبيت السكان واقامة المشاريع المختلفة فيها يعتبر شكلاً من اشكال النضال ومحاربة الاحتلال .
 
 

 

Be Sociable, Share!

لا تعليقات

لا تعليقات لحد الآن

RSS اشترك في تعليقات هذا الموضوع TrackBack URI

أكتب تعليقا

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash