كفرت بحبك.

بواسطة , مارس 13, 2012 10:03 ص

كفرت بحبك. وكفرت بكل صفحات العمر. والان سافض جلستي معك وساوقف كل طقوس حبك سالغي كل مراسم هواك وسانزع من فوق جدراني صورك. فانا كفرت بحبكShadi

بعد اغتصابها… تركوها عارية

بواسطة , أغسطس 1, 2010 1:38 م

بعد  اغتصابها… تركوها  عارية

تلك السمراء ذات الجدايل  المخملية  والتي ظهرت عليها  ملامح التعب …

عمرها صغير … لكن حلمها ثقيل … اسمها أصبح على كل الألسن ، ليس بعد قصتها الأخيرة

لأنها ليست الأولى، مذكراتها مليئة وذكرياتها أصعب فهي الأكثر شقاء من كل  مثيلاتها

ثوبها الممزق وسواد كحلها يرسم معاناة الأيام الاخيره… أمام عدسات التلفزه كشفت عن جسدها الصغير ، دمها مازال  ينزف… مشيتها تكاد ان تتوقف والجروح الملتهبة تكشف مدى بشاعة الجريمة وقذارة فاعليها.

تحت مظلة الحرب كانت هي … ايامها  صعبة فالقصف والدمار والدخان يتصاعد من كل مكان … وراحة الموت تفوح من تحت الركام ، لعلها الساعات الاولى من الجريمة…

صرخه مدوية في اعنان السماء تتعانق مع صرخات اخرى تنادي ولا احد يستجيب  … لا اعلم متى بقيت  تلك الايام

بعد اثنان وعشرون يوما من ايام الرعب في غزه

هدوء  غير مسبوق وليس كالعادة… لملمت نفسها  بين ثوبها الممزق غطت جسدها الدامي

لتنصب خيمتها والتي تحمل شعار غصني زيتون وخارطة العالم.. ترمز للسلام والحب والامن الدولي…

اتسأل من الذي كسف عن جسد غزه ومن الذي اغتصب ومن الذي تركها عارية..

ولماذا تغتصب امام  كل العالم وفي كل مره… وهل حقا ان غزه انتصرت بمخالب مقاوميها امام الة البطش الصهيونية… ام صمدت بصمود اهلها … لعل الصوره لم تكتمل بعد …. لان القنوات الفضائية اقتطعت الصور التي تتماشى مع مشروع تلك القناة لكن الصوره الحقيقية لاتزال في غزه … والذي يعلمها اهلها جيدا… ولم تاتي بعد رغم مرور عام واكثر على الحرب

بقلم/ شادي  الشرقاوي

غزه فلسطين

Hello world!

بواسطة , أغسطس 1, 2010 1:24 م

مرحبا بك في مدونـــــات أميـــــن. هذه هي المقاله الأولى. تستطيع تعديلها أو حذفها, بعد ذلك تستطيع البدء بالتدوين!