كل المقالات بواسطة ffaika

http://aflmsexarab.com/2015/09/%D9%86%D9%8A%D9%83-%D8%A7%D8%AE-%D9%88%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D9%87-%D8%B3%D9%83%D8%B3-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D9%85/

مهندس الديكور والشرموطة

مهندس الديكور والشرموطة


انا بالمناسبه شاغل مهندس ديكور وكنت بعمل شغل ديكور فى احد الشقق فى مصر الجديدةوكنت كل يوم طبعا اكيد لازم اروح علشان اخلص شغلى وكمان اتابع العمال وهما بينفذوا شغلى وفى يوم كنت هناك من الساعه 9 صباحا وقابلت صاحب الشقه ولكن المره دى كان معاه مفاجاه بجد لقيت جنبه بنت جميله موووووووت واستايل جدا بجد جامده اخر حاجه المهم اتكلمت مع صاحب الشقهعن مراحل الشغل وفى وسط الكلام كنت عايز اعرف مين دى فسئلته مين قالى دى بنتى طالبة فى احد الجامعات الاجنبية فسلمت عليها وعرفتها بنفسى وبصراحه ان كنت هتجنن واكلمها المهم والدهاكان بيتفرج على الشغل استغليت الفرصه ولقيت البنت لوحدها فبدانا نتكلم مع بعض وسلئلتها انتى بتدرسى ايه وكلام كتير وعرفتها بنفسى لقيتها بتقولى على فكره انت شغللك والاستايل اللى انت عامله فى الشقه يجنن قولتها ميرسى جداوكان لازم اخد منها ميعاد واستغليت انها بتدرس كمبيوتر وديزاين فقولتها ممكن اديكى رسوم ليا بس محتاج اسيفها على الكمبيوتر وتنسخيها على اسطوانه علشان اللاب بتاعى عطلان وفى التوكيل قالتى اوكى مفيش مانع وخدت رقم موبيلها واتفقت معها انى هكلمها واعرف عملت ايه وسلمتها رسوم كانت معايا ملهاش لازمه بس كان لازم اعمل كده علشان اعرف اكلمها وابدا معها حوار وبالفعل بعدها بيومين لقيتها بتتصل عليا وبتقولى انا خلصت الرسوم ونزلتها خلاص على سى دى قولتها اوكى ممكن اشوفك علشان اخد منك السى دى فى الاول مانعت بس بعض تحايل وافقت ورحنا كافيه وقعدنا وبدان فى الضحك والكلام وخدنا كتير على بعض بعدها بدات قولتها ان اللاب لسه عطلان والتوكيل رجعه ومش عارف اعمل ايه قالتى ممكن اخده احاول انا اصلحه واهى تجربة قولتها اوكى تحبى تجيى معايا علشان تخديه قالتى لا سور مش هينفع فتحججت بانى مش هجى بكره الشقه وانا مستعجل جدا على اصلاح اللاب فوافقت ودخلت عندى الشقه وكانت لابسه بدى بنك جامد موووت وبنطلون جينز ضيق مبين كل جسمها بصراحه انا كنت هايج جدا عليها وبدات احك فيها وهى فى الشقه لقيتها اتغيرت وبتقولى بتعمل ايه قولتها نا بجد هتجنن عليكى من اول ما شوفتك وعايزك اووى وبدات امسك صدرها وهى تتحرك وتقولى بليززز عيب كده لحد ما اتمكنت من صدرها وبدات ابوسه والحس رقبتها بلسانى وامصمص فى شفايف بقها لقيتها هاجت موووت وقالتى انت مجنون اووى قولتها لا انا هايج اووى وقولتها البدى وشوفت اجمل صدر وبزاز وحلمه لونها بنك وطويله مسكتها وقعدت الحسها اوووى وامص فى بزازها وابوسها وهى تقول اه اه اه بالراحه بليززز بالراحه وانا مش راحم الحلمتين عامل احك الحلمتين فى بععض اوووى لحد ما يحمروا واحط الحلمتين تحت سنانى واشدهم جامد وهى بدات تهيج جدا وتصوت وتقولى انت مجنون طلعت زبرى وقولتها مصى قالت لا بجد بقرف قالت ممكن ابوسه بس المهم وهى بتبوسه مسكتها من شعرها ودخلت زبرى كله فى بقها وخليتها تمصه اووى وهى مش راضيه وتقولى اف بجد مش عايزه لحد ما خليتها تمصه اوووى وتقولى سبنى امصه ده كبير اوووى نزلت تحت على كسها قلعتها الاندر وير كان لونه اسود بس جامد موووووووووووت وفضلت ابوس الاندر والحس فى كسها وهو جوه الاندر وهى تقول اه اه اه حرام عليك وقلعتها الاندر ودخلت لسانى جوه خرم كسها اووى وقعدت الحس شفايف كسها بلسانى اووووى وهى تقولى كفايه كفايه بليزززز ارحمنى وانا هتججن عامل اعضض فى كسها بسنانى واحط شفايف كسها تحت سنانى واشدها وهو تصوت وتقول اه اه ووقفت وقولتها ثوانى هجيب حاجه ورحت فاتح الديب فيرزير وطلعت علبه عصير وقالتى هتعمل ايه رفعت رجلها وورميت العصير على كسها وبدات الحس العصير من على شفايف كسها بشفط وطلعت زبرى وقعدت امشيه على شفايف كسها اووى وهى تقولى اه اه اه بجد انتى هيجتنى اووى براحه بليزز مش قادره ارحمنى وانا رحت مدخل زبرى كله فى كسها على الا خر وعامل اطلع وانزل بزبرى فى كسها وهى تصوت وتقولى اه اه اه وقلبتها على بطنها ومكست اجمل طيز بيضه ابوسها اووى وامشى لسانى على خرم طيزها ودخلت لسانى كله جوه خرم طيزهاوقعدت الحسه اوووى وهى تقولى كمان كمان الحس نكنى ودخلت زبرى كله فى خرم طيزها اوووى وعامل اطلع وانزل بزبرى جوه طيزها لحد ما صوتت اووى وقالتى طلعه ونزلتهم على

عادل واخته المطلقة

عادل واخته المطلقة

قصه من واحد صاحبي اسمه عادل
عادل ٢٧سنه من القاهره شغال عامل في مصنع وليه اخت اسمها نورا ٣٣سنه مطلقه
وعندها طفلين عادل من اسرة متوسطة الحال ابوة ميت وامة ست كبيرة تعمل عاملة
في مدرسه واخت عادل معاها دبلوم وتشتغل بردة في نفس المصنع مع عادل
وساكنين في حي شعبي في القاهره في شقه اوضه واحدة وحمام صغير
في من الايام عادل بيحكيلي انه سمع اتنين شباب بيتكلموا علي اخته ان جسمها جامد وعاوزة تتناك
عادل خلص شغله وروح هو واخته وقالها مش هتنزل تشتغل تاني وهي يقوم بمصاريفها هي
وعيالها قالتله ليه قالها من غير ليه وافقت غصب عنها ومكانش قدامها حل تاني
اوصف ليكوا شكل اخت عادل هي لونها خمري وجسمها زي جسم سما المصري
بس طيزها اكبر شويه وبززها اكبر ووشها متوسط نقدر نقول عليه حلو انا لما كنت اشوفها
كنت بهيج. عليها وكنت بقول لنفسي اكيد عادل بينيكها وفي يوم عادل بيحكيلي انه كان نايم
في صاله بتاعت شقتهم هو واختة لن امه بتنام في الاوضع بالاطفال وكان يوم حر في شهر سبعه
في الصيف واخت كانت نايمه بقميص نوم اسود على الارض وعادل نايم على الكنبه شافها نايمه
من غير كلوت تحت القميص وهي بتتقلب القميص اترفع لفوق كسها وشاف كسها بيحكيلي يقولي
ان كسها اسمر وصغير وميعرفش هي ولدت عيالها دي ازاي وكسها صغير يقولي كسها اكنها بنت مخلفتش
في اللحظه لما عادل شاف كس اخته هاج عليها وكان نور الصاله شغال قام طفي النور
ورجع نام علي الكنبه معرفش ينام من كتر التفكير في كس اختة دخل الحمام ضرب عشرة
ورجع كمل نوم
تاني يوم كان عادل اجازة من الشغل وامه قالت انها هتاخد عيال اخته وتروح عند خالته
وفضل عادل واخته نورا في البيت لوحدهم دخل الاوضه ع الضهر وقال لاخته انه هينام شويه
وتصحيه العصر قبل العصر بشويه عادل سمع صوت اكن حد كان بينيك اخته قام من علي
السرير وخرج جري ع الصاله لاقي اخته قاعدة ع الكنبه وفاتحه رجليها وبتلعب في كسها
اول ماشافها اتصدم وهي اتخضت وقامت وقفت عشان تغطي كسها عادل كان لابس بوكسر
مايوة وكان واقف بيبص عليها وهي بتلبس وجت تجري عليه وتقوله وتترجاه انه ميقلش
لامها هي بتعمل كدة لانها محرومه ومحتاجه راجل في حياتها ومش عاوزه تجيبله فاضيح
وبتفضي شهوتها مع نفسها عادل فضل ساكت وقالها تعمله كوباية قهوة وقعد مع نفسه
افتكر لما شاف كسها بليل وهي نايمه وقعد يفكر فيها لما شافها وهي بتلعب في كسها
زبه وقف وهي جاتله وكوباية القهوة في اديها وبتعيط قالها متعيطيش ومسح دموعها
وحضنها زبه وقف اكتر وبان من الكلوت اللي هو لابسه هي عملت نفسها مش واخدة باله من زبه اللي
واقف قالها انا عندي حل قالتله متقليش ارجع لجوزي قالها لا انا انيكك بدل ماتعملي كدة
قالتله لا مينفعش قالها بدل ماتعملي حاجه غلط وتمشي في الحرام وتفضحيني
وهي ترفض قام مسكها ونيمها علي ضهرها وقعد يبوس فيها وقلع كلوت بتاعه وزبه
كان واقف وهايج اووي وقام رافع قميص نومها وقلعها كلوتها ودخل زبه مرة واحدة وهي
كانت بتقاومه واول مادخل زبه في كسها هي استرخت وفتحت رجلها وقالتله كمان ياعادل
ياحبيب اختك يا فحل وطور اختك نيكني كمان نيك اختك عادل كل ماتقوله كدة يضغط عليها
ويخرج زبه ويدخله بسرعه وقام نايم عليها وخلى زبه جوا كسها وقعد يبوس فيها وزبه جوا كسها
حس بحاجه دافيه بتخرج منها اتعدل وطلع زبه من كسها لاقها بتجيب لبنها قعد يلحس كسها
بعد ماجبت وخلاها تمص زبه وطلب منها وخلاها تعمل وضع
دوجي ستايل ودخل جاب زيت وحط على خرم طيزها وبدا يدخل زبه لحد مالاقي انه هيجيب
طلع زبه ونطر على كسها من برة
ومن ساعتها عادل بقى ينيك اخته ولما يحب ينيكها وامهم موجودة في البيت يجي البيت
عندي لاني عايش لوحدي مكنتش اعرف انه بينيكها وفي يوم عرفت دخلت عليهم فجاءه لاني
كنت بسيبلهم البيت وانزل امشي اروح اي مكان لاقيت عادل بينيكها لما دخلت عليهم خاف اني
افضحهم فخلاني انيكها معاة بصراحه اللي كل مرة بنيكها بحس كسها بيت صغير

صور سكس, صور سكس 2019 , صور سكس اجنبى, صور سكس بنات, صور سكس عربى,صور سكس متحركة

نيك المتزوجه ولديها اربعه

 نيك المتزوجه ولديها اربعه

افلام سكس, افلام نيك, تحميل افلام سكس, عرب نار, سكس اخ واخته, صور سكس, نيك بنت,

في يوم من الايام كنت جالس في البيت وكان لديه عمل مع احد اصدقاء معي في الكليه وفكرت اتصل به وفعلا اتصلت به ولكن خرج على السماعه صوت رومانسي جميل وقلت الو قالت نعم من المتصل قلت انا احمد قالت وما تريد قلت اريد صديقي علي قالت ليس لدينا اسم علي واتضح اني اخطات بالرقم قلت لها انا اسف قد اخطات بالرقم قالت العفو يااخي ثم غلقت السماعه اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار ومرت ايام وايام وانا افكر في الصوت الحنون الرومانسي الجميل الذي يحرك مشاعر حتى الصخره الجامد وفكرت ان اتصل مره ثانيه وفعلا اتصلت بها وقلت الو قالت نعم من المتصل قلت انا الذي اتصلت قبل ايام وقالت وماذا تريد قلت لها اريد ان احكي لك شي قالت وماهو ذلك الشي قلت لها انا وبصراحه معجب بهذا الصوت الجميل الرومانسي الذي جعلني مذهول به انه صوت لا يقاوم ثم اجابت لكنبصوت مرتفع وقال عيب ياهذا انت لا تستحي وغلقت السماعه ورغم ذلك وهانتها لي لكن ي بقيت مصرا والسبب في ذلك هو صوتها الجميل وبصراحه انه اكثر مما توقعون وبعد ايام وايام فكرت ان اتصل بها مره ثالثه واحاول معها وفعلا اتصل بها مره ثالثه وقلت الو قالت نعم ولكن هذه المره عرفت صوتي من غير ما اعرفها بنفسي قالت ماذا تريد مني انا لا فائده مني قلت لها لماذا قالت اني متزوجه ولديه ***** وكذلك انا ليست جميله ولديه اربعه ***** قلت لها واذا وبقيت مصرا والدافع في ذلك هو صوتها الجميل الرومانسي اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار وبقيت معها حوالي اربعه اشهر وانا لم اراها فقط اسمع صوتها يوميا الجميل الرومانسي وبصراحه انها كانت لاتحب امور الجنس وما شابه ذلك ولكن انا بدات اوضح لها وهي ترفض وبقيت اوضح ايضا واصر وهي ترفض ايضا وبعد مرور حاولي سبعت اشهر من علاقتنا بالتلفون فقط اسمع صوتها لكنها بدات ترغب في امور الجنس لكن فقط الكلام عن طريق الهاتف والسبب في ذلك هو الحاحي ليها وبعد مرور فتره طلبت منها ان ازورها الئ البيت ثم رفضت وقالت لا استطيع قلت لها لماذا قالت الا تعلم باني لديه ***** فكيف التقي بك في بيتي ولديه ***** في البيت ربما يسئل احد ويقول لماذا لا تاخذها الى بيتك وارد عليه واقول له ليس لديه مكان واخذت افكر في كلامها وافكر كيف اخلق فرصه لكي التقي بها وبعد تفكير دام يوميا فكر في شي حتى تتسنى لي الفرصه واراها ثم اتصلت بها قلت لها لديه فكره قالت وماهي الفكره قلت لها اراك في بيتك وقالت وكيف قلت لها انا ااتيكي في وقت متاخر من الليل عندما ينامون الاطفال في بادى الامر رفضت ومن ثم وافقت بعد الحاحي اليها ثم اتفقنا على يوم من الايام وانا افكر في هذا اليوم متى ياتي لكي اراها وهل هي ليست جميله كما قالت ام ماذا ثم جاء هذا اليوم الذي هو احلى ايام اصبح قالت لي سوف اترك لك الباب مفتوح وانا انتظرك في البيت بالداخل وعندما تدخل اغلق الباب معك وادخل ثم دخلت الى البيت وانا متشوق الى ان اراها ثم نظرت اليها واذا بها امراه جميله ورشيقه وصاحبت خصر جميل وصاحبه سيقان جميله وشعر جميل وشفايف جميله جدا وبصراحه انا صابني الذهول عندما نظرت اليها اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار وقلت لها لماذا تقولين انك ليست جميله قالت انا قلت لكي هذا حتى تتركني لكن انت بقيت مصرا كانت في تلك الليله تردي ثوبا جميل لونه كلون البصل يعني وكان ركبتها ظاهره من الثوب وكانت ركبتها بيضاء اه اه اه كم هي جميله وان تحصر من جملها ثم جالسنا وتكلمنا عن امور كلا منا وكانت تجلس بقربي وانا اشم رائحتها الجميله التي لا تقاوم وكذلك كنت انظر الىرقبتها الجميله الناعمه التي لا تقاوم ابدا وكذلك هي نظرت لي وقالت انت ايضا جميل جدا وقلت لها يس اجمل منك وبصراحه وانا بقربها بدا قضيبي يتصلب من جمالها ومن انقتها الجميله ومن رائحتها التي لا تقاوم وبدات اقترب منها ولكنها ترفض ومن ثم اقتربت مره ثانيه منها لكي اجعلها تخضع لي ومن ثم وضعت شفايفي على شفايفها العسل وبدات امتص بشفايفها اكثر وهي ايضا تمتص بشفايفي وانا اتافففف وهي ايضا تصيح اه اه اه اه وثم وضعت يدي على صدرها وقمت اداعب صدرها الجميل الابيض المغري وفي نفس الوقت امتص شفايفها وهي تقول اه اه اه ثم وضعت اصبعي على اطراف كسها اعلان هذه القصة ملك موقع عرب نار اذا تريد ان تدخله اكتب على الجوجل عرب نار وبدات احك لها كسها وهي تصيح اه اه ويدي الثانيه على طيزها لكنها كان تردي ستيان جميل وشورت جميل كان لونهما ايضا بلون البصل اه اه انا لم اتحمل ذلك ثم قامت هي بوضع يدها على قضيبي الذي اصبح متصلبا جدا واخذت تفرك به وانا اصيح اه اه اه ومن ثم وضعت راس قضيبي الكبير على اطراف كسها وقمت افرك لها كسها وهي تقول اه اه اه وانا افرك لها كسها بقوه اه اه تصيح وبدات عليها انها تريد ان انيكها ثم دخلت راس قضيبي الكبير في كسها ثم صاحت اه اه لكن راس قضيبي لم يدخل بسهوله لان كان كبير جدا ولونه احمر ومتصلب جداثم وضعت يدي على فمها حتى لا تصيح لان قضيبي كبير جدا ودفعت قضيبي بقوه وهي تصحيح على الرغم من يدي على فمها اه اه حبيبي نيكني بقوه اه اه اه ونكتها خمست مرات من الليل الى الصبح
سكس امهات, سكس حيوانات, سكس محارم, تحميل افلام سكس,عرب نار, سكس مترجم,

انا وخالتى الفلاحة

كنت عند خالتي وهي عايشه مع جدتي في بيت عائله الدور الاول في طيور هم بيربوهم وياكلوهم والثاني فيه جدتي وخالتي والثالث خالتي وزوجها وفي يوم كنا عندهم وخالتي نزلت تاكل الطيور وامي قالت لي انزل قول لخالتك تجيب بطه مش جوز فراخ نزلت وانا مخنوق وعمال اخبط ولما دخلت الشقه الي تحت من زهقي دخلت بسرعه خالتي اتخضت وكانت هتقع قمت جريت كانت قدامي بخطوات لحقتها ولكن حضنتها من ورا وايدي قفشو في صدرها فضلنا كدة دقيقه او معرفش محستش بالوقت فجاه شكرتني وقالت انت جاي لي وعاوز اي وصلت لها الرساله حاولت اعمل حاجه معرفتش كلنا وامي راحت مشوار في البلد وقالت هجي بالليل خالتي دخلت استحمت وقالت لي ابقي ادخل استحمي واضح انك مش بتستحمي في الجيش وضحكت قلت لها لا بستحمي بس ف وقت الراحه دخلت قلت لابن خالتي يشتري لي مكنه حلاقه lord متعود احلق دقني بها بس مكنتش عاوز عشان دقني كنت عاوزه عشان شعر زبي راح جابها و راح الدرس هو في ثانوي وراه دروس خالتي خرجت قمت دخلت الحمام وقلعت وحطيت صابون ع شعر زبي وفجاه الصابونه وقعت تحت رجلي وفجاه لقيت نفسي علي ضهري خالتي اتخضت مكنتش لحقت تلبس جريت بسرعه علي الحمام تشوف في اي لقتني كدة قلتلها الي حصل قامت قالت هو انت بتحلق بمكنه لي كدة غلط وبدات تشرح لي اضىرارها وفجاه لقيت خالتي قعدت بين رجلي وانا مبتحركش فتحت رجلي وقالت هات كوبايه الميه دي وانا بجيبها وقعت فوق وشي ودخلت في عيني قامت خالتي اتخضت وقمت بسرعه وقعدت فوق زبي بكسها وكانت لسه خارجه يدوب لبست قميص النوم لانها مش بتلبس اندر ولا سنتيانه في اغلب الاوقات المهم حسيت بكسها وهي قامت رفعت القميص وبدات تمسح وتنفخ في عيني وحركتها بتخلي كسها يحك في زبي وفجاه بدات حركتها تبقي بطيئه انا قلت فرصتي جات ومسكت زبي وبدات ادعكه في كسها لحد ما هاجت وفجاه وقفت وبصت لي بقرف ومشت لقتني مش بقوم قالت لس قوم بطل استهبال قمت انقلبت علي بطني شافت ظهري لونه احمر وفي زراق وكدمات اثر الوقعه وقلت لها دة استهبال قامت قالت طيب لف ثاني وفجاه لقته بتقولي هو انا هساعدك تحلق المرة دي بس عشان حالتك دى ومسكت زبي وبدات تحلق وانا كنت بمسك ايدها اوريها تحلق ازاي وساعات اخليها تمسك زبي لحد ما خلصنا قالت لي لف ظهرك قلت لها لي قالتلي وانت مديني ظهرك شفت شعر كتير ف التوته تقصد طيزي وده يجيب امراض وبيكوم براز (خالتي ممرضه) نفذت كلامها قامت قالت مش هينفع صابون لازم كريم ون جابت العلبه وحطت الكريم وبدات توزعه وكانت ساعات بتلمس خرمي وزبي هاج فقمت واخد وضع الكلب و قعدت ع ركبي وكان ضهري مولع ومش عارف انزل ع بطني ولا اقعد ع ركبي قامت قالت لي مالك قلت لها البتاع وقف قالت بتاع اي قلت لها زبي قالت يا وثخ بمياصه بجد وقف قلت لها تشوفي قالت انت قليل الادب وقعدنا نرغي شويه لحد ماخلص شالت الكريم وخلصت وقالت لازم تستحمي انا هحميك وبدات تحميني دة كله وهي بقميص النوم ات تحميني وانا ع الارض وبعدها جابت كريم مخدر ومسكن ودلكت بيه ضهري وفضلت تدلكه قلت وكانت ساعات تنزل لخرم طيزي زبي وقف قالت هو البتاع دة مش بيتهد طيب وريني كدة وقامت مسكته في ايدها وفجاه بدات تمص في زبي ثواني نزلت في بوقها وزبي لسه واقف قال ينهار اسود اية دة لسه واقف ازاي قلت لها وراثه وضحكنا شويه ويدا الوجع يخف بفعل المسكن قامت خالتي قالت لي يلا نروح الاوضه نكمل تدليك واحنا ماشيين سندت عليها قمنا وقعنا احنا الاتنبن قامت وقعت ع ضهرها قمنا سندنا بعض كنا جنب السرير وقمنا نمنا ساعه صحيت مفيش وجع زي الاول دة كله وانا يدوب فوطه ع جسمي صوت الموبيل امي روحت البت في مشكله صحيت خالتي قامت ضهرها تعبها عرضت عليها تدليك رفضت اصريت وافقت نامت ع بطنها وانا فوق وبدان ادلك وزبي بدا يقف كنت بدلك في اماكن الاثاره عند الست وهي بدات تهيج وبدا ينزل عسل من كسها بدات ادلك ضلوعها وكل اما اطلع زبي يلمس طيزها وفجاه فتحت رجلها بقي زبي يلمس شفايف كسها وفجاه لقته رجعت لوار قام زبي دخل في كسها قمت نمت فوقها وبدات اخله براحه و ابوس في جسها من وراء لحد ما جبتهم جواء وهي جابتهم وفجاه ابن خالتي بيخبط ع الباب قمت بسرعه وقفلت الباب خرجت ولبست وفتحت له سالني عن امه قلت له بتغير هدومها لعبنا كورة ع الكمبيوتر ورجعت ثاني الجيش ياتري هتحصل حاجه في الاجازة دي

خالد وخالته السمينه

خالد وخالته السمينه

اسمي خالد من سوريا أعيش مع خالتي و جدتي في منزل جدي . وعندما بلغت 17 غشر سنة بدأت اشتري افلام سكس واشاهدها واراقب غرف الجيران ونسائهم حتى اصبح عندي خبرة في المراقبة . وكما قلت لكم ان خالتي المطلقة تسكن معنا في البيت وهي تبلغ من العمر 40 سنة وهي مليئة الجسم بعض الشيء وكبيرة الثدي لم افكر فيها ابدا وهي كانت صاحبة دين لدرجة كبيرة . وفي احد الايام مرضت واضطرت لابرة مسكن ولم تجد غيري في البيت ليعطيها الابرة لان جدتي امراة عجوز . فقالت لي تعال يا خالد وعندما دخلت غرفتها كانت تمسك بيدها تفاحة وابرة وقالت لي تعال ولا تخف انظر كيف ادخل انا الابرة بالتفاحة و احقن الدواء تدرب على التفاحة جيدا لانك سوف تعطيني الابرة . فوافقت وتدربت على التفاحة وبعدها اعطتني الابرة وفيها الدواء وقلت لي انها ستحد لي مكانا في مؤخرتها لأشك بها الابرة رفعت ثوب نوم كانت ترديه ونزلت كيلوتها لتظهر امامي مؤأخرة كبيرة وجميلو ما رأيت مثلها ابدا و وكان كسها واقف بانتظام بين قدميها اعطيتها الابرة وذهبت بعدها افكر في طيز خالتي ورحت للحمام وحلبتو بسرعة . وتاني يوم فاتت هي على الحمام قمت رحت على البلكون وحطيت كرسي وسرت ابصبص عليها كان عليها كس بجنن وبعد خمس
دقائق اعدت بالبانيو وفتحت اجريها وبلشت تلعب بكسها عرفت وقتها انو حميانه وومولعة دقت باب الحمام عليها وقلتلها عجلي بدي اتحمم انا لاني رايح مشوار قام تلعط بسرعة من الحمام وهي لا بسة شلحة وحلمتينا مخايلين لانها مولابسة ستيانة بس لابسة تحت الشلحة كلسون . راحت على غرفتها ونادتني وقالت خالد تعال عطيني الابرة اجا موعدها قلتلها خالتي لهلق ضهرك بجعك فقالتلي أي ولله اهتريت من الابرة هلكني وجع الضهر قلتلها انا بسوي مساج منيح وشاطر قالتلي منيح النا وجعي بصف الضهر قلتلها سويلك مساج بركي

سكس اجنبى, سكس محجبات, سكس مترجم, سكس امهات,
بطيبي قالتلي يللله نامت على السرير وطبت على بطنها بلشت دلكلها رقبتها وكتافها لحتى سخسخت وصار اصابعي تلمس اعلى بزازها قلتلها اشلحي الشلحة خالتي انا متل ابنك لان مساج الضهر ما بتستفادي اذا كنتي لابسة شلحة او شوماكان قالتلي طيب شلحت الشلحة وزبي وقف فوق وقوفي مرتين حتى انتبهت على زبي
لاني كنت لابس وبجتمة وتسطحت على بطنها وهي عم تتطلع على زبي بس ضبت بزازها بحيث ما يبينو الحلمات حطيت ايدي على ضهرها نأزت وتأوهت بلشت مرق اصابعي على ضهرها لحتى حميت نار و بلشت دلكلها سفل دهرها يعني فوق اخر شق الطيز بسانتي ونزرلتلها شوي الكلسون وبين شق الطيز من فوق وبخمس اصابعي بلشت ادلكلها طيزها من فوق الكلسون وبلشت تتأوه ما عدت استحملت حالي صرت امسك كل شقفة طيز بايدي لحاها وابعدها عن الشقفة التانية من فوق الكلسون ويصير في فراغ بيناتهم والمرة التانية بعدت الفخدتين عن بعض وحطيت اصابعي بالنص الشق من فوق الكلسون وضغطت صرخت صوت خفيف ودارت وجها وجسمها علي وبينو بزازها كمشتها من بزها بسرعة وكنت مولع و قلبتها متل ما كانت ونزلت الكلسون
وبعدت الفخدتين عن بعض وعطيت اصبعتين بكسها وما شلت تمي عن بخش طيزهاوبلشت تاوها وكانت مبسوطة وغايبة عن الوعي بعدها قلبتها على طهرها وفتحتلها اجريها وهي ما حكت ولا كلمة كانة غايبة تماما
وبلشت مص كسها شي 5 دقائق لحتى بلش يكب حليب ويجي طهرها شلحت انا وبلشت لحالها تتجتوب ورضعت ايري بعدين جابت طهري بين بزازها تسطحت انا على ضهري وقامت هي ومسكت زبي وخلتو بكسها وكان ضيق كتير وطبقت على وضمتني وبلش البوس من التم للتم وبلشت مصمصلها بزازها لحتى اجا طهري
بعدين ترجتها افوتو بطيزها وافقت بس توجعت موت وكان زبي جانن بطيزها وايدي اليسار بكسها تلعب واليمين على بزازها لحدما الجا ظهرها قبلي وطبت على التخت مش قادرة تحكي قمت فتحتلها اجريها سبعاوي وبلشت فوتو وطلعو وهي مو صاحية على شي بعد ما اجا ضهرها مرة تانية بس كانت مبتسمة وبعد خمس دقائق اجا ضهري وكنت وقتها مستوي . كانت اروع نياكة بحياتي واستمرينا بهل النياكة كل يوم بالليل انا وياها بعد ما تنام جدتي . وضلت هل الحكاية خمس سنين لدما سافرت انا على الخليج بس كل ما نتلاقى لازم نيكها

صور نيك, سكس محارم, سكس مصرى, صور سكس,

سليم مع حماته

سليم مع حماته

مات ابو سليم تاركاً خلفه ارملة في اواسط الثلاثينات من العمر .

عانت ام سليم الأمرين بفقد زوجها اولاً وبتربية ابنها سليم وابنتها سلمى ثانياً …. فقد تولت هي دور الاب والام في آن معاً وساعدها في ذلك ما تركه لها زوجها من ورثة لا يستهان بها مكنتها من رعاية ابنها وبنتها احسن رعاية وتربيتهما التربية الصالحة حتى كبرا وبلغا مبلغ الرجال والنساء .

قصص سكس, سكس ام وابنها, سكس اغتصاب, افلام بورنو,

اما بنتها سلمى فقد جاءها ابن الحلال الذي طالما حلمت به فحملها على حصانه الابيض وطار بها الى بلاد الغربة حيث يعمل وهي تعيش معه حياة رغيدة هانئة مستقرة كما تقول هي نفسها ..
أما سليم فمنذ ان بلغ العشرون ربيعاً فقد تولى الاشراف على المتجر الذي تركه له والده والذي كانت تديره امه قبله من خلال بعضاً من ابناء عمومته او اخوتها الذين تناوبوا على العمل به باجرتهم الشهرية طبعا ودون مناً او اذى منهم ..

كبر سليم ونال قسطا وافرا من حسن التربية كما حصل على شهادة دبلوم التجارة التي اعطت له جواز المرور نحو حياته العملية فبدأ يتولى الاشراف على متجره بنفسه وبقي يعيش مع والدته بكل مودة واستقرار حتى تزوجت اخته …. الا انه ما زال يعاني من فقدان الاب واهم ما فقده سليم هو الاب المعلم الذي يساعده في الدخول الى عالم الرجولة كما ينبغي لذلك فان ثقافة سليم الجنسية كانت وما زالت شحيحة الا مما فهمه من أصدقائه في المدرسة والشارع وهم صغارا وهي معلومات في الغالب مغلوطة ومشوشة ..ومن بعض اصدقائه عندما كبر واصبح رجلا وهي ايضا معلومات قليلة ويغلب عليها طابع المبالغة في الاشياء او تصوير الامور على غير حقيقتها ..
فكل ما يعرفه سليم ان الرجل ينيك المرأة وذلك بادخال زبه في كسها ثم يبدأ بتحريكه دخولا وخروجا حتى ينطلق لبنه الساخن في اعماق كسها ..حتى ان سليم لم يكن يعلم ان للمراة لبناً او سائلاً تفرزه بل تقذفة في ذروة شهوتها ولم يكن يعلم الا الشيء القليل عن المداعبات السابقة للايلاج الا ما عرفه من أصدقاؤه من شرح للتقبيل من الشفايف ومص اللسان وبعض المداعبات للنهدين وهي ما كان سليم يلاحظها في متابعاته للافلام الرومانسية الجريئة التي يبثها التلفزيون او بعض المسلسلات المكسيكية التي شاهدها بشكل متقطع في مرحلة مراهقته التي لم تستمر طويلا .

الا ان سليم ومن واقع غريزته تعلم كيف يمارس العادة السرية في الحمام ويفرغ بعضاً من طاقاته الكامنة بواسطة يده بمساعدة الشامبو او الكريمات المطرية …
لم تنتبه الام الى ان ابنها يحتاج الى الكثير من الثقافة قبل ان تسعى له بالزواج ..الا ان رغبتها الجامحة بان تفرح بابنها ورغبة سليم القوية بان يحضر انثى أخرى الى بيته تساعد امه في أعباء الحياة الصعبة بعد هذا المشوار الطويل الذي انهكها وقد بلغت الخمسين وبانت علامات الشيخوخة على وجهها الذي كان مضرب المثل في الجمال والحيوية ..بالاضافة الى ما بدأ سليم يشعر به من رغبة في النساء وحب جارف للتعرف على عالم الجنس اللذيذ على حقيقته كما يصف له ا****ه من الشباب .. ومما عجل في الموضوع ايضا هو تلك البقع البيضاء التي بدأت تلاحظها ام سليم كلما غسلت ملابس ابنها سليم مما دعاها للاسراع في البحث عن العروس المناسبة لابنها وبسرعة بالغة وقد ساعدها على ذلك الوضع المادي المريح الذي تعيشه مع ابنها ونشاط ابنها الجيد في التجارة مما جعله يملك المال الكافي للزواج وزيادة ..وفور ان بادرت بطرح الموضوع على سليم لقيت التجاوب الفوري حيث وكلها سليم بالبحث عمن تراها مناسبة له كزوجة ترعاه وتساعدها في اعباء البيت ..ولم يكن الامر صعبا البتة فكل بنات المنطقة يرحبن مع اهاليهن بالزواج من سليم الشاب المؤدب الملتزم ذو الوضع المادي المريح والذي يملك بيتا مستقلا وكبيرا فما الذي يمنع اي واحدة من القبول به خصوصا وانه شاب وسيم وجميل .

وفي النهاية وبعد طول عناء وبعد البحث والتمحيص في كل الفتيات التي عرضت عليهما استقر راي سليم وامة على التقدم لخطبة سميحة ..وهي فتاة في العشرين من عمرها لم تكمل تعليمها الجامعي لكنها اكملت الثانوية العامة وهي فتاة جميلة ومثقفة ثقافة جيدة .

هي حنطية البشرة مع ميل الى البياض طويلة القوام نسبيا طولها اكثر من 170 سم وجهها الملائكي وصدرها الناهد وعينيها السوداوين مع تقاسيم جسدها المتناسق جداً اعطاها الكثير من المزايا عن غيرها هذا عدا عن سمعتها الطيبة وعائلتها التي تحظى بالاحترام في كل المنطقة بل والمدينة كلها ..
لم يستغرق الامر كثيرا ففي الزيارة الاولى تم قراءة الفاتحة وبعد اسبوع كتب الكتاب على ان تتم الدخلة بعد شهر ريثما يتمكن العرسان من تجهيز بيتهما على الصورة المناسبة ….في حفل بسيط اقتصر على الاهل والاقارب المقربين جدا تم زواج سليم وسميحة …

في ليلة الدخلة استأذنت ام سليم ابنها لتبيت ليلتها عند اخيها على ان تحضر إليه صباحا لتجهز له الافطار .
دخلة سليم وسميحة لا اعتقد ان مثلها دخلة فما ان غادرت ام سليم وحماته جميله المنزل حتى اقترب سليم المؤدب الخجول من عروسته قبل جبينها قبل ان يحملها بين يديه وادخلها غرفة النوم حيث وضعها على السرير وارتمى فوقها مقبلا شفتيها ببعض العصبية ..تاخرت سميحة كثيرا قبل ان تتجاوب معه بخجل ما زال يلف اجواء لقائهما قبل ان يبادر سليم ليجعل سميحة تتعرى من كل ملابسها عدا الكيلوت والسوتيان وبدا العروسان رحلة قُبل جديدة لم يقطعها الا ابتعاد سليم قليلا ثم خلع ملابسه كاملة كاشفا عن زبه المنتصب حد التحجر والمنتفخ حد التورم والساخن حد الالتها

افلام سكس عربى,سكس حيوانات, صور سكس, سكس,

فوزية تمتع ابنها

فوزية تمتع ابنها
سكس امهات, سكس محارم,
في البداية أعرفكم بنفسي أنا ماجد بشتغل مصمم أزياء في احد مصانع المهندسين أعيش في العباسية مع أمي من سنين واخوتى البنات كلهم متجوزين وأنا الأخير بين اخواتى المهم علشان ماطولش عليكم بدأت قصتي مع الجنس في مرحلة الثانوي العام حين كنت اعشق مراقبة أمي وهى في الحمام تستحم وكنت أتفرج عليها وهى بتدعك جسمها وفى بعض الأوقات كنت أشاهدها وهى تثير نفسها بيدها وتعب فى كسها 0وكثيرا ما كنت أتخيلها على السرير وأنا انيكها وأمص كسها وبزازها وجسمها كان دائما يثيرني وزبرى كان دائما يقف كالمسمار عليها في كل مرة أشاهدة خارجة من الحمام يقف زبرى جو البنطلون وأحاول أن ادارية بايدى لاحسن تشوفنى

في احد الأيام أخبرتها أنى ذاهب إلى صديقي عبد لله للمذاكرة معه طوال اليوم كالعادة بعد أن نأخذ درس خصوصي وللصدفة العجيبة ذهبت لأجد عبد لله مريض وتم الاعتذار للأستاذ عن حصة الدرس وبناء عليه رجعت إلى البيت سريعا والغريب أنى حين فتحت بالمفتاح لم اسمع لامي اى صوت كالمعتاد ووقفت ثواني دون أن اصدر اى صوت وسمعت صوت قادم من غرفة نوم امى فذهب إلى الغرفة بهدوء وفتحت باب الغرفة بهدوء لأجد المفاجأة الكبرى التي لم أتوقعها امى في أحضان اختى فوزية المتزوجة منذ سنوات وذهلت من المنظر الذي لم أكن أتوقعه مطلقا امى كانت عاريا بدون اى ملابس وفوزية كذالك وكل منهم جسمها يثير شارع بحاله فوزية صدرها كبير وحلماته لونها وردى وبارزة للأمام وكسها كان احمر بدون شعر وكان أملس ويبدوا أنها كانت تهتم باز اله الشعر منه دائما وطيزها كانت كبيرة ورائعة وأمي كانت بزازها نافرة للأمام وكان كسها مشعر قليلا وطيازها كانت تهتز من كل حركة

وكانت فوزية نائمة على ظهرها على السرير وامى كانت تلعب في كسها بلسانها وكانت بيدها الأخرى تعصر بزازها وكانت تضغط على الحلمات وكانت فوزية تتأوه من شدة الهيجان وكانت تتلوى مثل التعبان وامى كانت تصفها ببعض العبارات والكلمات التي أول مرة اسمها منهم فكانت تقول لها يا شرموطة يا هايجة هو الخول جوزك دة مش بينيكك كويس فيه حد يسيب الكس المر برب دة وينام في الشقة الثانية لوحدة ( كانت عادة جوز فوزية أن ينام في شقة أخرى في نفس البيت حيث أن بيتهم ملك وكان حين يريد أن ينيك فوزيه ينزل أو يخليها تطلع له فوق ) المهم امى لفت نفسها واتخذت وضع 69 وأعطت كسها لفوزية تمصه وتلحسه وهى كانت تلحس كس فوزية وكل واحدة فيهم هايجة على الأخر وأنا من المنظر زبرى كان واقف وكنت بلعب فيه بايدى وبالثانية ماسك الباب أحسن انكشف وكانت فوزية هايجة على الأخر وامى المحترفة في المص خلت فوزية تجيب شهوتها ثلاث مرات في اقل من عشر دقائق وفى احد المرات كانت الشهوة زى النافورة وامى تقول لها يا شرموطة يا متناكة كل دة في كسك هاتى أمصه لك واشربه وشربت امى كل الشهوة اللي نزلت من فوزية وبعد ثالث مرة طلبت فوزية من امى أن تنيكها لأنها تعبت ومش قادرة راحت امى قامت وجابت من جنب السرير خيارة كبيرة طولها حوالي 15 سم وتخينه أنا شفتها قلت أكيد فوزية هاتموت لو دخلت في كسها يا نهار وجابت ازازة زيت وراحت حطت على كس فوزية وعلى الخيارة وراحت تفرش لها على كسها من برة وفوزية في أعلى درجات الهيجان وكانت تتوسل لامي أن تدخل الخيارة في كسها وامى لا تسمع لها كلام وترد عليها اصبري يا متناكة هو انتى عايزاها في كسك بسرعة كده ويبدوا أن امى كانت محترفة وعارفة أن اللذة في الألم بيكون إحساس رائع وجميل ينقلب إلى متعة ولم تدخل امى الخيارة في كس فوزية وكانت تطلع وتنزل على كس فوزية وعلى منطقة البظر وكانت تقربها من فتحة طيزها وتلفها عليها وتطلع مرة أخرى على البظر وفوزية تتلوى وكانت يدها الأخرى على صدر فوزية تعصره وتمسك حلماتها وتلعب فيها وفوزية تتوسل لها وتقول لها يا بنت الخول نيكينى بالخيارة يلا بقى مش قادرة يا بنت الشرموطة وامى ترد عليها أنا بنت شرموطة يا لبوة ماهو صحيح لو جوزك الخول المتناك كان بيكيفك صح كنتى قلتى كده أنا هاكيفك واوريك النيك الصح يا لبووووووووة وفوزية تتأوه اففففففف اححححححح خلاص مش قادرة نيكينى في كسىىىىىىىىىىى أنا كسىىىىى مولع وهايج وامى لا تسمع لها اى كلام وأخيرا قامت امى بلمس كس فوزية بالخيارة ووقفت على باب كسها وبدأت في تحريك الخيارة في حركات دائرية وزاد معها هيجان فوزية لدرجة أنها كانت تدفع كسها للأمام حتى تستقبل الخيارة في كسها لكن امى كان ترجع للخلف وبدأت امى في دفع الخيارة وأنا مستغرب كيف ستستحمل فوزية حجم الخيارة كله في كسها وبدأت امى في دفع الخيارة ببطء وفوزية تتأوه اففففففففف كمان احححححححححححححححح نيكينى في كسى بقوة يلا اىىىىىىىىىىى وامى تدخل الخيارة إلى نصفها وفوزية لا تقدر أن تتحرك من شدة الألم ولكن بعد ثواني كانت تعودت على حجم الخيارة وكسها أصبح واسع وفى ثواني قامت امى بدفع الخيارة مرة واحدة في كس فوزية سمعت معها صرخة من فوزية ممزوج بكلمات تدل على أنها تألمت ولكنها سعيدة اه اه اه اه اف اف كمان يلا نيكى كسى بقوة كمان اكتر ومع هذا كله وامى بدأت في زيادة سرعة الدخول والخروج للخيارة اللعينة التي أحسست أن طيزى في هيجان وتريد أن تستقبلها في خرم طيزى وزبرى واقف نسيت أقول لكم أنى أحب نيك الطيز خصوصا من صديقي عبد لله فقط وقفت أتفرج على منظر امى وفوزية ولم اشعر إلا وصباعى الأوسط داخل فتحة طيزى وكانت هايج جدا وتبادلت امى وفوزية المواقع وقامت فوزية بعد أن قذفت أربع مرات وكانت سعيدة لان أخر مرة كانت كالنافورة ومستمرة لعدة ثواني وبدأت فوزية تلحس كس امى ولكن امى طلبت من فوزية أن تلحس لها خرم طيزها الأول وتنيكها فيه وقامت فوزية بحلس خرم طيزها وقامت وأحضرت خيارة حجمها اكبر من الأولى بكثير وكانت سعيدة وهى تقول لامي تعالى يا شرموطة ورينى بقى هاتهربى منى ازاى دة أنا هافشخ طيزك وافتح لك كسك على الأخر وقامت ودهنت طيزها بالزيت وأنا واقف مندهش من هذه الأحجام الكبيرة للخيارة وكيف كل واحدة فيهم تستقبلها في كسها وفى طيزها وقامت فوزية بالعب بالخيارة على فتحه خرم طيز امى بحركات فوق وتحت ويمين وشمال وفى ثواني قامت بحركة سريعة ودفعت الخيارة داخل طيز امى في مفاجأة توقفت معها انفاسى وسمعت امى تتأوه من الألم وفوزية سعيدة بذلك وتقول لها هو انتى لسه شفتى حاجة دة أنا هافشخ طيزك يا بنت المتناكة وكانت تخرج وتدخل الخيارة في حركات سريعة وامى سعيدة بذلك وتقول لها كمان يا بنت يا شرموطة هو انتى أيدك تعبتك ولا أية ماتشدى حيلك يابت اه اه اه اف ا ف اح على دى خيارة وبعد ذلك قامت فوزية بدفع الخيارة في كس امى بطريقة سريعة ويبدو أن فوزية تعرف أن امى تشعر بالسعادة الإثارة بهذه الطريقة وكانت يدها الأخرى تضرب على طياز امى حتى احمرت وأصبح لونهم احمر مثل الدم وقذفت وأنا واقف مرتين على هذه سمعت فوزية تقول لها يا شرموطة هو هانفضل لحد امتى تنيكى وانيكيك بخيارة مافيش زبر كده يدق في كس كل واحد فيها نحس معه بالمتعة فردت امى طب نعمل أية ماهو مانقدرش نجيب راجل يطلع ابن شرموطة يمسكها علينا زله ويجيب لنا أصحابة طيب انتى على الأقل يا لبوة عندك خول كل فترة زبرة بيجيب لغاية عندك ينيكك لكن يا حسرة علينا أنا مافيش حتى عرص ينيكنى فردت فوزية انتى فاكره جوزي دة راجل دة زبرة ولا زبر عيل في الإعدادية دة بينزل يحطه في كسى ويقولى أنا دخلته جو كله وأنا ولا بحس باى شئ كأنك بتبعبصينى بصباعك الصغير ومافيش ثواني والاقيه نزل لبنه واتقلب نام زى الجحش وأنا جسمي كله بيكون قايد نار هو أنا بطفى نارى غير هنا سكتت امى شوية وردت عليها انتى عارفة الواحد ماجد اخوكى عنده زبر طويل أنا أصلى براقبه وهو بيستحمة كل مرة أنا سمعت الكلام دة ولاقيت زبرى وقف كانه عنتر زمانه وحسيت انه عايز ينط من البنطلون وينيك كل واحد فيهم المهم رجعت أركز مع كلام امى تانى لاقتها بتقولها هو لو نقدر نمسك عليه زله ونخليه ينيكك وينيكنى دة اللي مش هايطلع سرنا أبدا برة أنا سمعت كده قلت بس دى فرصتي بقى أشاركهم النيك وأجرب الخيارة دى المهم فكرت ادخل عليهم واستغل الفرصة رحت عدلت هدومى ورحت فاتح الباب عليهم وهما بيتكلموا وعملت نفسي اتفاجأت بالمنظر طبعا امى من الصدمة ماتحركتش من مكانها لكن فوزية قامت وغطت جسمها بملاية قلت لهم بتعملوا أية وطبعا علشان استغل الموقف هددهم بكشف كل اللي شفت لجوز فوزية واخواتى لكن فوزية سارعت بالتوسل لي وقالت لي بلاش تفضحنا أنا وأمك واللي أنت عايزة هانعمله له ولو عايز فلوس هاديلك اللي أنت عايزة وامى لا تتكلم من الصدمة عملت نفسي أفكر في العرض وقلت لها أنا موافق بس بشرط وهنا تنفست فوزية وامى الصعداء وقالت فوزية اشرط زى ما أنت عايز فقلت لها أشارككم النيك وهنا ابتسمت امى وفوزية وقالت يا خول ماتقول كده من الأول واتفقنا على أنى أكون أنا الراجل الوحيد لهم واعمل لهم كل شئ في النيك وهما كمان يعملوا لي كل اللي أمرهم به وقامت فوزية ودخلت مع امى للحمام حتى يستحموا مع بعض وخرجت من الحمام وهى في نشاط وحيوية وباستنى على خدى وقالت لي استعد بقى للمرة للى جاية هاتنيك اثنين ونزلت وخرجت امى من الحمام بدون ملابس ووقفت قدامى وقالت لي مش عايز تشوف ك
 

شرموطة كبيرة الجزء الاول والثاني

شرموطة كبيرة الجزء الاول والثاني

من صغري وانا بعشق النيك بحبه بكل انواعه هحكي معاكم فترة من حياتي وهستخدم اسماء مستعارة …..
كنت بشتغل في شركة كبيرة ليها فروع وانا كنت مدير مجموعة وكان في موظفات كتير في يوم كان ليا زميلة ليا اسمها نادين سنها ظ£ظ، متجوزه
جسمها مرسوم بزاز متوسطه طرية طيز ملفوفه كنا في البوفيه وبنشرب القهوة سوا وسألتها مالك قالتلي مضايقه حبه وعرفت منها انها متخانقه مع جوزها وعايزة تطلق بسبب انه مبيصرفش علي البيت وانها مبقتش تحبه عيطت وحايلتها وقومنا شغلنا في وسط النهار كنا رايحين انا وهي الفرع الرئيسي قبلها كنا بنهزر وبقولها سيبك منه وانا اتجوزك وهظبطك من باب الهزار لاقيتها بتقولي وهي بتضحك هتظبطني ازاي
قولتلها هبقي اعرفك لما نتجوز وبعدين مش قدام الناس كده وقومنا علشان ننزل الشركة في عمارة ظ¦ ادوار من غير اسانسير مفيش غير شركتنا الدور الخامس وشركة في الارضي وباقي العمارة فاضيه واول ما خرجنا من الباب ووصلنا الدور اللي تحتنا لاقيتها بتقولي مقولتليش هتظبطتني ازاي قولتلها مصممه قالتلي اه روحت ما سكها من دراعها ولاففها وبايسها في شفايفها وقعدت امص فيهم اوي اوي اوي وامسك في بزها وامسك طيازها كل ده من فوق الهدوم لاقيتها بتشد نفسها مني وبتقولي كفايه بقا احسن حد يطلع قولتلها لسه مخلصناش قالتلي مش دلوقتي احسن صوتي هيفضحك ونزلنا وواحنا في الطريق سألتها طب هنكمل امتي قالتلي بكرة نيجي بدري عن المعاد ساعة وفعلا تاني يوم روحت الساعه ظ§ ص وبعدها ب ظ¥ دقايق لاقيتها لابسة فستان احمر مليان ورد طويل وواسع واول ماشوفتها لاقيت نفسي بمسك بزها

نيك كس,سكس حيوانات, سكس امهات, سكس نار, صور سكس,
وابوسها وبمد ايدي امسك طيزها لاقيتها من غير اندر روحت رافع الفستان ونزلت لحست كسها اوي اوي والعب في زنبورها بلساني واقولها كسك حلو اوي يالبوة لاقيتها هاجت اكتر بقيت الحس في كسها واقولها يا شرموطه يا متناكة يابنت اوسخ لبوة ولفيتها ولحست خرم طيزها وابعبصها وبعدين اول ما قومت لاقيتها فكت سوستة بنطلوني وركعت تمص في زوبري وانا ماسكها من شعرها وبدخله لحد زورها وتلحس بيضاني وانا فاشخها شتيمة وروحت مقومها ولاففها وروحت مدخل زوبري في كسها من ورا وقعدت انيك فيها واضربها علي طيازها وبعدها خليتها تتشعلق في رقبتي وزنقتها في الحيطه ورفعت رجلها علي ايدي وقعدت انيك في كسها لحد ما قربت اجيب سألتها اجيب فين يابنت القحبة قالتلي في بقي ياقلب بنت القحبة وشربت اللبن كله …….. وفضلت علاقتنا علي سلم الشركة مستمرة لحد ما مشيت من الشركة ….
كده الجزء الاول خلص الاجزاء الجاية هحكيلكو علي كل واحدة نمت معاها في الشركة وخصوصا المره اللي عندها ظ¤ظ* سنه اللي خلعت حوزها علشان مبقاش يكيفها ……. مستني الردود

الجزء الثاني

صباح الخيرات .
شكرا لتفاعلاتكم والجزئ ده هحكي فيه قصتي مع اكبر شرموطه قابلتها في حياتي
زي ما حكيت في الجزئ الاول اني كنت رئيس مجموعة في شركة كبيرة ولما كنت بحتاج موظف او موظفة كنت بعمل المقابله معاه بنفسي وفي يوم كنت محتاج موظفة والشركة بعتتلي اكتر من شخص وعملتهم معاهم مقابله واختارت سهام سنها 38 سنه قالت في المقابله انها مطلقه شكلها كلاس جدا طولها 157 تقريبا وزنها 65 قمحاوية محجبة لابسة لينسيز جراي واتفقت معاها علي الشغل ومضت عقدها وابتدت شغل معايا بعد يومين من شغلها وهي جاية جابتلي ورد وسابته علي مكتبي ( معلومه انا شكلي مش جميل شكلي مقبول ومهندم فقط ) اقصد ان مفيش حاجه تخليها تتشدلي مثلا قبلت منها الورد وكملنا يومنا عادي والموظفين روحوا وانا فضلت في المكتب شوية فضولي واحساسي بذاتي خلاني اكلمها وابتديت بالسلامات واتكلمنا عن احوالها وبعدين سألتها انتي ايه اللي خلاكي تجيبيلي ورد . قالتلي انت نسخة طبق الاصل من اول شخص حبيته في حياتي من ظ¢ظ* سنه وابتدينا نتكلم مع بعض ودخلنا في تفاصيل كتير اللي منها انها لسه متطلقتش ورافعه خلع علي جوزها ولما طبعا سالتها قالتلي اجابات كتير غير مقنعه ومع الضغط عرفت منها انه اخر ظ¥ سنين كان ضعيف جنسيا ومن هنا ابتدي كلامنا ياخد مجري تاني وابتديت اسالها عن لبسها في البيت وحاجات عيالي كده لحد ما في مرة قولتلها انا عايز اشوف جسمك بعتتلي صورة بزازها جوز بزاز ملهمش وصف ملبن مش نازلين اوي ومش واقفين اوي كبار حلمة بني وقد عقلتين صباع . واستنيت تاني يوم شغل بفارغ الصبر وقضينا يومنا واليوم ده اديتها شغل كتير وقولتلها متمشيش غير لما تخلصيه وفعلا كل الناس مشيت الا هي ولما الدنيا فضيت قولتلها كفايا كده واحنا عند باب الشركة جيت احضنها لاقيت ملامح وشها خافت وبعدت نفسها عني وحسيتها خايفه اوي حاولت احضنها تاني بعدت ونزلت سيبتها وقولت مقللش من نفسي باني اجري وراها وقعدت حبه في المكتب ولاقيتها بتتصل بيا وبتعتذر فقولتلها مفيش اعتذار ولا حاجه انا مش هحاول المسك تاني لاقيتها بتقولي لا مش قاصدر بس انا خوفت وصالحتني وبععتلي صورة ليها بالاندر والبرا وتاني يوم مشيوا الناس وحصل نفس الموقف وفضلنا علي الحال ده ظ¤ ايام وفي اليوم الخامس جيت المسها بعدت عني واتنرفزت اوي ولاقيت نفسي مسكتها من شعرها وشديته اوي وقولتلها انتي هتستعبطتي عليا يا كس امك لاقيتها مسكت زوبري وبتقولي خدامتك روحت ضاربها بالقلم وقولتلها مصي يا متناكه راحت مطلعه زوبري ومصته ولا اجدع لبوة في سوق الحريم واتاريني انا اللي كنت مش فاهم هي عايزة ايه فضلت تمص زوبري مسابتهوش غير ولبني كله في بقها ومن غير ولا كلمه قامت دخلت زوبري وعدلت هدومها وقالتلي بعد اذنك ياسيدي ومن هنا ابتديت اعاملها بصيغة الامر واعاملها بعنف وشتيمه واهانه ومص ولحس علي سلم الشركة لحد مافي يوم قولتلها انتي هتاخدي يومين اجازة طبعا علشان الجمعه عندي مفيش مكان فاضي وهي علشان ظروفها اهلها مبيسيبوهاش تخرج وحدها الجمعه واخدت يومين وانا اخدت يوم واحد وجاتلي علي البيت ودخلت غيرت هدومها وخرجت لابسه قميص نوم انا مشوفتش في حلاوته اسود مفتوح من ورا لحد اول طيزها مبين كل حته في جسمها ولاقيت نفسي بقطع القميص وبمص بزازها لدرجة اني كنت بقرص عليهم بسناني مللللللبن وهي اهاتها تهيج الخول وكل شوية اضربها قلم واشتمها اقولها يا لبوة تقولي لبوتك ومتناكتك وشرموطك اقولها سيبتي جوزك ليها تقولي علق مبيعرفش يشكمني عايزة تتناكي يالبوة لاقيتها نزلت علي رجلي تبوسها وتلحسها وتقولي ابوس رجلك نيكني طبعا انا كنت في قمة التعجب اول مرة يحصل معايا كده المهم فصصت رجلي حته حته بوس ولحس لحد ما طلعت علي زوبري وماسكاه تلحس راسه وبيضاني وتمصه زي ما قولتلكو هي محترفه مص وطلعت لحست كل حته في جسمي هيجت اوي اوي روحت ماسكه من شعرها ورميتها علي السرير وفشخت رجلها ومصيت ولحس كسها اوي وعضيته وقعدت ادخل صوابعي في طيزها لحد ما لاقيتها بتصوت وتقولي ابوس رجلك نيكني انا بقالي ظ¦ شهور متناكتش وفعلا قومت روحت رازع زوبري في كسهاة وقعد انيك فيها اوي اوي اوي واقولها حلو ياشرموطه تقولي حلو يا قلبي اضربها بالقلم تروح قايلالي حلو يا سيدي نيك شرموطتك ولبوتك وبنت لبوتك احنا كلنها متناكين تحت زوبرك وبعدين طلعتها قعدت علي زوبري تتنطط وانا اضرب بزازها وبالقلم وجه في بالي اني عايز انيكها في طيزها قولتلها قومي ناني علي بطنك وروحت تفيت علي خرم طيزها وزنقته اوي خرمها مكانش ديق بس مدخلش بسهولهوهي صوتها كان جايب اخر الشارع لدرجة اني كتمتهت بمخدتين بس كملت وقعدت انيك فيها لحد ما بقت تترجاني اجيب في طيزها وجبت في طيزها . وبعد ما خلصنا حبيت اسالها انتي ايه كيفك في النيك قالتلي انا او ماتهانتش وكل حته في جسمي لون ابقي ماتناكتش. لو عجبكوا الجزء ده سيبو ردود ونكمل ب

افلام نيك , سكس, سكس اجنبى, سكس العرب, سكس محارم,فيلم سكس, نيك امهات,

الشرموطة الهايجة كسها مولع نار

الشرموطة الهايجة كسها مولع نار

تبدأ حكايتي عندما مرضت خالتي وذهبت لكي امرضها اثناء فترة تعبها حيث لها ولد وبنت بنت خالتي متزوجه وتسكن في مدينه اخرى وابنها طالب بكلية الطب انا اسكن بالقرب من خالتي ولى ولد واحد وزوجي يسافر طوال العام للخليج للعمل ولا يعود الا كل سنه لمدة شهر ويعاود السفر كانت خالتي قد تعبت تعبا شديدا واحتاجت من يرعاها في تلك الفتره فتركت ابني عند امي وذهبت لخالتي ومعي بعض الملابس القليله اللتي تلزمني فترة اسبوع على اقصى تقدير كان ابنها شابا وسيما جدا وكنت احبه من قرارة نفسي ولاكني اكبر منه سنا فانا في 33 من عمري وهو لا يزال في 23من عمره
وصلت لبيت خالتي مساءا وبعدما حضرت لها العشاء وتاكد انها قد نامت ذهبت لغرفة بنت خالتي اللتي إعتدت ان ازورها بها وقد حولوها لغرفة جلوس صغيره يجلس بها ابن خالتي عندما يحضر اصدقائه معه لكي لا يزعجو كل من بالبيت ولم يكن ابن خالتي قد عاد من الخارج فهو عادتا يتاخر ليلا ولم يكن يعلم بمجيئي ودخلت الحمام وإستحميت وخرجت وانا ارتدي الفوطه فلم اتوقع مجيئه بهذا الوقت وعندما وصلت الغرفه تفاجأت بشخص يقف بالغرفه فاتحا شنطتي ويخرج منها الملابس وقد وقف يمسك بقطعة من ملابسي الداخليه ويستعجب عندها ارتبكت فنظر لي ولم نتمالك نفسنا من الضحك فقال لي انا اسف معرفش انك هنا قلتله مش تقول احم ولا دستور وهزرنا بالكلام وقلتله ازيك قالي انتي وحشانا يعني كان لازم ماما تمرض عشان نشوفك قلتله انا موجوده اهو المهم انها تبقى بخير قالي ان شاء **** قلتله طب بعد اذنك انت هتفضل ماسك الاندر بتاعي ده كتير وانا جايه نحيته عشان اخده من ايده قلي انا اسف وهوا بيدهوني وقع من ايده على الارض رحت موطيه اجيبه وبعد ما مسكته من على الارض وجيت اقوم الفوطه وقعت
لم اتمالك نفسي من الحرج ووقفت مكاني لا اتحرك ولما وطيت اجيب الفوطه بسرعه كانت بزازي متدليه امامه وانا احوال التقاط الفوطه لالفها حول جسمي وما ان وقفت وبدات الفها

سكس عربى, سكس محجبات, سكس سعودى, عرب نار,حتى اتفكت ووقعت الفوطه من جديد لم اتمالك نفسي من الضحك وهو ايضا ضحك على الموقف انا كنت في هذه الاثناء انظر الى عينه التي لم تبتعد ولم تتوقف عن النظر لبزازي وكسي الذي كان مشعرا كثيفا فانا لا اهتم بذلك تلك الفتره من السنه حيث ان زوجي ليس بموجود ورغم ضحكنا كنت اشعر بالحرج لما حدث واذا به يقترب نحوي وانا اكاد ارتجف وقال لي انتي جميله اوي وخرج من الغرفه وتركني وفي تلك الليله ارتديت بيبي دول قصير كنت قد احضرته معي ولم اهتم لالبس اي شيء تحته فانا معتاده على عدم ارتداء اي ملابس داخليه وانا بالبيت ونمت
واثناء الليل وانا نائمه ايقظني صوت باب الغرفه وهو يفتح واصطنعت النوم لاعرف مين اللي داخل عليا وتفاجئت عندما علمت انه ابن خالتي وانا لا اتحرك كاني نائمه وما هيا الا لحظات ووجدته يقترب مني على السرير وينظر الى كسي بكل شهوه تحت ذلك الضوء السهاري الخافت ورايته وانا ما زلت اصطنع النوم يخلع كل ملابسه وتفاجئت مما رايت حيث اني لم اري شئ كهذا من قبل فزب زوجي ليس بالكبر اللذي اراه في الافلام ولكنه ليس بالصغير انه معقول جدا انما ما رايته من ابن خالتي كان متدليا بين فخذيه يكاد يصل الى منتصف فخذه واكاد ارى خصيته منتفختين جدا تحته وبدا ماء كسي يسل مما اراه امامي وقررت الإستسلام لذلك الشئ الذي تمنيت ان اجربه وإقترب مني وانا اراه يشم كسي ويحاول وضع لسانه على شعر كسي ليفتح طريقا للسانه لوضع لعابه على بظري الذي كان مختفيا بين شفتي كسي ولسانه يحاول الوصول اليه واذا به يرفع ركبتي ويباعد بين فخذاي لينفتح كسي امامه وتتباعد شفتيه وهو يلحس بظري بشهوة ليس لها مثيل وانا مشتهية جدا وبداء ماء كسي يسيل حتى انه لاحظ ذلك وبدا يرشفه بشفتيه ولسانهوما هيا الا لحظات وجاءت شهوتي وهو يلحسني ووجدته يقرب زبه مني بعد ذلك فإشتهيت احساس زبه بداخلي من جديد وانا كسي وفتحة طيزي مبلولتين تماما من ماء شهوتي اللذي افرغته من شهوتي بالمره الاولى ولكنه بداء في حك زبه الكبير بشفتاي كسي وعلى فتحة طيزي وعلى بظري ويحك بطن زبه بكسي وهو يتحرك على بظري الى الاعلى والاسفل حتى اني من شهوتي انهيت شهوتي للمره الثانيه وهو يحكه بكسي فوجدته ياخذ من ماء كسي وهو يسيل خارجا مني ويبلل به زبه حتى بلله كاملا وبداء يضغط براس زبه على بظري وعلى فتحة كسي ويقوم بحكه بشكل مستدير ثم يرفعه لبظري ثم لفتحة طيزي واذا به يمسك بزبه ويضع ظهر كفه على كسي وهو يدلك زبه ويحك بظهر كفه بظري وكسي وكل شويه ينزله

سكس عربى , عرب نار, قصص سكس, XNXX ,  لفتحة طيزي ثم يرفعه لفتحة كسي ثم يدلك زبه بمائي ويحك بظري بظهر كفه وهو يدلك زبه حتى تفاجئت بما حصل حيث بداء يقذف منيه على شعر كسي وكان غزيرا جدا حيث انه في اول قذفه كاد منيه ان يصل لصدري ثم اخذ منيه يقذف ويقذف حتى ابتل شعر كسي تماما من منيه واصبحت شفتاي كسي مغطاه بالمني وهو ما زال يقذف حتى اني شعرت بمنيه يسيل من بين فخذاي وشعرت به يسيل على فتحة كسي وطيزي وبلل سريري وتفاجءت بما حصل لاني اول مره في حياتي اشاهد هذا الكم من المني وهو يخرج دفعة واحده من زب امامي وعلى كسي بهذه الطريقه
سكس امهات, سكس حيوانات, سكس محارم, نيك بنت, تحميل افلام سكس, سكس اخ واخته,

انتقام شرموطة


انتقام شرموطة


ما صدقت صرت برا المستشفى و طلعت بتكسي قلتلو على اقرب فندق وانا عم فكر اني انتقم من كل رجال بالكون و بالشت ارسم خطتي على هيدا الاساس لقيت شفير التكسي عم يتطلع بالمراي و يرمي ابتسامات قلت بقلبي هيدا اول كلب بتسمت بوجهه تجرئ و سئلني شو نوع الفندق الي بدك تروحي عليه قلتلو ايا فندق فيه راحه بال مع ضحكه وهو صار يضحك و يقول مافيا حلا من راحت البال قلتلو ممكن تحطلنا اغاني قلي تكرم عيونو القمر و تطلع بالمراي ضحكتلو ضحكه تانيه وحط اغاني رقيصه و انا بالشت هز بكتافي واغني مع المطربه و اتخلوع متل الشرميط قلي لشو لتروحي على فندق هلاء و تحطي مصاري كتير انا عندي شقه باجرك ياها اذا بدك قلتلو يا ريت بس انا بحس الفندق امان لالي اكتر خص بعد ما طلعوني من سكن المستشفى قلي لا تخافي امان ويحياتك ومين بدو يقرب عليكي بس يعرفك من طرفي وهو عين بطلع علي و عين على الطريق قلتلو مع غمزة يعني عمسؤوليتك قلي على كفالتي كمان قلتلو خلص انتا باين انك ابن حلال وانا امنتلك
بقلبي عم قول هي اول وسخ وقع بين ادي منو كلمه و مني كلمه وصرنا نحكي وناخد على بعض لحتا سئلني انتي متزوجه شي هون ضحكت وقلتلو ههههههههههه لا مطلقه ابن الحرام ما كان عاجبو جمالي و هزيتلو بصدري قلي لانوا اعمى حدا بترك كل هالجمال قلتلو شفت رجال ما بقدرو نش**** لاقي الي بقدر و يحترم هيدا الجمال قلي وحياتك لقيتيه قلتلو مين قلي انا ولا ماني عاجبك ضحكت ضحكه بشرمطه وقلتلو ليش انتا فيك على هيدا الجمال قلي بتجربي وشو بدك بيحضر قلتلو اخص عليك انا ماني شرموطه مصاري انا بحب الكيف اذا قادر تكيفني تكون امك داعيتلك اما اذا فشلت رح اختفي و ما رح تشوفني بحياتك قلي وحيات من جمعنا رح تكوني مبسوطه كتير مني و هيدا وعد مني وانا عم احكي معو رن تلفوني لقيت المتصل رفيقتي رديت عليها قالتلي وينك الدنيا مقلوبه عليكي قلتلها متخافي انا بخير اجت بدها تحكي سكرت الخط و طفيت التلفون قلي مين هي قلتلو وحده غليظه و بدها تزعجني وجه هالصبح ورجعت ادلع عليه لحتا ولعتو على الاخير وادلع عليه و قعدت جنبو من قدام لحتا وصلنا لعندو على بيتو كان بيتو حلو ما فيه شي دخلت انا وياه قلي روحي عملي دوش بكون عملتلك قهوه يا قمر قلتلو ماشي حبي وبست اصابعي وحطيتهن على شفافو اجا ليقرب مني قلتلو بعد القهوه حبي هههههههههههههه مع ضحكت شرمطه و رحت اتخلوع قدامو وانا نار شغاله بقلبي عملت حمام و طلعت لقيتو مجهز القوه و البتفور و كان شالح مافيا لا البوكسر مغطي زبه و طيزه كان منظره بقرف حتا الحيوانات تقرف تقرب منو بس خلص حطيت هدف بحياتي ورح نفذو قلتلو ما بدك تتحمم ولا شو قلي اكيد يا قمر انتي قلتلو يلا و شلت عني البرنص و ضليت بالبكيني هو شاف جمالي و نزل على ركبو وصار يصفر و يمدح فيني شو هيدا الجمال عمري ما شفت متلو انتي قمر ما انسان انتي ملاك انتي ااااخ منك انتي و قرب علي حبي على ركبو وباس اجري و قلي ثواني وكون خلصت هو فات على الحمام وسكر وراه وانا حسيت بانصار كبير وصرت اضحك و طلعت ورقه و قلم و كتبت رساله فيها و خبيتها
طلع هيدا الشفير و اجا لعندي و هو عم يتخزل فيي و انا عم اضحكلو و قلو تسلملي يا رب ميرسي حبيبتي عم جاملو بالكلام وقرب مني وقلي ما بدك تدوقيني من العسل قلتلو السعل وصاحبتو على حسابك قرب من شفافي وصار يمصمصني منهن بطريقه متحرفه خلاني اندمج معو و نساني هدفي الاساسي فتت معو ببوسه فيها كل معاني الجنس والشبق الجنسي الي كنت محتاجيتو بعد فتره 8 شهور بدون رجال طلع المارد الجنسي الي فكرتو مات جواتي او ضاع مني و بلشت مصمص معاه بنغم مره شفافي فوق و مره شفافو و ضلينا عم نمصمص شفايف بعضنا اكتر من 10 دقايق لحتا سخسخت على الآخر و نمت على التخت وهو صار فوقي و نزل على رقبتي مصمصه و عض و انا عم اصرخ و اهاتي عم تطلع ااااه اي كمان ااااااااااوف شو انك خبره خلص من اليوم انا شرموطتك اي اكتر انزل على بزازي معاش فيي اتحمل مش قادره متع الشرموطه تاعتك انا قحبتك ارضع بزازي اكتر و هو نازل يرضع ببزازي متل المجنون و حط الحلمه بتمو و صار يشد فيها كانه ولد صغير عم يرضه بشدها بقوه جوات تمو و يدور لسانو عليها و انا بجن جناني اكتر و صرت حس بنفضات كسي العطشان للزب و هو ما راحم بزازي كل مانو برضع فيهن اكتر و انا اصرخ و اهاتي تعلى اكتر و اكتر لحتا فقدت السيطره على حالي و مسكت راسو بايدي و صرت ادعك بزازي فيه و شد راسو عليهن وصرت اتحرك تحتو متل الحيه و مسكت ايدو وانا عم قلو العبلي بكسي حرام عليك الي عم تعملو فيني ما قادره و مسك ايدو و بلش يلعب بكسي من فوق الكيلوت و يفرك فيه وانا اهاتي طلعت اكتر و صرت اتحرك اكتر و شد راسو على بزازي اااااااااااااااه اي كمان اي ارضع بزازي قطعهن بسنانك معاش فيي مش قادره اتحمل اكتر انا ملكك شرموطتك وهو بيزيد برضاعتو اكتر و ترك بزازي و هو نازل شوي شوي على صرتي و نفسو كان بيحرقني كنت حس النار عم تطلع منو وصار يلعب بصرتي بالسانو كانو عم بنيكني منها وانا قلو كمان اي اكتر ااااااااه اوف شو انك خبير ما كنت مفكريتك هيك طلعت خبير و سحرتني وخليتني طايرة بعالم تاني و مسكت راسو و قلتلو كسي زعلان لي ما عاش الي بدو يزعل اطيب كس و نزل على كسي اول ما قرب عليه شم ريحته وقال احلى ريحه شميتها بحياتي ريحت كسك يا قلبي قلتلو ناديني بشرموطتك منتاكتك بس لا تقلي قلبي وروحي قلي تكرمي يا احلى شرموطه شفتها
بحياتي و طلع لسانو و بلش يلحس كسي و انا بلشت اتكهرب من حركاتو الحرفيه و نفسو الساخن و فتح شفرات كسي بايدو وصار يدخل لسانو و يطلعو وانا اهاتي تعلى اكتر و اكتر لحتا حسيت اني رح جيب شهوتي فمسكت راسو وصرت شدو اكتر على كسي و قلو اي لحاس كسي اكتر نيكني بالسانك اووووف معاش فيي رح جيب اووووف و حسيت بنهر طلع من كسي و هو صار يلحس اكتر و اكتر لحتا نشف كسي على الاخير هون طلب مني ارضعلو زبره قلتلو عيوني الك عطيني زبرك خلي قحبتك تدلعلك ياه طلع زبرو من البوكسر و مسكته بايدي وقلتلو يا سلام ما اطيبو كان زبه كبير تقريبا 18 سم بي كان تخين و الصراحه من النوع الي برغبلو و بحبو مسكت زبه بايدي وقربت عليه و صرت العبلو براسو بالساني و مشي لساني عليه من تحت لفوق و هو صار ليهث ويقلي اووف منك يا شرموطه فنانه مص يا قحبه اااااوف اي يالا ارضعيه هيك انتي عم تعذبيني و انا ما رد على كلامه و ضليت العب بمشاعره تقريبا دقيقتين و بعدين نزلت على بيضاتو لحستهن و انا طالعه على راس زبره حطيتو بتمي و فوتو على الاخير و سحبت تمي لفوق و طلعته وانا شاده شفافي عليه و هو مع تطليعتي نادا احلى اووووووووووووف منك يا قحبه سمعت كلمه قحبه ولعني لكتر و صرت ارضع بزبره متل المجنونه كاني عم انتاك بتمي و هو بصرخ و بنادي على مهلك يا شرموطه شو عمرك ما شايفه زبر و كنت دخله للاخير بتمي و خليه جوا لحتا حس نفسي نقطع و طلعو من جديد حتا حسيتو قرب يجيب تركت زبه و نزلت لتحت بيضاتو و عضيتو من هنيك و هو صرخ من عضتي و نسي شهوتو هون قلتلو شرموطتك بدها تدوق طعم زبك بالكس كيف و ما ستنيت حتا يحكي شي و دخري نطيت على زبه و دخلتو بكسي و صرت نط عليه و انا عم اتمحن ااااااااااااه شو طيب و كبير و كنت حاسه بفرحه كبيرة بين متعه الجنس و الانتقام و صرت نط اكتر على زبه و هو يساعدني و بيقلي كمان يا شرموطه كمان يا قحبه كسك مولع شو طيب اووووف وانا قلو انا قحبتك شرموطتك من اليوم

رح تعيش احلى ايامك حياتك هيدا وعد مني و طلبت منه يغير الحركه قلي نامي على ظهرك نمت على ظهري و اجا من فوقي دخل زبه و انا لفيت اجري على ظهره وصار ينيكني بقوه وحتا جبت شهوتي اكتر من مرا و هو عم بنيك وانا اهاتي عم تعلو اكتر و اكطتر لحتا خفت حدا يسمعنا وقتها لانه قلي وطي صوتك و هو بلش يلهث و يقلي رح جيب يا قحبه قلتلو جيب جوا كسي عامله حمايه ما كملت كلمتي حتا حسيت بحليب زبه بلش ينزل جوا كسي كان سخن نار و هو كان يلهث من تعبو وانا كمان اهاتي كانت تطلع مع طلعت الحليب منه طلع زبو من كسي وقلي بتجنني قلتلو انتا الي بتجنن و عوضتني عن الحرمان الي كنت حاسه فيه و كمان عطيتني حقي من المتعه و حلاوتها قلتلو ممكن قوم اخد دش لان خايفه اتاخر قلي خدي راتحتك البيت خلص هيدا بيتك اخدت غراضي و تيابي و رحت اركض و المني عم بنزل من كسي على الحمام اخدت دش سريع

سكس محارم, نيك بنت, تحميل افلام سكس, سكس امهات, سكس مترجم, نيك عربى, سكس اجنبى, سكس اخ واخته,

و لبست و جهزت حالي و طلعت من الحمام قالي بوصلك قلتلو مافي مشكله بس قوم تحمم بالاول دخل هو يتحمم وانا صرت اضحك من متعه الانصار الي كنت حاسه فيها و بسرعه تركتلو الرسالع جنب اغراضه و طلعت من البيت بدون ما بحس و رحت نزلت على السوق شتريت تياب جديده و حجاب و عوينات و غيرت شكلي كرمال محدا يعرفني و طلعت على الكافيه الي قدام المستشفى الي كنت فيها تقريبا نص ساعه ولا التكسي نفسها الي طلعت فيها نزل منها هداك الرجال متل المجنون فايت على المشفى و هو بيقول هيه وين الممرضه هيدي الي بالصوره طلعت ناسيه بطاقه التمريض تاعي عندو بالبيت انا فتت وراه على المستشفى لحتا اعرف شو صار معو ما لقيت الا الدكاترا عم يحكو معو و و هو يرد عليهن و بيقوللهن هيدي دمرت حياتي قضت على عمري رح اقتلها رح اخد روحا متل ما دمرتني نزل مدير المشفى على الصوت و طلب من الرجال انو يهدا شوي و يقلو شوز صار معو الرجال ضل بعيط و بقول لمدير المستشفى طلعت معي مبارح من هون و نامت معي و بعدها قالتلي تركتلي هيدي الرسالي وهي اسمها مدير المستشفى لما شاف الرساله طلب من الدكاترا يدخلوه المستشفى حاله طارئه و طلب قسم الاداب و لجنه الصليب الاحمر بيرد الشوفير و ليش بدكن تدخلوني المستشفى لا انا لا مستحيل و الاداب لي شانا الي نخرب بيتي سئلو مدير المستشفى نمت معاها و عملتو جنس كامل او لاء رد عليه الشفير نمت معاها اي و لما دخلت اتحمم وطلعت ما لقيتها موجوده وما لقيت الا الرساله الي معاك مدير المستشفى سمع هيك و تصل بالدرك و طلبهن على حاله طارئه و طلب امن المستشفى كمان انا سمعت هيك و تركت المستشفى و طلعت دغري من المنطقه كلها وانا عم اضحك وحاسه بنتصاري الاول و نزلت على مطعم و اكلت وانا مبسوطه و قلت هي اول واحد **** لا يردو و قررت استاجر بيت و بلش صيد كل خاين او حقير دورت على بيت لحتا لقيت بيت و قلت بدي روح شوفه راح معي السمسار تاع البيت اول ما فتت بلش يرمي كلام غزل و صار يتحركشني بالكلام قلت لحالي خليني استغلو بما انو الوسخ التاني صرت ادلع عليه و هو عم يرمي بكلامه سئلتو قديش اجارو هيدا البيت قلي اجارو 400$ قتلتو لالي وانا عم اترقوص والعب بش

عرب نار, سكس حيوانات, سكس اخوات,صور كس,افلام سكس,