فضاءات الجليل/ مدونة الكاتب سميح محسن

إن التخيل عبارة عن استخدام خاص للغة وتصوير أحد أركان الشعر/ ابن رشد



لم ينتبه أحد

يوليو 23, 2011

خرجا من البحر مُبَللَينِ. جلسا على الرمل، وأدار كل منهما ظهره للآخر، وإتكأ عليه.

في منطقة نطاق رؤياها شاهدت الروّاد يغادرون الواحد تلو الآخر، وهو كذلك حتى خلا الشاطئ تماماً.

ظنته نائماً، فلم تشأ النهوض لئلا توقظه، وهو كذلك.

في الصباح، بدأ الروّاد يتوافدون إلى الشاطئ الواحد تلو الآخر، أما هما فظلا على حالهما لئلا يوقظ الواحد منهما الآخر.

الغيمة السوداء التي أمطرت بغزارة أجبرتهما على الاختفاء، ولم ينتبه أحدٌ من الرواد أن الجالسين كانا تمثالاً من الرمل. 

من كتاب (سماء ثامنة)

Be Sociable, Share!


أضف تعليقك

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash