إلى رجل متقلب” خاطرة”

الحب معك ياسيدي

كالدخول الى المعتقل كسجين سياسي

لاتعرف لم قبضوا عليك ولا متى يطلقون سراحك؟

الحب معك ياسيدي

يجعلني أحياناً حكيمة بليغة

وأحياناً لا أرى فرقاً بيني وبين المصابين بلوثة عقلية

الحب معك يا سيدي

كمن يتناول عشاءه الأخير على فوهة بركان

لا يعرف ماذا يأكل؟

ولا يعرف متى يثور البركان ويطيح به؟

الحب معك ياسيدي

طفل أناني

حين اترك له شفتي السفلى ,, يطمع بالعليا

وحين سمحت له بخاصرتي اليمنى يحاصرها

اقتنص اليسرى

لو تعلمت ياسيدي أصول الضيافة والوفادة

ولكنك تمارس على مائدتي أسوأ عادة

ولو استمعت أيها الطفل الصغير الى نصائح أمك

لامتلأت معدتك ,, بوجبة شهية وزيادة

الحب معك ياسيدي

جعلني مفلسة عاطفياً, كمن يلوح من بعيد بشيك بدون رصيد

وأنت تصدمني كما تصدم قاطرة

جعلتني طفلاً صغيراً يقود دراجة

وتقرأني كما يقرأ المسافر جريدة في قطار

تزجيةً للوقت

أو ادعاء ثقافة

وحين يصل الى غايته

يلقى بها على الرصيف دونما انتظار

Be Sociable, Share!

One Response to “إلى رجل متقلب” خاطرة””

  1. جميل السلحوت قال:

    جميل جدا وسبحان علام الغيوب.

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash