رئيس الوزراء يدين تدمير اسرائيل لطريق الحرية في قراوة بني حسا ن

للنشر الفوري

*25* تشرين ثاني 2010

* *

* *

شعبنا مصمم على السير نحو الحرية والاستقلال

*فياض يدين تدمير اسرائيل لطريق الحرية في قراوة بني حسان*

* *

*أدان رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض بشدة قيام قوات الاحتلال الاسرائيلي
بتدمير طريق الحرية في قراوة بني حسان، واعتبر فياض أن إقدام حكومة الاحتلال
على تدمير هذا الطريق، وتدمير قرية أبو العجاج في الأغوار ومزرعتي وادي قانا في
سلفيت، إنما يؤكد مرة أخرى مدى استهتار اسرائيل بإرداة المجتمع الدولي،
واستمراراها في محاولة تقويض جهود السلطة الوطنية لتقديم الخدمات لمواطنينا،
وكذلك الجهود التي تبذلها السلطة الوطنية لاستكمال بناء مؤسسات دولة فلسطين
وبنيتها التحتية. *

* *

*وشدد فياض على أن هذه الممارسات وأعمال التخريب الاسرائيلية وانتهاكها لكل
الأعراف والقوانين الدولية، لن يزيد شعبنا إلا إصراراً على مزيد من الالتفاف
حول سلطته الوطنية وبرنامجها لتحقيق الجاهزية الوطنية لاقامة دولة فلسطين
المستقلة كاملة السيادة على حدود عام 1967، وقال “إن تدمير اسرائيل لطريق
الحرية في قراوة بني حسان، لن يزيد شعبنا إلا إصراراً على الاستمرار في السير
نحو الحرية، والمزيد من الالتفاف حول السلطة الوطنية وبرنامجها لاستكمال بناء
مؤسسات دولة فلسطين وبنيتها التحتية ، وتحقيق الجاهزية الوطنية لاقامة الدولة”.
*

* *

*واعتبر رئيس الوزراء أن هذه الانتهاكات التي تترافق مع اطلاق العنان لممارسات
وأعمال المستوطنين الارهابية ضد شعبنا وممتلكاته ومصادر رزقه وسبل حياته، إنما
تستدعي من الجتمع الدولي التدخل العاجل لتوفير الحماية لشعبنا، ومنع اسرائيل من
تقويض انجازات السلطة الوطنية، وكذلك تحمل مسؤولياته المباشرة لضمان انهاء
الاحتلال وتمكين شعبنا من نيل حقوقه المشروعة وفي مقدمتها حقه في الحرية
والاستقلال وتقرير المصير وإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة.*
**
*وأكد فياض أن مؤسسات السلطة الوطنية ستعمل على إعادة إعمار وترميم ما دمره
الاحتلال، بما في ذلك طريق الحرية، وتوفير كل مقومات الصمود والحياة الكريمة
لشعبنا، كما أكد ثقته بأن شعبنا لن يضل الطريق نحو الحرية والاستقلال.*

* *

* *

* *

Be Sociable, Share!

About the Author