خبر استقبال وزير الخارجية البلغاري

*مكتب رئيس الوزراء *

* للنشر الفوري *

*30 حزيران 2010*

* *

*فياض يستقبل وزير خارجية بلغاريا*

*ويشدد على ضرورة رفع الحصار عن قطاع غزة وتشغيل الممر الآمن بين غزة والضفة
الغربية*

* *

*استقبل رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض، وزير الخارجية البلغاري السيد نيكولاي
ملادينوف، والوفد المرافق له، في مقر مجلس الوزراء في مدينة رام الله، حيث
أطلعه على آخر التطورات السياسية*

* *

*وتركز البحث خلال الاجتماع وبشكل تفصيلي في حول ضرورة رفع الحصار بصورة فورية
وشاملة عن أهلنا في قطاع غزة، وتنفيذ اتفاقية العبور والحركة لعام 2005، وفتح
كافة المعابر، مع ضرورة التواجد الأوروبي في كافة هذه المعابر لبقائها مفتوحة
وعدم السماح بانتهاك اسرائيل لاتفاقية 2005، بما في ذلك ضمان تشغيل الممر الآمن
لضمان الربط بين قطاع غزة والضفة الغربية، و رفع نظام التحكم والسيطرة، ووقف
الاجتياحات لمناطق السلطة الوطنية، ورفع الحواجز في مناطق الضفة الغربية، وبما
يمكن السلطة الوطنية من الانتشار في كافة المناطق الفلسطينية.*

* *

*وشدد فياض على ضرورة ممارسة المجتمع الدولي لمسؤولياته السياسية والقانونية
والأخلاقية لالزام اسرائيل بوقف انتهاكاتها المستمرة لقواعد القانون الدولي،
وفي مقدمة ذلك الوقف الشامل لكافة الأنشطة الاستيطانية، وخاصة في مدينة القدس،
ووقف سياسة تفريغ المدينة من سكانها من خلال سياسية سحب الهويات، وأوامر
الإبعاد، بالاضافة إلى ضرورة وقف هدم المنازل. *

* *

* واعتبر رئيس الوزراء بأنه آن الأوان لتدخل فاعل من قبل المجتمع الدولي، وأشار
إلى ضرورة التدخل الفاعل والملموس من قبل الاتحاد الأوروبي، والتحرك العملي
وفقاً لما ورد في بيان الاتحاد الاوروبي الصادر في شهر كانون أول العام الماضي،
وبيان اللجنة الرباعية في موسكو والذي صدر في شهر آذار من العام الحالي، بكل ما
تضمناه من عناصر كفيلة بإعطاء المصداقية للعملية السياسية وتمكينها من تحقيق
أهدافها المرجوة منها، كما اعتبر أن ذلك يتطلب تحويل هذه المواقف إلى خطوات
عملية وملموسة تفضي إلى انهاء الاحتلال، واقامة دولة فلسطين المستقلة على حدود
عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.*

* *

*كما أطلع رئيس الوزراء، السيد ملادينوف على التقدم الذي تحرزه السلطة الوطنية
في انجاز خطتها الرامية لاستكمال بناء مؤسسات دولة فلسطين ومقوماتها الأساسية
وبنيتها التحتية وتصميمها على المضي قدماً في تنفيذها.*

* *

*من جانبه عبر وزير الخارجية البلغاري السيد نيكولاي ملادينوف،* *عن دعم
بلغاريا والاتحاد الأوروبي لخطة عمل الحكومة، وشدد على أهمية نجاح الجهود
السياسية الدولية المبذولة في تحقيق نتائج ملموسة تمكن الشعب الفلسطيني من
إقامة دولته المستقلة وفقاً لقرارات الشرعية الدولية، وأكد دعم بلغاريا للجهود
التي تقوم بها السلطة الوطنية لبناء مؤسسات دولة فلسطين، كما اكد على أهمية
الاستمرار في تعزيز العلاقات الثنائية بين الشعبين والبلدين.***

Be Sociable, Share!

About the Author