إلى المؤسسات الشبابية: يلي على راسو بطحة.. بحسيس عليها

بواسطة , أغسطس 27, 2010 7:23 م

لا أستغرب من تدهور حالة الثقة وانخفاض نسبة الانتماء الشبابي لبعض المؤسسات الشبابية الفلسطينية المحلية.

من خلال تواصلي المستمر مع عدد كبير من الشباب و دراسة طبيعة هذه العلاقة مع المؤسسة الشبابية، فإن الظاهر على السطح أن العلاقة في تدهور مستمر مؤخرا لأسباب مختلفة منها:

” يعني بتروح هناك و بيحرتوا عليك بالمجان”. ” شو بدي استفيد، أصلا مدير المؤسسة ياخد مصاري كومات على ظهرنا”. ” انا بدي ساعات عمل تطوعية بس”. ” بدي أعيش و بدي مصاري”. ” طيب ليش أروح على هاي المؤسسة، ما المؤسسة الفلانية بتعطيك مصروف يومي و أكل و شرب و ضحك مع الصبايا”. المزيد 'إلى المؤسسات الشبابية: يلي على راسو بطحة.. بحسيس عليها'»