النهفه الحادية عشر

بواسطة , أغسطس 23, 2010 3:00 م

صباحا جدا. أقرر ألا اسرق شيئا جديدا لنهفاتي. لكن المذيعة صاحبة الحياة الوردية رفضت. قبل رمضان لا تترك كلمة تجامل بها ضيوفها إلا و تستخدمها. قاموس اللغة الشاعرية ينتهي بحلقة واحدة. امتدادا من صباح الحب و الياسمين إلى كلام العشق و الغرام و الغوايات. في رمضان تستخدم قاموسها اللغوي الديني. يا أخي، يا أختي، فضيلة الشيخ، السلام عليكم، استغفر الله…

في حلقة الصباح هذه. المذيعة تستقبل الاتصال من الشعب و فضيلة الشيخ يجيب. اتصال: “السلام عليكم فضيلة الشيخ، ما هو الحكم على هؤلاء الرجال إلي دايمن معصبين و طوش على المنارة، يعني المفروض الدنيا رمضان لازم ما نطاوش، شو الحكم الديني؟”. ” امرأة: زوجي بدو يطلع فدية، و اخوي بالسفر و محتاج كمان، هل حلال أن أقدم الفدية لأخي؟”. ” رجل: إذا وضعت المرأة مزيل العرق و رائحته حلوة، فهل يجوز أن تخرج إلى البلد أم حرام؟”. أنا بشتغل من الساعة 9 لغاية 5. و ما في مكان أتوضأ في الشغل عشان أصلي الظهر و لا العصر، و بس أوصل البيت بكون قرب على الآذان، بجوز اقضي  يا شيخ؟”.

قررت أن اعتزل الإعلام و الصحافة و الموسيقى و أن أتخصص في الشريعة. اعشق اتخاذ القرارات الصعبة في حياتي… انتهى..

سائد كرزون
21/8/2010

Be Sociable, Share!

اترك رد

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash