الخطيئة الشيطانية الفاجرة

بواسطة , أبريل 2, 2010 9:53 ص

” فلان ذبح أخته دفاعا عن شرف العائلة. وفلانة ذبحت ابنتها دفاعا عن شرف القبيلة. و فلان اغتال قائده دفاعا عن شرف الدولة، العرش، النظام، الأعراف والتقاليد. و المشكلة أن الشرف لا يمكن وصفه أو تحديد شكله أو لونه أو رائحته أو طباعه أو عمره أو وجوده لأنه كالعار “. محمد الماغوط

مصادفة كنت انتظر برنامجا تلفزيونيا لصديقة لأول مرة أشاهده على شاشة تلفزيون فلسطين. و فجأة اقرأ خبرا مفاده:” أن حالات القتل على خلفية الشرف وصلت إلى 13 حالة في فلسطين في العام 2009″. طبعا لولا أنني انتظر برنامج الصديقة لخرجت مسرعا هاربا منفعلا ضاربا على راسي بحذاء عتيق رائحته كريهة حزنا على حال ال “13 حالة”. حينها تذكرت كلام محمد الماغوط. المزيد 'الخطيئة الشيطانية الفاجرة'»