احمد ينيك اختة المتعطشة قصص سكس محارم

وقفنا في الحلقة السابقة عند أحمد وقد أطلق شهوته سريعاً و لم يكد يسترد و عيه هو و رباب حتى همس: قومي …ميرنا هنا…ميرنا شافتنا…ذهلت رباب: يا نهار اسود…أتفضحنا…هدومي فين…..هرولت رباب إلي ملابسها فارتدتها و انسحبت حيث بيتها وهي تخشى أن تكون ميرنا من الرعونة بأن تكشف سرها مع شقيقها؛ فهي صاحبتها ولكنها تعرف كم غيرتها عليها هي خاصة! أوقعت ميرنا أخته المشتعلة الشهوة نفسها في ورطة عندما سمحت لنفسها أن تراقبه وهو ينيك رباب يعتليها! كذلك أوقعت مرينا أخيها احمد في ورطة عندما راحت تشتهي زبه الدسم و تساومه علي فضح علاقته برباب إن لم يمارس معها كما مارس مع صاحبتها!

راحت ميرنا تتحرش بأخيها احمد بعد أن رأته بأم عينها وهو في وضع الرجل والمرأة أو وضع الذكر من أنثاه صبيحة ذلك اليوم التي كانت أمه فيه عند خالته وهي نفسها في دراستها فهو مطمأن بالا تعود إلا أوان العصر كما تفعل كل يوم ثلاثاء من كل أسبوع. إلا أن ميرنا أخته المشتعلة الشهوة أصابها قليل من الصداع فلم تكمل يومها الدراسي و استأذنت لتأتي البيت تدخل و تسمع تأوهاته و تأوهات صاحبته رباب بل وتراقبهم من فتحة مفتاح الباب وترى لتضحي وهي مشتعلة الشهوة تشتهي زبه الدسم كما رأته ينيك رباب و يلقي حليبه فوق بطنها و سوتها! لم يكن لأحمد أن ينظر لأخته و مفاتنها بعين الشهوة إلا أن شقيقته الدلوعة الرقيقة الحسناء ذات العيون الواسعة والصدر النافر المرفوع والوجه الخمري المتطاول قليلاً المثير بأنفه المستقيمة الشماء و بطيزها الرائعة الإثارة المدورة بتقوسات فخذيها و ساقيها المدكوكتين وتكوين جسدها الأنثوي الرائع راحت تتحرش به و تغريه بها وقد باتت أخته المشتعلة الشهوة تشتهي زبه الدسم بقوة!

نيك محارم اجنبيقصص محارمتحميل سكس عربيسكس صعيديمحارم xnxxافلام نيج امهاتسكس ليلة الدخلة

بعد ذلك اللقاء مع رباب و بعد أن تحمم أحمد خرج من الحمام ليجد أخته ميرنا تضحك وتتهكم وفي عينيها اشتهاءً وهي تهمس بغنج ملمحة: أيه أحمد…عامل أيه…رد أحمد رداً مقتضباً: أنا..أنا كويس….ثم أردفت غامزة وهي تمشي إلي غرفتها : و رباب عاملة أيه…لم يجبها أحمد إلا بسؤال فهتف: أنتي ايه اللي جابك بدري كده؟!! لم تجب بل كل ما فعلته انها راحت تتهادى وعلى جانب وجهها ابتسامة ساخرة ثم دلفت إلى غرفتها ونامت على بطنها ورفعت ساقيها تلاعبهما! دخل أحمد عليها فعلته بنظرة ضاحكة وقالت: ” بص يا حمادة … متقلقش أنت عارف أنا دلوعتك أختك حبيبتك…و مش هجيب سيرة لحد….. أحس أحمد بنار تجري في وجهه و أن الدم كاد ينبجس منه وكان لابد أن يلاطفها !. انحنى أحمد فوقها وهي فوق السرير وجلس إلى جوارها وراح يتحسس شعرها ويهمس: ميرنا …. اوعي الكلام ده يطلع برة… انت فاهمة…أجابته في تحد باد: بشرط….سألها أخوها مرتاعاً مستعجباً: ” شرط ايه يا ميرنا؟! فهمست: وأنا كمان…! فما كان من أحمد سوى أن لطمها على وجهها بشدة لتتنمر الدموع من عيونها الجميلة ولم تتكلم فأحس أنه عقد الأمور فأكب فوق رأسها يقبلها ورفع جسدها البض إليه وضمها إليه و شفتاه تلتحم بشفتيها الوردتين فيلثمها وهي تلقي بوجهها يمنة ويسرة ووهو يعدها هامساً : أنا هنفذلك كل اللي عوزاه …ماما عند تيتة بعد بكرة …البيت هيفضلنا و هنستمتع انا وانت بس … خلاص يا روحي…بس بقا…عدي بكرة….كان احمد يؤجل لقائه بأخته قدر المستطاع ليفكر في ذلك الوضع الغريب! أخته المشتعلة الشهوة تشتهي زبه الدسم وراح يطرح أسئلة كثيرة: هل عندها حق أن تشتهيه…؟!! و هل تشتهي البنت أخيها و إن كان وسيماً جذاباً؟!! وهل هو بلقائه رباب عارياً من أشعل نارها الجنسية؟!! و كيف يفعل بأخته و يقعد منها مقعده من رباب وهي محرمه؟!! التقى أحمد برباب في اليوم التالي رباب فسألته: ميرنا بقت تشوفني تبصلي من تحت لتحت…مش بتلكمني….أحمد: ما هي كشفتنا ….رباب ودق قلبها: خايفة تفضحنا…بموووت مالخوف….أحمد: عارفة …طالبة طلب غريب أوي تمن سكوتها….! رباب بنظرة غريبة و كأنها فهمت: طالبة أيه..!! أحمد مقراً: اللي فهمتيه… عاوزاني أعاشرها….رباب بضحكة مندهشة: هههه…يا مجنونة يا ميرو…!! ثم ساد صمت قطعته رباب فقالت بمكر: طب و ماله….و كمان يبقالك عليها زلة….!! أحمد هائجاً: رباب…أنت اتجننتي……!! رباب تقنعه: ولا أجننت ولا حاجة…أعملها اللي نفسها فيه…ما هي معذورة….أنت كنت حامي أوي معايا…..صمت أحمد فأردفت رباب: خلاص بقا تلاقيها نسيت فكك بقا….عاد أحمد البيت ليجد ميرنا بعباءة مفتوحة فوق صدرها الأبيض الشهي بملامحها السكسي وهي ترمقه بنظرات كلها إغراء مختلط بشهوة برغبة بعشق باستنجاز لوعده غداً هامسة: أجيبلك تاكل… احمد: أمال ماما فين….رباب وقد انحنت تلتقط ما سقط منها: في أوضتها….ثم اعتدلت و اردفت: نايمة شوية قالتلي أغديك…حملق أحمد في طيز أختها المثيرة جداً وقد وقعت منه موقع الشهوة و الرغبة! حدق فيها فاحمرت ميرنا على الرغمن جراتها: أيه مالك…بتبحلقي ليه..دنا منها و أمسك ساعدها ادوري كده…فاستدارت مائة و ثمانين درجة فهمس: أثبتي…وحدق في انحناءاتها ثم صفعها علي طيزها وهو ينوي إن أصرت أن يفتحها وقال: يلا هاتيلي الأكل…ضحكت أخته و رمته بنظرة سكسي لا تكون إلا بين الحبيبين و مصمصت شفتيها و راحت ترقص طيازها وهي مدبرة عنه…

سكس امهات - قصص سكسمكالمات سكس - كلام سكسقصص سكس محارمصور سكس

الاخت يعجبها زب اخوها سكسي محارم xnxx

حين راتني اختي استمني خلعت ثيابها و هجمت على زبي و كانها كانت تنتظر هذه اللحظة و انا اعيش مع اختي رفقة ابي و امي و نحن عائلة متحررة و كنا نمضي اغلب اوقاتنا في اوروبا و اختي اصغر مني بسنة واحدة فقط و كانت تاتي مع عشيقها الذي كان صديقي و ينيكها في غرفتها و اان اعرف اي ان امور السكس في بيتنا كانت عادية جدا .و انا ايضا كنت احضر البنات الى البيت والعاهرات و انيك و اتمتع و لكن لم اترك اختي تدخل علينا او ترانا لاني كنت اريد الابقاءع لى بعض الاحترام معها و ذات يوم كنت في البيت اشاهد قناة اباحية تعرض افلام السكس حتى في النهار و كان الجور حار جدا و انا ارتدي ملابس خفيفة و وجدت نفسي العب بزبي و استمني حتى دخلت اختي و راتني ماسك زبي العب
و لما راتني اختي استمني حاولت اخفاء زبي لكنها كانت جد محمومة و ممحونة حيث اقتربت مني و امسكت يدي و طلبت من ابقي زبي في الخارج لانها تريد ان تقضي لي شهوتي و انا صرخت عليها و بقيت معها في جدال و اخبرتها ان ارفض ان اقضي شهوتي على اختي . و اخبرتها اني اريد ان استمني و لو اردت الفتيات فان ذاكرة الهاتف مملوءة بارقام الصديقات و العاهرات من مختلف الاعمار و الانواع و لكن اختي اصرت و كنت راغبة بشدة و صارحتني انها تحبني منذ مدة و تريد ممارسة سكس المحارم معي و حين كنت اتحدث معها كانت هي قد بدات تلعب بزبي و تلامسه و تحركه و لا انكر اني لم اقاوم تلك اليد الناعمة و المتعة و سخنت و لما راتني اختي استمني كانت مصرة جدا
سكسي قديم ، تحميل سكس مصري ،  سكسي جامد ، سكسي بنت مع بنت ، فيديوهات سكسي ، تحميل سكسي محجبات
و بعد ذلك تمددت انا على السرير و فتحت رجلاي و تركتها تلعب بزبي و تفرك فيه و زبي منتصب و الشهوة اتشعلت فيه بقوة كبيرة و لما راتني اختي استمني اعجبها زبي و هيجها حتى اصبحت كالمجنونة و لوحدها بدات ترضع زبي و لحسته و مصت الخصتين و انا متكي استمتع معها متعة جميلة . و بدات اختي لوحدها في خلع الثياب و اصلا هي كانت ترتدي ملابس مكشوفة و سهلة الخلع و اصبحت في رمشة عين عارية تماما و لما رايت اختي عارية امامي احسست اني كنت مقصر في حقها و في جسمها فقد كانت جميلة و مثيرة اكثر مما تخيلت و خاصة في حلمتي بزازها الجميلتين جدا و فرحت بعد ذلك لان القدر كان معي لما راتني اختي استمني و الا لما حدث معي ما حدث
و باقصى حرارة جنسية كانت ترضع زبي و تمص فيه و تلحس و تشم الخصتين و انا متمدد على ظهري و ارفع رجلاي و من شدة وقاحتها راحت اختي تلحس لي فتحة شرجي و انا اضحك و رغم اني طلبت منها ان تتوقف الا انني في داخلي كنت اريد ان تكررها لان فيها متعة جنسية كبيرة جدا . ثم سخنت انا و جلبت اختي نحوي و امسكتها بالتقبيل الحار في عنقها و فمها و كانت هي هائجة و قلبها يدق ايضا بحرار ة قوية جدا و انا اواصل اللحس و التقبيل و امسكتها من بزازها ادعك في حلمتها و اعجن و صدرها طري و ناعم جدا ثم قربت كسها من زبي و انا ساخن جدا و اريد ان انيكها و سعيد من حظي حين راتني اختي استمني و سخنت ايضا على زبي حتى تمارس معي الجنس
سكسي اخوات xxnx ، تنزيل سكسي ، افلام نيك محارم ، سكسي اسيوي ، سكسي امهات ياباني ، مقاطع سكسي ديوث

نيك خالتي المطلقة افلام سكسي محارم xnxx

انا امراة مطلقة عمري خمسين سنة و هذه حكايتي في سكس محارم مع ابن اختي سامي الطالب الجامعي الذي كان يقيم عندي خلال مرحلة الدراسة في السنة الأولى و هو شاب جميل جدا و خجول و لكنه امام جمالي و انوثتي استسلم و ناكني بطريقة ساخنة جدا . و لكن قبل ان ينيكني كنت انا السبب حيث اني أعيش لوحدي لاني عاقر و لا املك أولاد و  هو السبب الذي جعل زوجي يطلقني و يعيد الزواج و مع ذلك فجسمي مثير و جميل و مطمع أي رجل و لي صدر ساحر و كبير و طيز طرية نافرة و مدورة و حين اخبرني سامي انه يريد المكوث عندي لتسعة اشهر كان اول شيء فكرت فهي هو زبه و النيك معه . و من اول يوم بدا سامي يسكن معي تعمدت لبس الفساتين الساخنة جدا الشفافة التي تبرز حلمات صدري الكبيرة و هالتي و هذا حتى اسخنه و اجعله ينجذب نحوي و نمارس سكس محارم فانا ممحونة جدا و اريد زب باي ثمن و لكن سامي كان خجول جدا و هكذا تمر الأيام وانا في كل مرة انوع من ثيابي واغرائي . و ذات مرة لاحظت ان سامي رغم خجله الا انه ينظر الى جسمي بطرف عينيه و هو ما يعني انه بدا ينجذب نحوي و هو أيضا يريد ان ينيكني

فيديو نيك حيواناتمقاطع سكسي حيواناتسكسي قديم - افلام سكسي مصرية - افلام بورنو جديدةافلام جنس بنات

و ذات يوم دخلت الحمام و تعمدت ترك الباب مفتوح و تعريت كلية و اطلت مدة مكوثي هناك حتى دخل علي سامي و راني عارية تماما و قابلته و صدري بارز و مغري و احسست انه اضطرب جدا و كان اضطرابه من شدة الشهوة و خرجت اليه يومها و انا ساخنة جدا الف جسمي بالمنشفة و تقريبا كل صدري بارز . ثم اقتربت منه و عبرت له عن اسفي ثم اخبرته اني خالته و الامر عادي جدا لانني لو اراه عاري فان ذلك لا يغير شيئا من حبي له و حين كنت انظر اليه تعمدت ترك المنشفة تسقط من على كتفي و ظهرت بزازي مرة أخرى و هو قريب منها حيث كانت المسافة بين فمه و بين صدري حوالي عشرين سنتيمتر فقط و كانت خطتي الساخنة لممارسة سكس محارم مع سامي . و لم ينزل سامي نظره عني بل بقي ينظر الى حلمة صدري و لحظتها دون ان اشعر وضعت ثديي على وجهه و بدا سامي يرضع بكل قوة في سكس محارم ساخن جدا و انزلت المنشفة كاملة و أصبحت عارية و رحت ابحث عن زبه بين ثيابه لاني اريد ان ارضع و امص و كانت مفاجئتي كبيرة حين أخرجت زبه و هو مبلول فقد قذف كل حليبه حتى قبل ان يبدا في النيك معي

صور نيك متحركةسكس اجنبي محارمنيك حيواناتسكسي امهات عربينيك سكسيسكسي عربي

و اسرعت لاحضار منديل و مسحت زب سامي و نظفته و انا عارية تماما و بقيت افركه  والعب به و هو لم يقل أي كلمة و كان خجولا نوعا ما لانه يمارس سكس محارم مع خالته لأول مرة  و رحت ارضع الزب الذي اشتقت اليه  وانا الحس خصيتي سامي و امصهما حتى هيجته بكل قوة . ثم انتصب زبه و كان زبه كبير و جميل جدا و جلست على زبه و هو على كسي و بقيت اهتز حتى ادخله  و بدا سامي ينيكني بقوة  وهو يئن من اللذة و الشهوة ثم انطلق في التاوه و اخراج كل مكبوتاته اه اه اه ما احلى جسمك خالتي اه اه انا اريد ان أعيش معك النيك الكامل الساخن و اعشق بزازك اه اه اه لطالما حلبت زبي على بزازك و  ه ي الان بين يداي اه اه . و انا كنت ساخنة جدا و اركب على زبه  واهتز بكل قوة  و اشعر بتحرك الزب داخل كسي الساخن و حرارة الزب كانت مثيرة و لذيذة جدا و اقرب له صدري ليرضع فانا صدري كبير و ناعم جدا و يزيد في متعته في اجمل سكس محارم  و سامي امسك فلقات طيزي و بدا يلعب بهما بطريقة مثيرة و ساخنة جدا

ثم جاءته الشهوة فدفعني و ركب فوقي واصبح يخض زبه بكل قوة داخل كسي و ينيكني بطريقة عنيفة جدا و أنفاسه حارة و هو يلحس رقبتي و صدري بمحنة و انا اسمع اه اه اه اخلتي اه اه اح اح اريد ان اقذف في كسك اه اه ثم انفجر زبه داخل كسي و انا احس بحرارة منيه الساخن جدا . و كان يقذف بكل قوة  و زبه يرتعش داخل كسي  و انا ارتعش بقوة في سكس محارم جنني و هيجني و من ليلتها ظل سمي يعاشرني كزوجي و أعاد لي ذكريات الزواج الساخنة جدا حين كان ينيكني زوجي النياك

سكسي محارم زوج الام المتحرش افلام نيك محارم

ما احلاها من لذة و انا في اسخن نيك محارم مع مجدي زوج امي و انا ماسكة ذلك الزب الجميل في يدي ارضع فيه و الاعبه بلساني واحس فيه حنان كبير جدا بينماه و كان يخرج انين ساخن جدا و يلعب بشعري و انا اواصل الرضع و الزبجميل جدا و حلاوته لا تقدر بثمن . و مثلما كان الزب يقوم كان بظري ايضا يقوم و شهوتي تكبر حتى احسست ان كسي بدا يقطر و وجدت رغبة كبيرة في تذوق ذلك الزب في كسي و مجدي ايضا كان ساخن و حين تمددت له و فتحت رجلي فقد مجدي زوج امي كل صبره و سيطرته على شهوته و امسك زبه و جاء به مسرعا نحو كسي و هو يريد ان يدخل زبه في كسي بقوة

سكس الامهاتسكس قديمسكس ديوثسكس الامسكسي حيواناتسكس حصان - تنزيل سكس حيوانات

و لم اضع اي حسبان للعواقب و فتحت له الرجلين امام الزب و انا في اسخن نيك محارم و مجدي دفع زبه بحرارة كبيرة لينطلق الزب في الدخول الى كسي و يغيب و احسست الزب يعلق في باب الكس لكن مع الدفع و قوة النيك انفتح كسي . و لم احس باي الم حين مزق الكس غشائي فقد كان ناعم جدا و جميل جدا و لذته حارة و بسرعة بمجرد ان مزق كسي انزلق الى رحمي و دخل للخصيتين و مجدي سخن اكثر و هاج حين ادخل زبه و بدا يحرك فيه الى الامام و الخلف بقوة و يهمس في ادني اه اه احلااح احبك اه اه اه كنت اريد ان انيكك من اول يوم و انا اذوب معه في اسخن نيك محارم و اشعر باللذة القصوى

سكسي اخواتقصص سكس محارمصور نيكصور سكس

و ما احلى زب مجدى الكبير و انا لم اتوقع ان زبه بالكامل سيدخل في كسي و يمتعني في اسخن نيك محارم و مجدي يوال اخراج غنجاته الساخنة جد و دفع الزب بقوة في كسي حتى يعطيني احلى نيك و اسخن جنس . و حتى قبلاته كانت لذيذة و مخلوطة بلعابه الجميل الذي يختلط بلعابي و زبه يتحرك في كسي المبلول و شهوتي تضاعفت اكثر و اصبحت قوية اكثر من اللازم و انا قد بلغت اقصى مدى من الشهوة و احس بحلاوة جنسية كبيرة جدا و حارة جعلتني اتغنج كانني مجنونة اه اح اه اه اح اح اح و مجدي يواصل النيك الساخن بحرارة كبيرة و زبه يشبعني نيك

و كسي يسخنبسرعة لانني ممحونة و اتوق الى الزب ومجدي ينيكني لاول مرة و هو ما جعل تلك الشهوة تكون غير عادية و غريبة و ساخنة جدا و الزب الذي كان ينيكني ايضا فيه لذة لا توصف و مجدي كان من شدة الشهوة يعض على شفتيه و هو يحرك زبه في كسي . و جسمي اصبح يتارجح بين يدي مجدي وزبه في كسي وانا هائجة اه اه اح اح اح و هو ما زال يدخل ويخرج الزب في كسي في اسخن نيك محارم و اقوى جنس

سكس هيفاء وهبيسكس قديمقصص سكس محارمسكس امهات مصريعرب نارنيك الامسكسي حيوانافلام سكسيافلام سكس حصان

قصة سكسي xnxx ساخنة خيانة زوجة مثيرة

ثم قام ( علي ) وقام برمي على السرير وباعد بين رجلي ووضع زبه على كسي وقام بالتفريش على كسي وكنت مستمتعه وأصرخ طلبا في المزيد وكان يزيد من فركه لدرجة شعرت بأن كسي سينفجر من قوة الإحتكاك وأطلقت صرخاتي الحارة المليئة بالشهوة وكان يفرك رأس زبه ببظري ويفركه بقوة وبظري يتورم أكثر ويزيد تعذيبي ولهيبي ثم نزل على كسي بفمه وكان يدخل لسانه تحت بظري ويرفعه ويأخذه بأسنانه ويمتصه ويحركه بلسانه أأأأأأأأأأه اووووووووووووه وكان يعض بظري بأسنانه ثم يرفع رأسه ويضع زبه على بظري مرة أخرى ويفركه بقوة أصبحت أصرخ عليه أدخل زبك في كسي نيكني لم أعد أختمل أاااااااه أأأأأأأأى وهو لا يستمع لصرخاتي بل زاد مصه وفركه لكسي المسكين ثم أخذ يفتح شفرات كسي!
براس زبه المتوحش ووضع راس زبه على فتحة كسي وأخذ يحرك زبه على الفتحه وهو ملئ بإفرازاته اللزجه وقام بإدخال جزء بسيط من رأسه في كسي وأخرجه مما زاد من جنوني وصرخت فيه أدخله نيكني نيك كسي نيكني وقام بضرب كسي بواسطة زبه وكأنه يعاقبني ويحرك زبه على كسي ويضغط عليه بقوة ةينام على جسمي ويضغط زبه اكثر كسي ثم قام بوضع فمه على صدري وقام برضع نهدي بنهم شديد وجوع ووضع يده على كسي يفرك كسي بلا رحمه ويقرص بظري وأنا أصرخ تعذيبا وفرحا وشهوتا ومحنه ثم أدخل أصابعه في كسي وهو يمتص نهدي بقوة ويعضها بشدة ويدخل أصابعه بقوة ويحركها في كسي بشكل دائري وأنا أصرخ مستمتعه بهذا الإحساس الرائع والجنس الأروع ثم نزلت يداي على بظري تلاعب!

سكس حيوانات مثيرسكس صعبسكس اب وبنتةسكس محارم اجنبيافلام نيك عربيxxnx
ه وتقرصه مستمتعة برعشة بظري ثم أخرج يده من كسي ورفع رجلي وأخذ يفرك زبه في كسي ويدخله في كسي وهو يمص نهدي ويدفع بزبه اكثر وكان كسي فرحا بهذا الزب العنيد وقام بالضغط عليه بقوة وصرخاتي ترتفع ثم أخرج زبه من كسي ورفع رجلي أكثر وأخذ يدفع زبه في طيزي وكان شيء فظيع ومألم لدرجة أخذت أصرخ أكثر وهو يستمتع بصرخاتي ويلتهم صدري ويدفع زبه أكثر في طيزي الضيق وهو يجاهد في إدخاله ووضع يده على كسي الملئ بالإفرازات وأخذ يفرك أصبعه على كسي ويقرص بظري ويشده وقام بإدخال إصبعه في كسي ويدفع بزبه داخل طيزي المشقوق وأدخل إصبع أخر في كسي ويحركهم بقوة وكان كسي يضغط بقوة على أصابعه وكأنه يرفض خروجهم ويفرز حمما حارة وساخنه ثم أخرج زبه من طيزي المفتوحه وأخذ يفرك زبه على كسي و قام بإدخال زبه في كسي ثم أخرجه ورفع رجلي ووضعها على صدري وأنا ممسكة بأسفل ركبي وأصبح كسي بارزا تماما وقام بفرك زبه المفترس على كسي المحمر وكان يصرخ ويدخل زبه بقوة ويضغط وكانت بيضاته تلتصق في طيزي وزادت سرعته في النيك وأصبح يضغط على أفخاذي حتى لا أتحرك وهو يدخل ويخرج في زبه وأصبحت أنزل على زبه مرات عديده وأصرخ متلذذة وأطلب المزيد من النيييك!
وهو يسحق كسي بزبه ويضغط اكثر حتى شعرت بحرارة داخل كسي فعرفت بأنه بدأ يخرج لبنه وأخذ يصرخ كالوحش صرخات متتاليه وأخرج زبه وأفرغ ما بقي من لبنه على صدري حتى أنتهى البركان الهائل ثم نام على صدري ونحن نتنفس نفسا عنيقا وأخذ يمتص شفايفي وكنت أتلذذ بطعم فمه وأدخلت لساني في فمه وأشربته من رحيقي حتى هدء تماما!

سكس نسوان - سكس حريمقصص نيك امهاتسكسي

سكس اخوات xnxn محارم اجمل افلام نيك xnxx

سأكلمكم عن مدى عشق الأخوات وكيف كنت أستمتع بجسم أختي و أختي تستمتع بالممارسة معي وذلك حتى تزوجت من فترة قريبة. فمنذ أن وعيت على وجود أخت لي تصغرني بنحو أربعة أعوام وأنا متعلق بها. كانت جنان تكبر و يكبر تعلقي بها وتعلقها بي حتى صارت في السادسة عشرة و أنا في العشرين. جنان من النوع الذي يقولون عنه أن جسمها فاير فقد كانت في الرابعة عشرة آنسة كاملة الجمال و المفاتن لها صدر وبزاز كبيرة وهى جميلة جدا بيضاء البشرة الممزوجة بلون البمبي والشعر الطويل حتى يصل الى وسطها المخصر الدقيق إلا انه تحته أرداف مدورة كبيرة الحجم على سنها! الذي كان يسحرني منها تقسيم جسدها الرائع فأردافها اعرض من كتفيها!

محارم عربي xnxxافلام نيك xnxxسكس اخ واختة عربيسكس حيوانات xnxnسكس عراقي xnxxمكالمات سكس xnxx

كبرت جنان واستدارت وبلغت جنان مبلغ النسوان الجميلات. ذات يوم وكنا فى فسحة طوال اليوم وكان يومها عيد ميلادها السادس عشر كانت تشع جمالا جديدا وإحساس مرهف ونظرات دافئة تمشى تثير الأرض ومن عليها راح يتعجب صديق لي ويهمس متعجباً: دي جنان..دي بقت صاروخ…لفت نظري إليها وابتسمت فرأيتها قد احلوت بصورة عجيبة. في تلك الليلة رحت أدخل الغرفة لأجد جنان نائمة نوم عميق وقد انحسر قميصها من فوق ساقيها الناصعين وشعرها الجميل يغطى جزء من وجهها . رقدت جنبها كالعادة لتتملكني رغبة غريبة في أن أحضنها وأضمها إلي! من هنا بدأ حس عشق الأخوات الذي جعلني أستمتع بجسم أختي و أختي تستمتع بالممارسة معي فاخذت أحضنها لأجد يدي تسوخ في جسد بض طري ساخن ممتلئ ساخن واشتهيتها إلا أنني أفقت لنفسي وعنفتها وأفلتها من بين زراعي! في الصباح أيقظتني كي نفطر سوياً فنهضت نشطاً وأنا أرى أول ما أرى ذلك الجمال فجلست أتأملها بإعجاب مبهور حتى أنها لاحظت وابتسمت وعلقت : أنت مالك بتبصلى قوى كدة… انا زعلتك في حاجة…ابتسمت وقلت: لا ابدا يا حبيبتي انت أحلوتي قوى وكبرتى يا جنان…ابتسمت بخجل واحمرت وقالت: يعني حلو كدا…قلت: أكيد…أنتي ست البنات دلوقتي . ضحت ومدت يدها بدلع وقالت: طيب ست البنات عاوزة 30 جنيه ..

نيك طيازنيك جديدنيك امهاتافلام نيك محجبات

نهضت وأتيت بالفلوس ووضعتها بيدها وقلت: بس كدا…ست البنات تؤمر..قبلتني من خدي قبلة حلوة طويلة…ثم ذهبت لمدرستها وقد تغيرت نظرتي لجنان للأبد! بالمساء وجدتها جالسة جانب الباب دامعة وقد عدت متأخراً فهبت واقفة تلومني: كدا بردو تتاخر عليا…؟!! أمسكتها ضمتها إلى صدري و ربت على ظهرها برفق ثم طبعت قبلة فوق خدها الأسيل فسألتها سبب دمعها فقالت وهي تحضر لي العشاء ان أمها واختها الاكبر تركوها ليحضروا حفل زفاف بنت الجيران في الغردقة. ضممتها غلي مجدداً و هونت عليها باننا معاً باقيين ورحنا نشاهد التلفاز وإذ الفيلم فيه لقطات ساخنة مفضوحة جداً فالتقت نظراتي با في خل منها ثم نهضت ورفعت صحاف الطعام لتستأذني و تنام في غرفتها. بعد قليل كنت هائج جداً فألقيت نظرة عليها وكانت جنان نائمة في قميص جد ساخن مكورة طيزها ناحية ما انا بنام ونمت جنبها ودون ان افكر لقيتني أحضنها فتجاوبت معى وقربت طيزها منى ورفعت الباقى من قميصها لأجد لها اجمل أفخاد مدورة وبزاز نافرة! ضممتها غلي بقوة وهي لزقت فيا طيزها التي كانت طرية فرحت ألمسها لأجدها حريررية الملمس ثم تسللت يدي إلى حيث كسها من فوق الكيلوت حاجة ترعش كس قابب طالع برة الفخدين قبة مكوة و تجرات ومددت إصبعى تحت الكيلوت وكانت المفاجأة شعر كسها خفيف يعنى بتنعم كسها ! أثارتني الفكرة وانتصب زبى فراحت جنان تتحرك فنهضت مرتبكاً أجري للحمام و استمنيت بقوة لأريح هيجاني. باليوم التالي وكنا بمفردنا ويبدو أن جنان كانت تحسس بي ليلة امس فراحت تستجيب لي وبعد أن تحممت لم تلبس إلا القليل من ثيابها فاتت خلفي في الغرفة واستبدلت قميصها بآخر قصير لبسته دون ستيان ثم رقدت إلى جواري على جنبها وأردافها مرتفعة عن وسطها و باقى جسمها وكذلك بزازها واقفة نايمة علي جنبها فقمت دخلت الحمام وعدت لأتأملها فأسخن وحضنتها بشدة وهى قربت لى طيزها كما المرة السابقة ومددت يدى الى بزها الملبن و عصرته برفق فتتأوه برفق بأحلى لذة ثم أنزلت الكيلوت و مددت يدى ورفعت الكيلوت فلم تتحرك ثم أنزلته فرأست كس رائع لذيذ ثم رحت اميل فوق البزاز أمصها لتتأوه بلذة كبيرة لأراها تبتسم ثم تستدير تنام على ظهرها تعلنها بلسان الحال أن أنيكها وأستمتع وامتعها فركبت وفرشت جسدها وهى بدأت ترهز تحتي تحرك فوق وتحت وتقول بصوت خافت اة اة اح اح تتحرك لأجد فجأة جنان ترفع خصرها و بالتالى كسها ناحية زبي وكاد ان يدخل كله وهى نائمة وبعدت وتأوهت وتأففت متزمرة وهى تتحرك فوق علي وتحت تريد أن تدخله وأصبحت كاللبوة وأخرجت زبي قليل من كسها فتنهدت وتأوهت وكادت تصرخ وتأبى خروج زبي من بين فخذيها تريده أن يدخل آلي عمق كسها هي في حالة لاشعور ولا مسؤولية ولا منطق ولا شيء غير اللذة والشبق تريد النيك بكل جسدها بكل الرغبة وهى نائمة مغمضة العينين قالت بصوتها الخافت كالعادة : حرام عليك تعبتني…دخله شوية… خلص خلص…فأشعلتني بقوة وجعلت انيكها برأس زبي وأفرشها دون أن أدخلها وهي تتلذذ أسفلي وأنا كذلك حتى أرتعشن وأنا دفق منيي فوق بطنها! من يومها أنا أمارس عليها عشق الأخوات و استمتع بجسم أختي و أختي تستمتع بالممارسة معي حتى تم زواجها من قريب.

سكس نيك خطيبتي في اوضة نومها

بمجرد أن فتح أسلام خطيبي الباب وقعت عيناه مباشرة على صدري الذي كان مبللاً بماء المطر التصق القميص فوق بزازي و أبرز حلمات صدري الوردية المنفوخة كحبات العنب بصورة مستفزة لمشاعر الرجال. لحظات قصيرة و عادت عيناه الدعجاء ترمق وجهي فألقى بيده خلف رأسي برقة وشبك أصابعه في خصلات شعري المبلول قبل أن يسحبني للداخل إلى بيته الثنائي الطوابق. يبدو انني أثرته بقوة إذ مشت يده فوق انحناء ظهري حتى علت فحطت فوق هضبتي طيازي العالية القباب فراح يقفشهما بحزم. صامتاً أخذ بيدي في يده يصعد بي للطابق الأعلى حيث غرفة نومه! لم يكن والده بالبيت فقد سافرا لصعيد مصر لحضور حفل زفاف أما هو فظل هنالك من أجل دراسته. ابتسم لي بمجرد أن وصلنا هناك لمحطتنا المفضلة. دفعته على السرير بسرعة و وقفت أمامه و هو جالس على الحافة. ابتسم وقال أخيراً:” وحشتيني…” نظرت إليه:” يا سلام…” عضضت شفتي السفلى من شوقي إليه. راحت يداه تغوصان داخل قميص الرطب المشبع بمياه الأمطار فأخذ يقفش زوج بزازي بجماع راحتيه الكبيرتين ويلعب في حلمتي يدور بانامله بينهما برقة ونعومة ثم بشدة. فأنا أعلم أن خطيبي يعشق بزازي و يرضع حلماتي فراح يرفع القميص فكشف عن صدري وراح يدس فمه في البز الأيسر وأنا بالكاد كنت قد أخرجته له كله.
مكالمات سكسسكس نسوانجيقصص سكس
وهو يلتقط حلمتي بين مقدم أسنانه قال هامساً:” أموت في بزازك يا روني…” راح يضرب حلمتي بلسانه وهي بين أسنانه فوضعت بأصابعي فوق شعره الأسود الناعم الطويل فأثارني فرحت أشده منه إلى صدري ليدنو و يدنو ويمص أكثرو أكثر و ينتقل لمص الأخرى. راح يشد بزازي بأصابعه القوية بشدة حتى ظننت انه سيترك أثاراً عليهما. شعرت بمزيج من المتعة و الالم لكنني لم أقل ﻷه أن يتوقف إذ خطيبي يعشق بزازي و يرضع حلماتي فلن يستمع لي! بيده الأخرى الحرة راح يفكك أزرار بنطالي الجينز ويدخلها ليتكوم البنطال على الأرض. غادرته بقدمي ورحت ادفع اسلام فوق الفراش فيستلقي بدوره. أخذت أسحب سحاب بنطاله حتى خلعته إياه وألقيته في جو الغرفة. صعدت فوقه فألقى اسلام بيديه يشد على طيزي ذات الفلقتين العاليتين بقوة فيدلكهما ويمسجهما و يفرق بينهما ويصفعني برقة فوقهما وأنا أدلك لحمي في حلمه. أخذت بيدي أستكشف صدره المشعر وأرفع بالتي شيرت خاصته فوق رأسه ثم بدلع الحس وأمص حلمتيه وأعضضهما ثم انتقل لرقبته و لأذنه فالحس شحمتها فأهمس بها:” أيه الودن دي ..صغيرة شبه ودان الفيران…” كنت أداعبه فكان يضحك وقد انزلقت يده ليلعب بأصبعه في كسي المبتل من فوق الكيلوت. ثم رفعه و دس إصبعه به مباشرة وراح يدغدغني ويبعبصني بإصبعه بل بأصابعه قبل أن يدخلني. ثم أخيراً خلعني كيلوتي وراح يلعب في كسي مباشرة بقوة و أنا أصيح:” أووووف إسلام لا لالا…
أخذت أطلق الأنات وأنا اطلق قضيبه من شورته بين يدي ونحن نلتقي في قبلات ساخنة وقد أمزى قضيبه المنتصب وأصبح جاهزاً لي. تناولته بين راحتي وأخذت أدلكه بمزيه وبسوائله الوفيرة فكان ممتعاً لي وله. وصلت لقاعدته وبدأت ادلكه من عندها سفلاً و علواً و ألويه في يدي بين حين و آخر وقد أمسكني اسلام بشدة حتى أمسكت بيوضه فرحت ألعب فيهما و أضغط فراح يصدر الأنات ليتركني. ناولني بنانه في فمي فرحت ارضعه بين شفتي وذلك قبل أن أدخل عضوه داخلي. تموضعت حتى أريح جسدي فوقه فركبته وأخذت أضبط إيقاعي فوقه. رحت اطحنه يميناً ويساراً هبوطاً و قعوداً وأدور فوقه كالرحى. أحياناً كنت ارفع بجسدي فأشيل عنه لأرجع فأهبط بقوة فوقه فاصفعه. ثم أني أتوقف وألتف بنصفي حواليه فادور وأديره ظهري فيفرني قضيبه و اشعر بحلاوته داخلي. كانت يداه مثبتتان فوق فلقتي و أنا فوقه. اخذت أدلي بنصفي فوقه فأعطيه صدري فانا اعلم أن إسلام خطيبي يعشق بزازي و يرضع حلماتي فيتناولهما بالمص و الرضع و اللحس و العض مما يطلق شهقاتي و أنفاسي تتثاقل بقوة! ثم أنه يطلقني فيلقني عنه و يجلعني أتموضع بموضع الكلبة ليركبني من خلفي. يدخل في من ورائي ويدفعه بكل قوة ويدفع بيديه ظهري فيكبس راسي في الفراش حتى لا تبقى إلا طيزي معلقة بارزة له. كنت من سخونة نياكته لي أقضم الملاءة بين أسانني او ألتقم الوسادة فاعضضها وهو يصفعني من خلفي وتعول أهاتي و أناتي. كان الأمر يحلو لي حتى أن امد يدي من أسفلي كي ألعب في بظري المهتاج الملتاع فأفركه بقوة فتنزل عصائر كسي بقوة فاكون على حافة النشوة. ثم أصلها فأعصر زبه بداخلي وهو يضربني بقوة على طيزي حتى أفرج عن عزيزه ويدفعني فيحسب زبه ثم ينيكني بين بزازي مجدداً و ذلك حتى نشوته هو فيعرقني بماء شهوته. كان يظل يدخل و يخرج قضيبه بين بزازي الممتلئة حتى ينزف كل منيه الهادر فيلطخ شعري و وجهي و بزازي و صدري.

تحميل سكس نيك محارم مع ابي في غرفة الحيوانات

لا يمكن ان انسى ليلة اقوى نيك محارم مع ابي حيث كان ابي متعب بعض الشيء و الطبيب طلب منه الا يتحرك من الفراش و كنت انا اعتني به و في ذلك اليوم غيرت له ملابسه و رايت زبه و كان زبه كبير جدا و منتصب كانه يريد ان ينيك . في الاول لم افعل اي شيء لكن بعد تفكير عميق قررت ان اريح ابي و اطفئ له المحنة فهو لا يملك زوجة لان امي متوفية و عدت اليه اقلب له الفراش حتى كشفت عن زبه لكني رايت زبه مرتخي و انا تظاهرت اني ارتب له الملابس حتى لمست له زبه و بدات افرك فيه و بسرعة البرق استجاب الزب و انتصب و ابي كان مستلقي بكل راحة و انا بدات في تلك اللحظة بمص قضيبه و لعقه بكل حرارة .
اخ ينيك اختةكلب ينيك بنتسكس كلابنيك حيواناتنيك اخواتنيك طيازمحارم xnxxسكس كلابحصان ينيك بنت

و لم اكن افكر الا في المتعة المشتركة و انا في اقوى نيك محارم حيث امسكت زب ابي و لاعبت الراس باللسان عدة مرات حتى اصبح الزب كالحديد و بدات امص و الحس فيه و العب بخصيته الجميلة الكبيرة و ابي بدا ينازع حين سخن زبه . ثم اعطيته فمي يقبلني و قد زال خجله تماما حتى خلعت ثيابي و تعريت و اعطيته بزازي الجميلة يمصها و يلحسها لحس ساخن نار ثم سخن كسي انا و اصبح يغلي و مشتاق للزب و جلست عليه و انا امسكه و اعدله بين الشفرتين حتى ادخله و بدات اجلس حتى دخل الراس في اقوى نيك محارم و كان الزب ساخن و لذيذ جدا .
انا لما جلست على الزب كان كسي مبلول جدا و الزب دخل فيه بسرعة كبيرة في اقوى نيك محارم و ابي بدا يوحوح لما ذاق حرارة كسي ثم سخنت و صرت انط على الزب و ارتفع عليه و اصعد و انزل بقوة كبيرة و هو امسكني من مؤخرتي و بدا يلعب بها . ثم اعطيته صدري يمصه و يلحس و انا اواصل الصعود و النزول و اسمع اه اح اه اه اح اح اح و امسك بزازي حتى اقرب الراس اكثر من فم ابي و هو يمص و يلحس و يذغذني ويحرك شهوتي الساخنة في اقوى نيك محارم و احلى متعة جنسية ثم قلبني ابي و ركب فوقي لما سخن واصبح هو من ينيكني و يتحكم بحركات الزب و دخوله في الكس بقوة .
سكس امهاتسكس عنيفنيك محجبةنيك مطلقةسكس حلوقصص جنسيةالاب ينيك بنتة

حين كان ابي يضخ الزب في كسي كانت شهوتي في اقصى درجاتها و اهاتي كانت حامية جدا و انا اصرخ اه اه اح اح و بابا كان يدفع الزب  وينيك نيك قوي و حار جدا و انا تمددت و تسطحت له و رجلاي مفتوحين على مصارعيهما امام الزب . و استمر ابي يحرك زبه في كسي بقوة و سرعة كبيرتين و بمحنة جنسية كبيرة حتى اتت شهوته الساخنة لكنه لم يقذفها داخل كسي بل وضع زبه على بطني و قذف  بمحنة كبيرة و تركني ارتعش في اقوى نيك محارم و احلى زب يدخل في كسي

سكس نيك جدتي في مزرعة الحيوانات xnxn

حين مارست سكس محارم مع جدتي اكثر شيء حيرني و ادهشني هو صدرها و بزازها المتماسكة جدا كانها بزاز فتاة عشرينية و انا اعرف منذ وقت طويل ان جدتي قحبة و شرموطة لكني كنت اخجل منها .. و لما لاحظت ان جدتي لا تخجل و ترتدي ثياب فاضحة صرت اتعمد ابراز انتصاب زبي امامها و احيانا احك زبي امامها و بما ان جدتي شرموطة قحبة فلم يكن الامر صعبا عليها حتى تفهم رغبتي و ذات يوم نادتني الى غرفتها و لما دخلت امسكتني من يدي و قالت لي هل حقا انت تشتهي جدتك و لحظتها خارت كل قواي و اضطربت و تجمدت في مكاني و صرت من دون ان ارد عليها ثم وضعت يدها على زبي وقالت هل زبك كبير ..

سكس اخواتسكس محارم مصرينيك محجبةنيك مطلقةسكس بزاز كبيرةسكس صعبنيك عنيفنيك طيازتنزيل نيكنيك جامد

و بشرمطة كبيرة اخرجت لي جدتي بزازها لاندهش من ذلك البياض المثير و انا غير مصدق اني سامارس سكس محارم مع جدتي و وضعت لي يدي على بزازها و مسحتهما ثم قالت هل اعجبتك .. انا فقدت صبري و عقلي امام نعومة ثدييها و زبي كان مثل الحديدة و وضعت فمي على فمها و بدانا نقبل بعض من الشفتين بكل حرارة و هي تضحك و قد اعجبها الامر و لم اتوقع ان جدتي تملك تلك الشهوة رغم ان سنها ستين سنة و حتى بزازها لا تعكس عمرها و انا بقيت اقبلها بكل محنة و امارس سكس محارم مع جدتي بكل حرارة ثم امسكت جدتي زبي و بدات تلعب به

ثم راحت جدتي ترضع زبي بمحنة جنسية كبيرة جدا و انا جد ممحون عليها في نيك محارم مع جدتي قوي و ساخن جدا و طلبت مني ان اخلع كل ثيابي ففعلت و هي خلعت ايضا فستانها و التصقت بها اقبلها من الفم و اتحسس على جسمها .. و مثلما كان زبي منتصب للقمة كان كل جسمي يغلي من المحنة و الشهوة و انا اريد ان ادخله في فرج جدتي و انيكها حتى احس اني مارست الجنس الحقيقي لان زبي لم ادخله في كس امراة في حياتي قبل نا امارس جنس محارم مع جدتي ز معها فقط عرفت النيك و اكتشفته و ادخلت زبي لاجد حرارة كبيرة في كسها و لزوجة لذيذة جدا جعلت زبي يتحرك لوحده الى الامام و الخلف ..

و سمعت اهاتها و انا انيكها و هي تصرخ بقوة كبيرة و الزب كان يهيجها و يسخنها و انا احس ان الشهوة التي كانت في زبي تكبر كلما تحرك و انا هناك امر داخل زبي يريد الانفجار و لم اتوقف عن تحريك زبي في الكس . و لما احسست اني ساقذف ضميت جدتي الى صدري و حلماتها كانت تحك في صدري و انا اغرس زبي في الكس للعانة و الخصيتين و انا في اقوى نيك محارم مع جدتي حتى افرغت كل حليبي و شهوتي داخل كسها و شعرت باسخن نشوة في حياتي

سكس محجباتنيك اخوات يابانيسكس طيازنيك الامنيك عنيفنيك محارم مصرينيك حيواناتكلب ينيك بنتحصان ينيك بنتحصان ينيك بنت

مروة تتناك من اخوها يفض غشاء البكاره

انتى نسيتي انك عذراء؟ عايزة تودينا فى داهية وتفضحينا وتفضحى نفسك؟ قلت له مايهمنيش مش عايزة أتجوز انا عايزاك تنيكني حالا وبس والا هموت قالى ازاى بس دا انتى لازم تتجوزى وتعيشى مع جوزك وهو اللي هيشبعك نيك؟ قلت له طيب دخل راسه بس قال راسه بس اوكي؟ قلت اوكي؟ وبدأت اتحرك من تحت وارفع كسي فوق شوية شوية لغاية لما دخل راس زبه دخلت كسي وحسيت بشي حلوو ورووعة احساس جميل عمري حسيت بحلاوته في الدنيا كلها فضلت ادخل راس زبه واطلعها جوا كسي وارجع ادخل راسه وأطلعها المهم مبقيتش قادرة أستحمل وفضلت ارفع نفسي وأدخل شوية أكتر من زبة جوا ففهم انى عايزة زبة كله جوا كسى وقال لى كفاية كدا أحسن تفتحي نفسك قلت له كفاية بقى حرام عليك انا هموت دخل نصه بس مش هيحصل حاجة قال اوكى نصه بس قلت له طيب وبدأ يدخل نصف زبة وانا بدأت أحس بألم جامد جدا في كسي وقلت مش مهم لانه كان الم مع شهوة وفضلت ادخل زبة لغاية ما دخل نصه وحسيت بألم بسيط وزادت شهوتي و هوا كمان لقيتة بيتأوه ويقول أموت فيكى يا مروة فداكى زبى يا روح قلبى وانا أقول لا دا انا اللى فدى زبك يا حبيبى هوا يقول لى ميرو كسك ضيق وسخن ملهلب نار جوا بتحرق زبى وانا أتهيجت مع كلامة دا وزاد هياجى وزادت شهوتي ورفعت نفسي بسرعة و آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه أى زبه كله دخل جوا كسي وحسيت بشعور حلوو جدا ما بين ألم من ضخامة زبة وضيق كسى الى لذه ما بعدها لذه وفضل ينيكني بسرعة ويهزني بقوة ونسى انه خايف يفتحني ونسى نفسه وهوا ينيكني بقوة وانا أتأوه آه آه بقوة دخله كله افتحني انا شرموطتك آآآآآآآآآآه آآآآى ما تطلعوش من كسى أنا لسه ماشبعتش منه خليه على طول جوا كسي وكان واضح انه بيهيج أكتر من كلامى دا لأنه كان بينيكنى بسرعة وقوة كل اما أقوله كلام من النوع دا ولما قرب ينزل و خفت يطلعه مني وانا لسه
سكس محارمصور نيج عربيسكس اغتصاب محارمسكس اغتصابفيلم نيكسكس الابسكس امهات مصري

مولعة فى كسى لفيت جليا حوالين وسطة وحضنته وفضل هوا يتأوه آآآآآآآآه آه آه ميرو هجيبهم هجيبهم خلاص آآآآه وكان عايز يطلع زبة برا كسى بس انا كنت لفه رجليا حواليه كويس علشان ما يطلعوش برا كسى فضل يقولى هجيبهم يا ميرو وهتحملى منى سيبينى أنزلهم برة قلت لة ما يهمنيش احمل او اموت حتى المهم ان زبك الحلو ما يطلعش من كسي دلوقتى انا لسه ما شبعتش منه وارتعش هوا و هينزل كل لبن زبه خلاص وقال لى ميرو وانا أقول له نزل جوا كسى وهوا يقول لى لا لا وحاول أنه يهزني بقوة ويدخله بسرعة ويطلعة أآه آآآآه وحسيت بلبنة السخن داخل كسي ودا هيجنى أكتر وزود شهوتي وبقيت اتحرك انا من تحته بعد ماوقف عن الحركة وقربت رعشتي وقلت له دخله بسرعة قربت آآآآآآآآآه إتحرك بسرعة وكنت بتاوه آآآآآه آآآآآآآه جاتني آآآآآآآه حبيبي ميدو خلاص هجيبهم انا كمان آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه خلاص نزلت على زبه و انا اضمه بقوة وبعدين أرتمى فوقى على السرير وزبه لسه جوا كسي وانا ارتخيت تمام وكنت فى قمة سعادتى وأول مرة أحس أن ***** اللى كانت مولعة جوا كسى خلاص بردت وأنطفت بفضل زب اخى وحبيبى ميدو وفضلنا شوية كدا وبعدين لقيت ميدو قام من عليا وقاللى مروة أحنا أكيد مجانين أيه اللى عملناه دا ؟ انتي بقيتى مفتوحة وانا نزلت جوا كسك يعنى ممكن تحملى قلت لها لا يا حبيبي ما مش هحمل من اول نيكة المرات الجاية كتير مش هخليك تنزلهم تانى جوا كسى اوكي
سكس طيازسكس صيني - تحميل نيك اجنبيسكس مشاهيرسكس مايا خليفةسكس مصريسكس سارة جايسكس اغتصاب محارم

قال اوكي المهم جاء الليل بعدها وانا مبسووطة على الاخر لاني حصلت أخيرا على اللي ينيكني ويشبعني من النيك ولما جاء الليل رحت له أوضتة وقعدت اتكلم معاه و عرفته منين جبت السي دى وقلت له عن صحباتى وانهم زيى بالظبط بيشوفوا الافلام دى و هايجين على طول ونفسهم يتناكوا بجد قاللى دا أنتوا مش ساهلين خالص وفضلنا نتكلم سوا لغاية لما النهار طلع رحت المدرسة وقلت لهبه وولاء وبسمة على اللى حصل قالوا لى يا بختك ياريت اخواتنا زى اخوكي كدا ؟ قلت لهم لو تحبوا انا ممكن اخليه ينيككم؟ قالوا يا ريت بس ازاى ؟ قلت لهم سيبوا الموضوع دا عليا انا انتوا بكرة هتيجوا عندى البيت بعد المدرسة على أساس اننا هنذاكر مع بعض قالوا اوكي المهم اتفقت مع ميدو اني هخليه ينيكهم كلهم لما جه الميعاد جت ولاء وبسمة اما هبه أتصلت واعتذرت انها مش هتيجى علشان اهلها كلهم خارجين وهيا لازم تفضل فى البيت قلت لها اوكي هرتب لك قعدة لوحدك بعدين قالت اوكي وضحكت في التليفون وقالت قبل ما تقفل ما تنسوش هتحكوا لى بالتفصيل كل حاجة بكرة قلت اوكي؟ باي وقفلت . المهم قلت لهم بعد ماشربنا الشاي هاه جاهزين للمتعة؟ قالوا ايوه جاهزين .قلت لهم بينا على أوضتى يلا وضبنا نفسنا وروحت ناديت ميدو وقضينا يوم من أجمل أيام حياتنا نيك ومتعة لأقصى درجة . وبعد كام يوم رتبت لقاء بين هبه وميدو وما كنتش اعرف أنها هيوجة قوى للدجة دى غير لما ناكها ميدو أخويا . ومن ساعتها الى الآن كل فترة كدا أعزم صديقاتى عندى علشان ميدو ينيكهم اما انا فأمارس كل أشكال وألوان الجنس مع ميدو حبيى تقريبا كل يوم
نيك امريكيمقاطع سكسسكس محجبات مصريةافلام نيك حيوانات  – سكس حيواناتسكس نارسكس حقيقيفيديو سكس