أغلى فاكهة في العالم.. ألف دولار للثمرة الواحدة

أغلى فاكهة في العالم.. ألف دولار للثمرة الواحدة

سكس حيوانات
بدأ بيع نوع نادر من فاكهة الدوريان، المعروفة برائحتها اللاذعة الكريهة، في مركز تجاري بإحدى البلدات في إندونيسيا، مقابل ألف دولار للثمرة الواحدة، أي 3 أضعاف متوسط ​​الراتب الشهري.

وعرض متجر، يقع في جزيرة جاوة الغربية الإندونيسية، 4 حبات من الفاكهة التي تحظى بشعبية في جنوب شرقي آسيا، بسعر يبلغ 14 مليون روبية للثمرة الواحدة (حوالي ألف دولار أميركي)، بحسب موقع “سكاي نيوز” البريطاني.
ويرجع سبب ارتفاع سعر هذه الثمار إلى أنها نوع نادر من فاكهة الدوريان المهجن بين عدة أنواع عالية الجودة، ينتج منها 20 ثمرة فقط كل 3 سنوات.

سكس محجبات,نسوانجى, سكس محارم, سكس امهات,سكس منقبات,

وبدلا من شراء الثمرة باهظة الثمن، لجأ كثيرون إلى التقاط صورة ذاتية مع الفاكهة المشهورة، حتى ازدحم المتجر بالطوابير التي اصطفت للحصول على “سيلفي تاريخي” مع ما يعتقد أنها أغلى ثمرة فاكهة في العالم.

ورغم رائحته الكريهة، يتميز الدوريان بطعم قريب لزبدة الفول السوداني، ويختلف دوريان إندونيسيا عن مثيله في أي منطقة أخرى، فيتخذ شكلا دائريا.

وأشارت “سكاي نيوز”، نقلا عن مدونة “كوكونتس جاكرتا” الإندونيسية، إلى أن المتجر باع اثنتين من ثمار الدوريان من أصل 4 ، في مركز التسوق “بلازا آسيا”.

سكس عربى, سكس محارم, سكس مترجم, صور سكس, قصص سكس, سكس ام وابنها, سكس حيوانات,

مرات اخويا واختها ج1

مرات اخويا واختها ج1

اسمي صلاح عندي 16 سنة \كنت عامل مشكلة ضربني ابويا هربت لااوضى بالسطوح كنت استخبى فيها كلما عملت مصيبة هههههه المهم بت بالاوضى صحيت الصبح بدري سمعت صوت ناس جيه رحت مستخبي ورى كمدينو قديم في الاوضى خفت يكون ابويا شويا دخل واد مفعوص اسمة ممدوح ومعاه بنت جارنا سلمى عندها 18 سنة بنت زي الاشطة بيضة وبزازها وسط وطيزها متوسط وشعرها طويل اسود انا رحت مطلع الفون ومصورهم ممدوح حظن سلمى وبقو يبوسو ابعض شويا راح رافع الكلبية ومنزعها الكلوت وهو نزل بنطرونه وكلوته دفعة وحده راحت مديا طيظها الابيض الملبن وهو عاوز يدخلو اطلعتلهم ونا ماسك بيدي مكوى قديم مكسر رحت ضربا براسة راح نايم على بطنه وهو يعيط وهيا جلست على الارض مخلية دمغهاا بين ركبها وتعيط انا مكذبتش خبر رحت جالس على فخاذ ممدوح ومخرج زبري الي كان شادد زي العمود ومخلي بطيز ممدوح وصور الوضع \ يعني كده بس للتصوير قلتله قوم فز البس لبس رحت مدي بالالم على وجهة وقلت يالا ياواد اجري لفضحكم يبن المتناكة راح فاتح الباب ويفكيه نزل ونا بقيت معى سلمى الي كلنت مدهوشة من الوضع
انا مالك يختي متقومي تشوفي شغلك
سلمى اي
انا اي يبت تعالي رحت شددها من شعرها ونيمتها على بطنها وزارع زبري بطيظها الملبن راحت تصوت اخ اخ اخ اي اي اي اي حموت يصلاح طلعو انا لي هو متموتي من زبر ممدوح وتموتي من زبري
سلمى هو كبير اوي اكبر من زبر ممدوح بكتير
انا اضحك ههههههه ولا وبقيتي تقيسي ازبار ياسلمى
راحت مطلعة من جيبها كدى زي الكريمة ودهنا خرمها وزبري الي بقى زي الحجر رحت زارع فيها ومدخل زبري كلو وهيا اه اه اه بشويش
ونا مش سائل لحد مجبتهم بطيظها شويا راحت تلبس كلوتها
انا تعملي اي
سلمى البس عشان اروح
انا اي تروحي هو دخول الحمام زي اخروكو لا لسى مشبعتش منك ياقمر
سلمى راحت نيمة على بطنها تاني
انا لا قومي انزعي
سلمى لا اخاف يطب علينا حد
انا طب ارفعي جلبيتك عاوز اشوف بزازك
هيا طيب ياخويا وراحت فتحى زراير ومخرجه بز واحد انا رحت امص والحس وهيا بشويش ياصلاح واستسلمت وساحت
شويا نزلت ايدي على كسها السمين وكبير ومسكت زنبورها بصوبعي وهيا راحت جلسى واه اه اه اه اي اي اي براحة يصلاح مش قدره وتشدني ليها وتبوس شفيفي انا بصراحة حسيت بدني ينمل رحت شادد دمغها وهيا تبوس ونا ابوس بس بهبل ههههه اصل دي اول مرة
راحت سحبه دمغها مش كده ياصلاح اصبر حعلمك
انا وا==== وصرتي مدرسة بوس ياسلمى هههههه
شويا راحت قالت انت اثبت بس ونا حريحك انا ثبت اشويا وهيا راحت حطة شفيفها على شفيفي وتحرك شفيفها على شفيفي ولسنها يلحس شفيفي ونا بجد نسيت اسمي ورحت بعالم اول مرة ادخلو شويا راحت مسكة زبري وتحس علي بشويش وهو محجر انا ايدي مسابت زبورها وايد على بزها اعصر حلمتها بشويش ايدي الي على كسها غرقت وجسمها اتصلب وترتجف
رحت قلت مالك يبت انتي بلتي على ايدي راحت ضحكة ودي اول مرة تضحك لا ياصلاح دى ميتي نزلت ااه اه اه اه وتتمحن واهات
انا بقيت جامد مش عارف اعمل اي رحت منيمها على ظهرها ورافع رجليها قوى لغاية بزها بان خرمها الاحمر الطعم رحت ملعب طربوش زبري على كسها لغاية متبل من ميتها ورحت غزها بزبري بخرمها لغاية البيضات راحت مصوته بشويش يااصلاح براحى انتى اتنيك حمارة
انا مالها الحمارة متتناك من سكات ولا تتكلم ولا تلغي زيكم يبنات ههههههه
ونا بقيت ادك خرمها لغاية مجابتهم هيا تاني وبقى ميها تنزل وتبلل خرمها وزبري الى دايب بحرارة وضيق خرمها خلوني اجيب تاني بخرمها بعدها رحت قايم وهيا قامت
قلت روحي خلاص كفاية كدى
سلمى بس انا اليوم اول مرة اتستمتع كدة انا تحت امرك يصلاح بلي تطلبو
انا منتي بقيتي شرموطتي والي اشوفوا يقربلك اموتوا
سلمى اه يادكري كنت فين انا من الساعة دي متناكتك وشرموطتك
انا ايوى روحي هاتيلي فطار اصلي جوعان
سلمى بس كدة
انا وروحي لشقتنا شوفي ابويا روح ولا لسى وتعالي بسرعة
سلمى راحت تجري
جابت الفطار فطرة ونزلت لشقتنا بعد مقالت ان ابويا روح لشغلو
استحميت وغيرة ورحت للمدرسة ……
يتبع

سكس مصرى, سكس امهات ,صور سكس,نيك محارم, نيك بنت, سكس مترجم,سكس اجنبى,

xvideos

مرات اخويا واختها ج1

مرات اخويا واختها ج1

اسمي صلاح عندي 16 سنة \كنت عامل مشكلة ضربني ابويا هربت لااوضى بالسطوح كنت استخبى فيها كلما عملت مصيبة هههههه المهم بت بالاوضى صحيت الصبح بدري سمعت صوت ناس جيه رحت مستخبي ورى كمدينو قديم في الاوضى خفت يكون ابويا شويا دخل واد مفعوص اسمة ممدوح ومعاه بنت جارنا سلمى عندها 18 سنة بنت زي الاشطة بيضة وبزازها وسط وطيزها متوسط وشعرها طويل اسود انا رحت مطلع الفون ومصورهم ممدوح حظن سلمى وبقو يبوسو ابعض شويا راح رافع الكلبية ومنزعها الكلوت وهو نزل بنطرونه وكلوته دفعة وحده راحت مديا طيظها الابيض الملبن وهو عاوز يدخلو اطلعتلهم ونا ماسك بيدي مكوى قديم مكسر رحت ضربا براسة راح نايم على بطنه وهو يعيط وهيا جلست على الارض مخلية دمغهاا بين ركبها وتعيط انا مكذبتش خبر رحت جالس على فخاذ ممدوح ومخرج زبري الي كان شادد زي العمود ومخلي بطيز ممدوح وصور الوضع \ يعني كده بس للتصوير قلتله قوم فز البس لبس رحت مدي بالالم على وجهة وقلت يالا ياواد اجري لفضحكم يبن المتناكة راح فاتح الباب ويفكيه نزل ونا بقيت معى سلمى الي كلنت مدهوشة من الوضع
انا مالك يختي متقومي تشوفي شغلك
سلمى اي
انا اي يبت تعالي رحت شددها من شعرها ونيمتها على بطنها وزارع زبري بطيظها الملبن راحت تصوت اخ اخ اخ اي اي اي اي حموت يصلاح طلعو انا لي هو متموتي من زبر ممدوح وتموتي من زبري
سلمى هو كبير اوي اكبر من زبر ممدوح بكتير
انا اضحك ههههههه ولا وبقيتي تقيسي ازبار ياسلمى
راحت مطلعة من جيبها كدى زي الكريمة ودهنا خرمها وزبري الي بقى زي الحجر رحت زارع فيها ومدخل زبري كلو وهيا اه اه اه بشويش
ونا مش سائل لحد مجبتهم بطيظها شويا راحت تلبس كلوتها
انا تعملي اي
سلمى البس عشان اروح
انا اي تروحي هو دخول الحمام زي اخروكو لا لسى مشبعتش منك ياقمر
سلمى راحت نيمة على بطنها تاني
انا لا قومي انزعي
سلمى لا اخاف يطب علينا حد
انا طب ارفعي جلبيتك عاوز اشوف بزازك
هيا طيب ياخويا وراحت فتحى زراير ومخرجه بز واحد انا رحت امص والحس وهيا بشويش ياصلاح واستسلمت وساحت
شويا نزلت ايدي على كسها السمين وكبير ومسكت زنبورها بصوبعي وهيا راحت جلسى واه اه اه اه اي اي اي براحة يصلاح مش قدره وتشدني ليها وتبوس شفيفي انا بصراحة حسيت بدني ينمل رحت شادد دمغها وهيا تبوس ونا ابوس بس بهبل ههههه اصل دي اول مرة
راحت سحبه دمغها مش كده ياصلاح اصبر حعلمك
انا وا==== وصرتي مدرسة بوس ياسلمى هههههه
شويا راحت قالت انت اثبت بس ونا حريحك انا ثبت اشويا وهيا راحت حطة شفيفها على شفيفي وتحرك شفيفها على شفيفي ولسنها يلحس شفيفي ونا بجد نسيت اسمي ورحت بعالم اول مرة ادخلو شويا راحت مسكة زبري وتحس علي بشويش وهو محجر انا ايدي مسابت زبورها وايد على بزها اعصر حلمتها بشويش ايدي الي على كسها غرقت وجسمها اتصلب وترتجف
رحت قلت مالك يبت انتي بلتي على ايدي راحت ضحكة ودي اول مرة تضحك لا ياصلاح دى ميتي نزلت ااه اه اه اه وتتمحن واهات
انا بقيت جامد مش عارف اعمل اي رحت منيمها على ظهرها ورافع رجليها قوى لغاية بزها بان خرمها الاحمر الطعم رحت ملعب طربوش زبري على كسها لغاية متبل من ميتها ورحت غزها بزبري بخرمها لغاية البيضات راحت مصوته بشويش يااصلاح براحى انتى اتنيك حمارة
انا مالها الحمارة متتناك من سكات ولا تتكلم ولا تلغي زيكم يبنات ههههههه
ونا بقيت ادك خرمها لغاية مجابتهم هيا تاني وبقى ميها تنزل وتبلل خرمها وزبري الى دايب بحرارة وضيق خرمها خلوني اجيب تاني بخرمها بعدها رحت قايم وهيا قامت
قلت روحي خلاص كفاية كدى
سلمى بس انا اليوم اول مرة اتستمتع كدة انا تحت امرك يصلاح بلي تطلبو
انا منتي بقيتي شرموطتي والي اشوفوا يقربلك اموتوا
سلمى اه يادكري كنت فين انا من الساعة دي متناكتك وشرموطتك
انا ايوى روحي هاتيلي فطار اصلي جوعان
سلمى بس كدة
انا وروحي لشقتنا شوفي ابويا روح ولا لسى وتعالي بسرعة
سلمى راحت تجري
جابت الفطار فطرة ونزلت لشقتنا بعد مقالت ان ابويا روح لشغلو
استحميت وغيرة ورحت للمدرسة ……
يتبع

سكس مصرى, سكس امهات ,صور سكس,نيك محارم, نيك بنت, سكس مترجم,سكس اجنبى,

xvideos

في الاتوبيس كانت المفاجأة

في الاتوبيس كانت المفاجأة
صور نيك,سكس امهات,تحميل افلام سكس, سكس,سكس مصرى,سكس عربى,صور سكس,افلام نيك,سكس محارم,

في يوم كن مروح من الدرس وركبت الاتوبيس الي كان زحمه جدا وكان واقفه قدامي واحده ست في اواخر الاربعينات تقريبا بيضه زي القشطه ومربربه طيزها طريه اوي وكبيره ومكنتش شايف وشها من الزحمه ولقيت نفسي غصب عني بحك في طيزها الحلوه اوي الطريه ولقيت زوبري ابتدا يقف بين فلقتين طيزها والاتوبيس عمالي يمتوح فينا يمين وشمال والغريب اني لقيتها ساكته مسستسلمه لزوبري في طيزها وانا من كتر الهيجان عمالي ادفس زوبري في طيزها وابتديت احط ايدي علي طيزها وهي توطي وتزوق طيزها عليا وانا ايدي شغاله بتقرص في طيزها وشويه رحت ماسك ايدها وقربتها علي زوبري وفي الاول بعدت ايدها عني وانا كررت المحاوله مره تانيه لقيته استجابت وابتدت تمسك زوبري من فوق الهدوم وتعصر فيه لحد ملقيت لبني بيزل جوه هدومي وجت المحطه بتاعتي وبتديت احارب علشان انزل من الاتوبيس وفوجئت انها كمان هتنزل من الاتوبيس ولما نزلنا من الاتوبيس قريب اوي من بيتنا حب الاستطلاع خلاني ابص علي وشها وكانت المفاجئه انها امي ولقيتها انضربت اوي وجريت علي البيت وانا وراها ودخلت الشقه وهي مكسوفه مني وانا كمان ولقيتها قاعده علي الكنبه وبتعيط وتقولي انا يا ابني مش عارفه عملت كده ازاي قلتلها مش وقته كلام انا عاوز اغير هدومي المبلوله لبن دي وطبعا كان البيت فاضي ابويا في اخواتي مش موجودين رحت ابتديت اقلع هدومي واقولها يالا هاتي ليا غيار وهي قامت وهي بتبكي ودخلت اودتي وفتحت الدولاب تجيب لي غيار البسه وانا في الوقت ده حسيت اني هايج وزبري ابتدا يقف تاني لقيتها وشها في الدولاب وموطيه كده وطيزها قدامي رحت علي طول حاطط وشي بين فلقتين طيازها ورافع الفستان ومنزل الكلوت وشفت اجمل طيز في حياتي ةفضلت الحس وابوس وهي عماله تقولي لا لا مينفعش حران عليك سيبني بقه وانا نازل بوس ولحس في وراكها وبحاول ادب لساني في كسها من ورا وهي ابتدت تتجاوب وتوطي اكتر علشان لساني يطول كسها الكبير الاحمر المتغرق من السوائل الي نازله منه وفضلت الخس في زنبورها الكبير وشفاتير كسها المدلدله وهي تقولي اههه اوف سيبني بقه اححححححححححح اححححححححححححح وهي عماله في نفس الوقت توطي اكتر وترجع علي وشي ولقيت نفسي بشرب من عسل كسها ومره واحده وهي مفلقسه كده رحت حاطط راس زوبري علي باب كسها وزاقق اوي ولقيته دخل بسرعه لاخره وهي عماله تتلوي وزوبري بيلعب في كسها اههههههههههه اووووووووف جللللللللللللو اوي وهي بترجع بضهرها وانا رحت لافف ايدي علي بزازها قافشهم ومخرجهم من الفستان وماسك الحلمات الولو فيهم وهي نسيت نفسها وابتدت تقولي اخخخخ دخله اوي اكتر زوقه علي الاخر وانا عمال نازل فيها نيك زوبري داخل طالع بسرعه وبالراحه لحد مالقيت لبني بيزل جوه كسها وجسمها رخرخ واترمت علي بطنها علي الارض وانا راكب عليها رحت ماسكها من شعرها ولافف وشها وبايسها في شفايفه وواخد لسانها في بقي لقيتها بتقولي طيزي طيزي عاوزاه في طيزي يالا يالا قبل ما حد يجي لقيت نفسي بدخل زوبري في خرم طيزها ونازل نيك وهي تقولي اوي اوي شرمطني افشخ طيززززززززززززي اوووووووووووووي لحد ما نزلت لبني تاني في طيزها ودي كانت البدايه مع حبيبتي امي الي مفيش في حلاوتها كل ما يبقي البين فاضي اهجم عليها وانيكها في كسها وطيزها وبقها اخليها تشرب لبني السخن

صور نيك,سكس امهات,تحميل افلام سكس, سكس,سكس مصرى,سكس عربى,صور سكس,افلام نيك,سكس محارم,

انيك اختي فطيزها وتنيكني في طيزي –

 

 انيك اختي فطيزها وتنيكني في طيزي –

صور سكس, صور سكس,صور سكس

اسمي فادي وعندي 21 سنة وليا اخت اكبر مني اسمها ميرنا عندها 24 سنة ,وفي يوم وانا راجع البيت بس من طريق مقطوع شوية لقيت اختي مزنوقة في خرابة بين اتنين شباب صيع وعمالين يلعبو في بزازها ويقفشو في طيازها وهي واقفه في النص وعماله تضحك ولا كأنها ست شرموطة ,,لقيت واحد منهم لزق فيها من ورا ونزل لأختي البنطلون والكيلوت ونزل يحك زبرو في فرادي طيازها واختي بتتجاوب معاه وقعدت تدفع بطيزها ناحية زبرو لحد مازبر الواد اختفي بالكامل بين فرادي طياز اختي وعرفت انه دخل زبرو في خرم طيزها ,انا لما شوفت المنظر مستحملتش فدخلت عليهم وانا ماسك ازازة مكسورة وهوشتهم فلبسو بناطيلهم وجريو وسحبت ميرنا من شعرها وجريتها علي البيت ودخلنا اوضتها وهددتها بأني هقول لأبويا وامي لو مسمعتش كلامي ووريتني جسمها الابيض وكسها الوردي ,ولقيت ميرنا بتقلع هدومها قدامي لأول مره وفوجئت ساعتها بأن اختي ميرنا هي خنثي او شيميل وزبرها طويل اوي اطول من زبري كمان ودي كانت اول مره اعرف ان اختي ميرنا خنثي ,بس جسمها كان في منتهي الجمال والنعومة وطيازها كانت مدورة ومدملكة وبزازها واقفه زي مدفع رمضان وحلمات بزازها منصوبة وطويلة,فنيمتها علي السرير علي بطنها وفشخت رجليها عن بعض ولقيت خرم طيزها واسع زي الحفرة -اكيد كانت بتتناك من زمان وعشان كدا مكانتش بتحتاج حاجه ابدا من ابويا لان طيزها بتصرف عليها- دخلت صباعي في طيزها عشان اسلكها من الخرا بس لقيت طيزها نضيفة زي الكس بالظبط فطلعت صباعي من طيزها لقيت صباعي مليان سوايل وافرازات من جدران مصارينها فمصيت صباعي ,بعد كدا مسكت زبري بأيدي وقربته من خرم طيز ميرنا وبدأت العب براس زبري علي خرم طيزها عشان خرم طيزها يوسع ومتصوتش وانا بنيكها فيه ,لسه هدخل زبري في طيزها لقيت اختي دفعت طيزها لورا مره واحدة وفات زبري لأخره في طيزها واختي ولا حست بأي حاجه وقالتلي “لو عندك زبر تاني مع زبرك دا يبقي دخلو بالمره يا خول”وفضلت ادخل زبري في طيزها وهي تدفع طيزها ناحية زبري عشان طيزها تبلع زبري بالكامل في خرم طيزها الواسع لحد ما قذفت المني في طيزها وبعد ما خلصت من نيكها ولسه هقوم واسيبها علي السرير لقيتها بتسحبني من ايدي وبتقولي “زي ما انا عندي خرم طيز ونيكتني فيه ,انت كمان عندك خرم طيز وهنيكك فيها”فقلتلها “انتي بتقولي ايه يا مجنونة ,انا راجل مينفعش اتناك ”بس هي هجمت عليا من ورا وحضنتني جامد وحطت رجليها بين رجليا وانا ماشي فاتكعبلت ووقعت علي السرير نايم علي بطني ولقيت اختي وقعت فوقيا وزبرها انزلق بين فرادي طيازي وفات في خرم طيزي مباشرة وبقوة شديدة ,فقعدت اصرخ من الالم زي النسوان الشراميط وهي موش هاممها صراخي وفضلت تنيكني في طيزي وتدخل زبرها في طيزي وتخرجه بسرعة سريعة وتقولي “بكره طيزك توسع انت كمان وتبقي متناك زيي بالظبط يا خول” كلامها وقف زبري انا كمان وحركة زبرها في طيزي هيج زبري كمان ولقيت زبري وقف تاني واول ما اختي قذفت المني بتاعها في طيزها كان المني بتاعها بيلسوع في طيزها ولت احشائي باللبن الساخن لقيت زبري كب اللبن مره تاني من نيك اختي لطيزي ,وقمت من تحتيها اعرج وانا ماشي زي البنت المفتوحة في جريمة اغتصاب

صور سكس, صور سكس,صور سكس

عادل واخته المطلقه

عادل واخته المطلقه

قصص سكس

قصه من واحد صاحبي اسمه عادل
عادل ٢٧سنه من القاهره شغال عامل في مصنع وليه اخت اسمها نورا ٣٣سنه مطلقه
وعندها طفلين عادل من اسرة متوسطة الحال ابوة ميت وامة ست كبيرة تعمل عاملة
في مدرسه واخت عادل معاها دبلوم وتشتغل بردة في نفس المصنع مع عادل
وساكنين في حي شعبي في القاهره في شقه اوضه واحدة وحمام صغير
في من الايام عادل بيحكيلي انه سمع اتنين شباب بيتكلموا علي اخته ان جسمها جامد وعاوزة تتناك
عادل خلص شغله وروح هو واخته وقالها مش هتنزل تشتغل تاني وهي يقوم بمصاريفها هي
وعيالها قالتله ليه قالها من غير ليه وافقت غصب عنها ومكانش قدامها حل تاني
اوصف ليكوا شكل اخت عادل هي لونها خمري وجسمها زي جسم سما المصري
بس طيزها اكبر شويه وبززها اكبر ووشها متوسط نقدر نقول عليه حلو انا لما كنت اشوفها

سكس امهات, سكس محارم, سكس مصرى, صور سكس, سكس عربى, عرب نار,سكس منى فاروق,
كنت بهيج. عليها وكنت بقول لنفسي اكيد عادل بينيكها وفي يوم عادل بيحكيلي انه كان نايم
في صاله بتاعت شقتهم هو واختة لن امه بتنام في الاوضع بالاطفال وكان يوم حر في شهر سبعه
في الصيف واخت كانت نايمه بقميص نوم اسود على الارض وعادل نايم على الكنبه شافها نايمه
من غير كلوت تحت القميص وهي بتتقلب القميص اترفع لفوق كسها وشاف كسها بيحكيلي يقولي
ان كسها اسمر وصغير وميعرفش هي ولدت عيالها دي ازاي وكسها صغير يقولي كسها اكنها بنت مخلفتش
في اللحظه لما عادل شاف كس اخته هاج عليها وكان نور الصاله شغال قام طفي النور
ورجع نام علي الكنبه معرفش ينام من كتر التفكير في كس اختة دخل الحمام ضرب عشرة
ورجع كمل نوم
تاني يوم كان عادل اجازة من الشغل وامه قالت انها هتاخد عيال اخته وتروح عند خالته
وفضل عادل واخته نورا في البيت لوحدهم دخل الاوضه ع الضهر وقال لاخته انه هينام شويه
وتصحيه العصر قبل العصر بشويه عادل سمع صوت اكن حد كان بينيك اخته قام من علي
السرير وخرج جري ع الصاله لاقي اخته قاعدة ع الكنبه وفاتحه رجليها وبتلعب في كسها
اول ماشافها اتصدم وهي اتخضت وقامت وقفت عشان تغطي كسها عادل كان لابس بوكسر
مايوة وكان واقف بيبص عليها وهي بتلبس وجت تجري عليه وتقوله وتترجاه انه ميقلش
لامها هي بتعمل كدة لانها محرومه ومحتاجه راجل في حياتها ومش عاوزه تجيبله فاضيح
وبتفضي شهوتها مع نفسها عادل فضل ساكت وقالها تعمله كوباية قهوة وقعد مع نفسه
افتكر لما شاف كسها بليل وهي نايمه وقعد يفكر فيها لما شافها وهي بتلعب في كسها
زبه وقف وهي جاتله وكوباية القهوة في اديها وبتعيط قالها متعيطيش ومسح دموعها
وحضنها زبه وقف اكتر وبان من الكلوت اللي هو لابسه هي عملت نفسها مش واخدة باله من زبه اللي
واقف قالها انا عندي حل قالتله متقليش ارجع لجوزي قالها لا انا انيكك بدل ماتعملي كدة
قالتله لا مينفعش قالها بدل ماتعملي حاجه غلط وتمشي في الحرام وتفضحيني
وهي ترفض قام مسكها ونيمها علي ضهرها وقعد يبوس فيها وقلع كلوت بتاعه وزبه
كان واقف وهايج اووي وقام رافع قميص نومها وقلعها كلوتها ودخل زبه مرة واحدة وهي
كانت بتقاومه واول مادخل زبه في كسها هي استرخت وفتحت رجلها وقالتله كمان ياعادل
ياحبيب اختك يا فحل وطور اختك نيكني كمان نيك اختك عادل كل ماتقوله كدة يضغط عليها
ويخرج زبه ويدخله بسرعه وقام نايم عليها وخلى زبه جوا كسها وقعد يبوس فيها وزبه جوا كسها
حس بحاجه دافيه بتخرج منها اتعدل وطلع زبه من كسها لاقها بتجيب لبنها قعد يلحس كسها
بعد ماجبت وخلاها تمص زبه وطلب منها وخلاها تعمل وضع
دوجي ستايل ودخل جاب زيت وحط على خرم طيزها وبدا يدخل زبه لحد مالاقي انه هيجيب
طلع زبه ونطر على كسها من برة
ومن ساعتها عادل بقى ينيك اخته ولما يحب ينيكها وامهم موجودة في البيت يجي البيت
عندي لاني عايش لوحدي مكنتش اعرف انه بينيكها وفي يوم عرفت دخلت عليهم فجاءه لاني
كنت بسيبلهم البيت وانزل امشي اروح اي مكان لاقيت عادل بينيكها لما دخلت عليهم خاف اني
افضحهم فخلاني انيكها معاة بصراحه اللي كل مرة بنيكها بحس كسها بيت صغير لزبي

نيكه بالعافية

نيكه بالعافية
مساء الخير شباب وبنات عندي قصة مع واحدة كانت جارتي كانت ساكنه مع ست كبيرة في العمارة عندي وكانت متجوزة هيه للعلم عندها بتاع ٥٠ سنة بس تهيج الجن بزاز ايه وطياز مقولكوش عليها مرة عايزة دكر وجوزها راجل كبير برده كانت ليها اختها بنفس الجسم او اكتر كنت سعات بتقعد براحتها بقمصان البيت البلدي ديه وكنت لما بسلم عليها بحس بهيجان كأني هنط عليها رجعت نفسي كتير ومسكت نفسي عشان الفضايح ولفت الايام والست ديه مشيت بعد ما الست الكبيرة اللي تعتبر خالتها اللي هيه كانت قاعدة معاها في الشقة اتوفت وراحت اشترت شقة في نفس المحافظة والشقة اتعرضت للبيع اللي كانت بتاعت خالتها فيوم راجع الصبح من الشغل سمعت صوت جوه الشقة غريب كانت الشقة في الدور التالت وانا في الخامس بلكونة الحمام عندي تكشف بلكونات الشقة ومن ضمنهم الحمام فطلعت وقفت في البلكونة المفجأة كانت ان اختها الجامدة ديه كانت بتتناك من اخوها اللي اكبر منها في السن لقيتها داخله بتجري علي الحمام وبتقوله اسكت بقا ياراجل انت ولا بتنيك ولا بتكيف قالها طب استني اوريكي وهيه بتضحك قمت لبست وجهزت نفسي للفرصة وقولت لازم انيكها في كسها وبزازها وطيازها حتي لو غصب فقمت نازل وكان معايا نسخة علي المفتاح بتاع الشقة وهبقي اقول جه معايا ازاي نزلت وفتحت باب الشقة وقولت اصورهم الاول عشان امسك زلة عليهم وفعلا صورت وبعد ما صورت المصيبة انه مكنش بتاعه واقف فداريت الموبايل وزقيت الباب الاتنين اتسمرو مكانهم مكانوش عارفين يعملو ايه وانا بقولهم بضحك بتعملو ايه يا متناكين يا ولاد المتناكة واقفين مش عارفين يعملو ايه والمصيبه ان اخوها كان بدقن فقالي انت حرامي دخلت هنا ازاي قولتله انا حرامي وانتو الاتنين اخوات بتنيك اختك ومش عارف تكيفها وصورتكو والفيديو معايا وانا هفضحكم وهما عارفين ان كل قرايبهم انا اعرفهم بعيالهم فسكت الراجل وعيط وقالي طب انت عايز كام وتمسح الفيديو قولتله

سكس, افلام سكس, افلام نيك, سكس امهات, سكس عربى, سكس محجبات,
مش عايز فلوس ومش همسح الفيديو قعد يتحايل عليا ويعيط وهيه واقفه ساكته وحاطه وشها في الارض مكدبش عليكو انا هجت علي جسمها وقعد يتحايل لحد ما وصلت لفكرة قولتله في حل قالي وانا هنفذ من غير كلام قولتله تلبس وتمشي وتسيبها معايا هكيفها وامشيها ولا من شاف ولا من دري قالي موافق فردت قالتله انت بتبيعني طب انا ممكن اصوت والم الناس قولتله يبقي حقي اوريهم الفيديو اسف يا حج قالها كده كنتي بتتناكي وكده هتتناكي وده شاب هيفشخك سلام قولتله استني قالي ايه عايز فلوس قولتله لا عايز اختك التانية قالي مين قولتله ز بدون ذكر باقي الاسم قالي ازاي قولتله معرفش اتصرف هخلص هخلي س تكلمك تقولي تعالي ولو حتي هغتصبها قدام جوزها مليش فيه اصلي نفسي فيها من زمان قالي هحاول قولتله سمعت يا كس امك قالي حاضر قولتله يلا اتمشي ولما اخلص مع المرة ديه واكيفها نكلمك ومشي قولتلها بصي يا متناكة انا هنيك بكل الاوضاع ولو زهقتيني هبعت الفيديو لكل اللي تعرفيه قالتلي متقدارش قمت مسكتها من شعرها وقفلت باب الحمام وضربتها قلمين وقلعت طلعت زبري ونزلتها تمصو واول ما مسكته هاجت وقعدت تمص وتلحس فيه وتقولي اه كان نفسي في شاب زيك ينيك كسي التعبان ده وانا عمال ازق زبري لاخر زورها وهيه تصوت من كتر المتعة والالم في نفس الوقت قولتلها اديني طيزك قالتلي لا طيزي لا قولتلها ديه طيزك ديه اللي مهيجاني قالتلي هيوجع قمت منزلها وضع الكلبة ونزلت لحست كسها شوية وخرم طيزها شوية لحد ما هاجت وقمت مدخل زبري مرة واحده في طيزها وهيه بتعيط وتصوت من الوجع لحد ما اخدت علي زبري وقعدت ارزع في طيزها وامسك طيزها جامد وطيزها ايه بترقص قدامي وانا متمتع بسخونية خرم طيزها وهيه عماله تقول اوه اه اح اوف اه اوف اح اح اح اوف نار في طيزي انا مش هتناك من حد غيرك بعد كده هاتهم اقولها لا لسه تقولي برد نار طيزي حبيبتك انا شرموتك طيزي اححح اح اح وانا لا عمال نيك في طيزها لحد ما جبتهم جوه وقولتلها يلا تعالي موصي زبري يا متناكة قعدت تلحس ةتمص فيه لحد ما نضفته قولتلها يلا عشان هتتناكي انتي واختك عندها قالتلي من كسي قولتلها اه يلا اتصلي بأخوكي اتصلت رد عليها قالها روحي وانا جبت منوم هنحطه في اي حاجة لجوز اختك وانتي وهوه تيجي تعملي اللي انتو عايزينه اوك رحت انا والتانية دخلت لقت اختها قاعده بقميص بيتي بزاز وحلمة واقفة وكس مبطرخ وطايز ايه عايزين عشر ازبار المهم دخلت استخبيت حطت المنوم لجوز اختها بعد مده نام وانا بدات اتعب عايز انيك الاتنين ويكون قدام جوز اللي عندها في البيت بدأو صوتهم يعلي ضحك وبعد كده اللي كنت عايز انيكها دخلت تستحمي جاتلي اختها قالتلي وقتك جه هخش وانت في ضهري اول ما ابتدي العب معاها تخش علينا وانا همسكها واول ما تدخل زبرك فيها وتبتدي تستجيب طلعه عشان نخش الاوضة وجوزها نايم نفوقه بعد ما نكون ربطناه وتنيكنا احنا الاتنين قولت ماشي دخلت وانا وراها واول ما وطت دخلت زبري لسه هتصوت اختها كتمت بوقها وقعدت انيك لحد ما ساحت خالص وبقت عماله تقول اكتر كمان نيك نيك كسي الشرقان التعبان من غير زبر اه ه ه ه اه ه ه ه اه ه. اه اح قولتلها تعالي عشان هنيكك انتي والبوة قدام جوزك قالت يلا بس مطلعوش خليه جوه قولتلها ماشي يا لبن وفعلا فضلت قمطه عليه كسها لحد ما دخلنا الاوضة واختها كتفت جوزها وفوقته وبتقوله شوف مراتك داخل فيها زبر يجنن تعبانة يا عرص عايزة تصوت وانا قولت لازم افرجك عليها وهيه بتتناك وانا معاها وخليت الاتنين مفلقسين قدامي طيازهم وكساسهم قدامي وقدام جوزها وانا اطلع من كس ديه لطيز ديه وامسك اكبر بزاز بلدي كنت هموت وارضع منهم بس اربع بزاز يتاكلو لدرجة اني كنت بعض مش برضع من الهيجان وفضلت انيك الاتنين لحد ما جبت في كس الاتنين وطايز الاتنين وبزازهم بقت مليانة لبن مني ونمنا في حضن بعض وانا في وسطهم

نيك بنت , سكس عرب , تحميل افلام سكس, سكس حيوانات, صور نيك, صور سكس متحركة, سكس محارم, سكس اخوات, افلام نيك,

صاحب الزب العملاق

صاحب الزب العملاق

تعرفت على شاب عن طريق منتدا مشهور بالتعارف الجنسى كتب لى هل تحب الزوبر الكبير قولت له لم اجربه من قبل فقال لى ما تيجى تجرب زوبرى ولو ماقدرت تستحمله نبقى اصحاب ولا اى شئ انا عندى مكان امين وفى سريه تامه ولو قدرت تستحمل واستمتعت بزوبرى يقى انا وانت مع بعض على طول وامتعك ايه رأيك قولت له بس انا اخاف من هذه المغامره قال لى ماتخاف جربنى بس ومش هتندم بعد محاولات ومكالمات على فترات وافقت واتقابلنا على كافيه وفعلا لاقيتو شاب جنتل على الاخر وبعد ماقام معايا بواجب الضيافه قال لى يلا بينا انا بردو كانى بنت وخايفه من النيك بص لى وقالى ايه يلا ماتخافش احنا هنبقى مع بعض لوحدينا وفعلا اخدنى فى سيارته وذهبنا الى شقته دخلت الشقه وقالى عيش بقى براحتك وفعلا فى قمة

صور سكس , سكس اجنبى, افلام نيك, صور سكس متحركة, افلام نيك عربى, سكس محارم, سكس امهات, سكس مصرى, عرب نار, سكس حيوانات, سكس حيوانات

الامان قولت له فين الحمام ودخلت الحمام خلعت ملابسى واخذت شاور وهو دخل عليا وانا باخد شاور قالى جسمك جميل اوى وقعد يبوس فيا ويمص بزازى وخلع البوكسر ولاقيت زوبر فعلا خلانى اشهق قولت له هيعمل فيا ايه ده حرام عليك قالى ماتخافش احنا مع بعض لو مش هتقدر تستحمله هلعب فى طيزك وتمصه ونتمتع بس من بره بره قولت ماشى ونزلت على زوبرو قعدت امص وارضع فيه وبعد كدا اخدنى على غرفة النوم ونيمنى على السرير وقعد يلحس فى طيزى وانا امص زوبرو لحد زوبرو مابقى زى المارد وحش وبعد كدا جاب كريم ودهن طيزى وبدأ يلعب بصوابعه لحد مادخل ثلاث صوابع وانا مش حاسس الا بالمتعه ومافيش اى الم بسبب الكريم اللى دهنو ليا وانا اقول له انت فنان انا خلاص عاوز زبرك اه اه اه اهاه هم هم نيكنى اح اح اح مش قادر حطو بقى وفعلا نيمنى على السرير وهو على الارض وبدا يدخل راس زوبرو المدببه وقعد يحك الاول وبعد كدا دخل الراس وانا فى قمة الاستمتاع وبقولو دخل كمان دخل يامجرم وهو يدخل وانا فى قمة هيجانى حاسس ان طيزى ممكن تشيل عشر زبار فى وقت واحد قالى ايه رايك قولت له اه اه اه روووووووعه يلا بقى نيك نيك نيكننننننننى فى اللحظه حسيت ان زوبرو هيطلع من بقى ولا البوسه اللى بيبوسهالى تدوخ اه اه اه طيزى وسعت واستحملتو وقعد يلا اتفتحت يامراتى ياشرموطى قولت ايوه انا ميراتك اوعى تسيبنى قالى اسيبك ازاى وقعدت على النظام ده ثلاث ايام نيك واكل وشرب وحلى متعه وللان بينيكن بزوبرو الكبير ومانقدر على فراق بعض

مصرى مع مرات عمه الشرموطة

مصرى مع مرات عمه الشرموطة

قصص سكس محارم مصرى مع مرات عمه الشرموطة, قصص سكس ساخنة الشرموطة مرات العم تجيب  الشهوة وتمتع كسها مع شاب مصرى مراهق, قصص سكس محارم نيك زوجحة العم الهايجة بوضعيات وتفاصيل ساخنة, مشاهدة قصص سكس مثيرة بين شاب مصرى مع زوجة عمه الموزة ونيك ساخن

قصص سكس محارم

اعرفكوا بنفسي انا ماهر٢٥سنه
طويل ١٩٢سم من القاهره جسمي عادي مش تخين ولا رفيع
مرات عمي رباب ٣٩سنه كانت متجوزة واتطلقت وعمي اتجوزها بعد مامراته ماتت
عمي عندة ٦٩سنه
مرات عمي كانت امراة من الريف
ذات جسم مليان طولها ١٧٠سم وزنها تقيل ١١٥ كيلو
تمتلك طيز كبيره مفلقسه لوحدها من غير ماتفلقس هي وبزاز كبيره ايضا
وبشرتها بيضاء وعيونها واسعه وشفايفها منفوخه واسنانها متفرقه بفرق خغيف
يجعل ضحكتها جميله ويعطي لوجها جمال عندما تضحك
وكانت عندما تتحرك امامي انظر اللي طيزها الكبيرة لدرجة ان عمي لاحظ اني انظر اليها
وفي يوم قال لي في موضوع من المواضيع لو مت مرات عمك دي زي امك خد بالك منها
لانه يعلم انني اشتهيها وفي يوم من الايام كنت ازور عمي وتاخر الوقت فقال لي نام
عندي انهاردة وامشي بكرة وبلفعل نمت عندهم وانا نايم بليل الاوضه اللي انا نايم فيها جنب اوضة عمي
سمعته وهو رباب وكان ينيكها وسمعتها بتقوله كذا مرة لما تبقي مش قادر متتعبش نفسك
ولا تتعبني معاك وبعدين زبك مبقاش يقف اووي ليه مانا عماله اطبخلك كوارع واكلك في سمك
وجمبري ومخلياك تبطل السجاير انا ايه اللي رماني الرميه السودا دي واتجوز راجل كبير
لما سمعتها بتقول كدا زعلت علي عمي اووي انه في الموقف دة وفرحت في نفس الوقت اني ممكن
اقرب لرباب وانيكها وكملت نوم بعد ماسكتوا وتاني يوم الصبح صحيت قبل ماعمي ورباب
يصحوا وخرجت قعدت في الصاله وفردت جسمي ع الكنبه برة
وسمعت باب اوضة عمي اتفتح ورباب خارجه عريانه ورايحه تدخل الحمام ولان الحمام
لازم تعدي من الصاله عشان تدخله شفت رباب وهي عريانه ملط ولاول مرة اشوفها عريانه
هي اتخضت ومبقتش عارفه تعمل ايه وجت تجري ترجع اوضتها جريت وراها وقلتلها بلاش ترجعي اوضتك
عمي ممكن يعرف اني شفتك ويزعل انا اللي هدخل الاوضه لاقيتها وافقت قلتلها بس انتي
طلعتي حلوة اووي وجسمك يجنن ابتسمت وقالتلي بس ياواد خش يلا لحسن عمك يصحى
وفعلا دخلت الاوضه بتاعتي اللي كنت نايم فيها ومخرجتش منها الا بعد اما هي خرجت وندهت عليا
وعلي عمي عشان نشرب الشاي وخرجت انا قبل عمي الصاله ولاقيت عمي خرج ورايا وقالها جهزي الشاي لحد ماخد دش
انا انتهزت الفرصه ان عمي في الحمام ودخلت وراها المطبخ وقلتلها انا عمال افكر فيكي
من لما شفتك لقيتها بتضحك وقامت بيساني في خدي رحت واخد منها بوسه من بوقها
ومن هنا بدات علاقتنا
المهم عمي خرج من الحمام وشربنا الشاي وطلب مني اني اوصل مراته لمشوار وانا ماشي
نزلت انا وهي وركبنا المترو والمترو كان زحمه في اليوم دة فا الطبيعي اني وقفت وخليت مرات عمي قدامي
ومن كتر الزحمه كنت لازق في طيز رباب وهي كانت لابسه عباية وهي زي ماقلتلكو ان طيزها كبيرة ولما بتبقى لابسه العبايه طيزها بتبقي
هتقطع العبايه وانا كنت واقف وراها ومن كتر الحك في طيزها زبي وقف وكنت ساعتها لابس بنطلون ملتون مش جينز
وزبي رشق بين فلقتها وكنت قلقان لحد يشوفني من الركاب بس الدنيا كانت زحمه اووي ومحدش واخد باله
لقيتها بتقولي في وداني قرب مني اووي لازقت فيها ع الاخر لدرجت من كتر الكك في طيزها كنت هجيب
لحد ما المحطه بتاعتنا جت ونزلنا مسكت ايديها واحنا مشين لاقيتها بتقولي انها مبسوطه انها معايا وكانت ايديها متلجه وبتترعش
قلتلها مالك قالتلي خايفه قلتلها ماتخافيش تعالي ندخل اي كافيه نشرب حاجه واهدي شويه
في الكافيه قالتلي انا كنت مستمتعه اووي وانت واقف ورايا في المترو بس خايفه تقول عليا اني وحشه بس دة من اللي انا فيه
قلتلها ماتقلقيش انا سمعتك امبارح وانتي بتتكلمي مع عمي وعارف انه مش بايدك حاجه
انتي لو كنتي مستكفيه مكنتيش هتعملي كدة قلتلها ايه رايك قبل ما اوديكي مشوارك نروح
عندي البيت في الشقه بتاعتنا اللي فاضيه نقعد شويه سوا وافقت خدتها وروحنا الشقه
قلتلها اعملك ايه تشربيه قالتلي اي حاجه دخلت حضرت اتنين عصير وخرجت لقيتها في الحمام
استنيتها تخرج لاقيتها خارجه وكانت لابسه قميص نوم شفاف وتحت منه كلوت فاتله ومكانتش لابسه سنتيان
وجت قعدت جنبي لما شفتها بقميص النوم هيجت عليها لقيتها بتقرب مني وبتبوسني
قعدت ابوس فيها وخدتها وقمنا دخلنا اوضه النوم وقلعت هدومي وزبي كان واقف اووي
قلتلها مصي زبي يارباب هيجيني اكتر عليكي نزلت تمص في زبي وهي بتمص زبي كنت عمال
ابص علي بززها ولاقيتها قامت وقفت واديتني طيزها وقعدت تحك طيزها وهي لابسه القميص في زبي
مسكتها من وسطها ورفعت القميص وخليتها لابسه الكلوت الفتله وقعدت ادقر في فلقت طيزها وقمت مقلعها الكلوت وقلعتها قميص النوم
وقعدت ارضع بززها الكبيرة وهي عماله تقولي نيكنيي بقي نزلت علي كسها قعدت الحس فيه
واهيج بظرها لحد ماجبت قبل مانيكها لحست لبنها وتفيته علي بززها وحطيت زبي مابين
بززها وقعدت انيك بززها وهي تقول ااه اه اه نيكني بقي في كسي
نزلت علي كسها قبل ما انيكها قعدت احرك زبي علي كسها من برة وهي كسها كبير وشفراته
غليظه ودخلت زبي براحه اووي وانا بدخله لقيتها بتشخر وتقولي مرة واحدة ياحبيبي نيك شرموطك رباب
عرفت انها بتحب العنف ودخلت زبي مرة واحدة صوتت قعدت اخرج فيه واخله بسرعه وبقوة
لحد مالقيتها بتقولي ارحم كسي يامفتري ساعتها انا كنت هجيب خليتها تفلقس لاني من زمان نفسي انيك طيزها
وقلتلها هنيك طيزك وافقت بس مقلتليش انها عاوزة تدخل الحمام دخلت صباعي جوة
خرم طيزها عشان افتحه صباعي اتعاص خرة انا حسيت بقرف بس قلت هيبقي ملين مع زبي لانها ماتفتحتش وروحت فتحت درج الكمود
وجبت كاندم ولبسته عشان زبي مايتعكش من خراها ودخلت زبي براحه وهي بتتاوهه
وخرجت زبي وقعدت اخرج وادخل لقيتها بهدلت طيزها خرا قلتلها قومي خشي الحمام قامت دخلت الحمام
وانا روحت شيلت الكاندم وغسلت زبي وزبي كان هيجيب وانا بغسله هديت شويه وزبي هدي
كانت هي خرجت وكانت فضت طيزها خليتها تفلقس تاني ونيكتها المرادي من غير كاندم
حسيت بمتعه ماتتوصفش وانا بنيك طيزها الكبيرة من غير كاندم لمل جيت اجيب خرجت زبي ونطرت لبني علي خرم طيزها من بره
فضل بتاعي واقف بعد ماجبت دهنت خرم طيزها بلبني ودخلت زبي تاني ولبني عمل احلي شغل خلاها تتمحن اكتر وانا بنيكها بس زبي كان
منتصب نص انتصاب طلعته وقعدت الحس كسها لقيتها بتجيب لبنها وانا بلحس كسها
خليت لبنها ينزل لحسته وبلعته وقعدت ابوس فيها قالتلي انا هقوم اخد دش عشان ننزل
دخلت معاها الحمام اخد دش معاها وعملنا واحد كمان في الحمام
ومن ساعتها رباب بقت حبيبتي ومراتي وشرموطي كل شويه بقينا نتفق وتجيلي
ياريت القصه تكون عجبتك
صور سكس, صور سكس متحركة, سكس امهات, سكس محارم, افلام سكس عربى, قصص سكس,

ولاء العروسة الجديدة

ولاء العروسة الجديدة

تجربة مع عروس
عبده منجد ويبلغ من السن 25 عاماً وسيم الشكل وغير متزوج …. شريك في محل لبيع الأقطان والتنجيد ومعه ابن خالته وابن خاله الشريكين الآخرين وفي أحد أيام الصيف جاءت إليه سيدة لتتفق على شغل وهو عبارة عن تغيير ستائر شقة بالكامل وتجديد بعض المراتب القطنية في منزل على شكل شقة كبيرة وأمامه حديقة صغيرة في قرية مجاورة وطلبت السيدة أن يأتي أولا لرفع المقاسات ومعرفة المكان لكونها تشترط أن يكون العمل عندهم بالمنزل …. أي أنه يحضر الخامات والأدوات ويقم بقص وتفصيل الستائر هناك وتصنيع المراتب لأنها شقة عروس
منذ 5 شهور وتم فرشها سريعاً لكون الزوج قادم في إجازة فهو من نفس القرية ويعمل بالخليج جاء وتزوج وسافر بعض شهرين في حين أن الكثير لم يكن قد تم إنجازه من أعمال التنجيد واختارت السيدة أفخر الأنواع من خامات الستائر والقطن وأغلاها ثمناً ، ثم ركب عبده سيارة الأجرة التي تنتظرها للذهاب معها وأدخلته فلم يكن أحد بالمنزل ورفع المقاسات وقد أبهره الأثاث وفخامته الظاهرة واتفق أنه باكر سيحضر أحد شركائه للعمل شرط أن ترسل السائق بالسيارة ما دام من نفس القرية فوافق كل من السيدة والسائق وشرب عبده العصير وأوصله السائق للمحل على أن يعود له باكر .
في الصباح جاء السائق حوالي في التاسعة لكن أحد الشركاء لم يقبل الذهاب منذ المساء حيث أنه مدرساً عملياً بقسم النجارة بأحد المدرسة الثانوية الصناعية أم الأخر فاعتذر صباحاً لشعوره بالأرق ليلة أمس وقلة النوم فاضطر عبده أن يتركه بالمحل ويذهب هو وبالفعل ذهب به السائق ووصلا للمنزل نزل السائق وساعده في إنزال الخامات ووضعاها أمام الباب ثم مضى السائق على أن يعود له في الخامسة مساءً
طرق عبد الباب عدة مرات وأخيراً فتحت له العروس وهي بنت سمراء قليلاً عمرها لا يصل للعشرين غاية في الروعة والجمال وكانت تأخذ حماماً في لم ترتدي شئ غير أنها ملفوفة بفوطة الحمام الكبيرة وأوراكها عارية وشعرها مبلل وأعلى نهديها فوجئ بها عبد على هذا النحو المثير
عبده : أن عبد المنجد فين الحاجة
ولاء العروس : ما انا شايفة الحاجة اتفضل يا عبده فدخل وهي تنظر له وتتفحصه ولا يغفل ناظرها عن لمح
القضيب المنتصف أسفل الملابس وتبسمت برقه وسألته انت متجوز فأجابها لأ
ولاء : طاب دخل حاجتك ورد الباب يا عبده عبال مألبس وتركته يدخل أدواته وحاجياته وانصرفت لحجرة نومها
عبده : قام برص الأشياء جانباً وأعد ماكينة الحياكة وجهز كل شئ وبدأ بالقص وفق المقاسات
ولاء : كانت قد ارتدت قميص نوم شفاف وأسفله سوتيان وكيلوت ناعمين ورقيقين وكأنها لم تكن ترتدي شئ قط
وعادت إليه تحمل العصير فنظر إليها منبهراً من منظرها المثير ووقد تصبب عرقاً وهي تتبسم برقة وأكنها
راضية عن نفسها لإثارتها إياه
ولاء : انت حتبدأ بإيه
عبده : في إيه
ولاء : هههههههههههه في الشغل
عبده : براحتك تحبي نبدأ بإيه
ولاء : أوضة النوم هههههههه
عبده : ؤمال فين الست على فكره هي تئربلك ايه
ولاء : أمي بس هي في بيت العيلة وانا امبارح اصلي مكنتش أعده فطلبت منها تتفئ هي … عموماً أنا أروح
أحضر للغداء وارجعلك وتركته وانصرفت للمطبخ وهو سارح في حديثها وهل كانت ترمي من ورائه شئ
ومرت حوالي الساعتين حتى عادت تحمل الشاي وجلست في المواجهة فبدا كل شئ واضحاً في جسدها وتتصبب عبده عرقاً وبدأ يشعر بالة هياج شديدة وهي تتبسم من حين لأخر وترمي بنظرها سريعاً على ذكره وكأنها تعلم ما يعانيه عبد من شهوة وأراد عبده أن يلهي نفسه بالحديث
عبده : لكن جوزك سافر بعد شهرين زي ما عرفت من ماما وسابك طاب ليه مأخدكش معاه ولم يكن يتوقع الرد
ولاء : رجاله أخر زمن دوأني العسل وحرمني منه هههههه لما بئيت خلاص مش طايأه

صور سكس, سكس محارم, سكس امهات, سكس مترجم, سكس مصرى ,افلام سكس,
عبده : كان الرد مفاجأة هزته أخرسته بالمرة
ولاء : هههه أؤم اشوف الأكل على ***** وارجع شوية عشان تعرف تشتغل …. آ .. تحب تاكل امته
عبده : على الساعة واحد كدا
عبده لم يعد يحتمل فالبنت شبه عارية ومعه بمفرديهما وتبدو متأججة الشهوة وقرر عبده أن يحاول معها متحيناً فرصة مباشرة ومر الوقت وهو يرتب ويفكر حتى جاء وقت الغداء ودخلت ولاء حاملة الصينية
ولاء : الغدا وصل اتفضل اغسل ايديك وأشارت له لطريق الحمام
عبده : دخل الحمام وغسل يده وهو يرى الملابس معلقة هنا وهناك وأروعها تلك الداخلية المثيرة ثم عاد بعد ذلك
لها وكل شئ يحفز شهوته أكثر فأكثر
ولاء : اتفضل آ .. انت وصلت لفين في الشغل
عبده : أرت أخلص أوضت النوم
ولاء : كويس عشان نجرب يمكن متعجبنيش
عبده : ويمكن تعجب ودا اكيد انا مشتغلتش لواحده وندمت
ولاء : ههههههههههه يا والا حنشوف يا شدي

نسوانجى, سكس اغتصاب, سكس محارم, سكس جماعى, صور سكس,صور نيك