الخاله المطلقة

الخاله المطلقة

سكس حيوانات,سكس مترجم,سكس ام وابنها,نيك امهات,صور سكس متحركة,عرب نار,
تحميل افلام سكس,سكس امهات
انا عمر عندي 18 سنه عايش مع ابويا وامي لوحدي لاني معنديش اخوات بدأت حكايتي لما خالتي نادية اطلقت من جوزها و جت تعيش معانا ف البيت المكون من غرفتين غرفة امي وابويا و غرفتي جتلنا خالتي وهي بتعيط وامي قعدت معاها وفهمت منها انها اطلقت لان جوزها اتجوز عليها امي قالتلها ولا يهمك وانها هتعيش معانا انهارده خالتي شكلها سكسي خالص لدرجة اني اما عرفت انها اطلقت قعدت اشتم ف جوزها انو يطلق البطل ده هي عندها 42 سنه بزازها متناسقه جدا مع جسمها وطيزها حاجه كده مش موجوده وهي ماشيه بتطلع وتنزل من كتر ما هي طريه حتي لا اطيل امي قالتلها انها هتنام معايا ف الاوده وان عمورة ده زي ابنك بيني وبينكو انا فرحت اوووي لان اودتي مفهاش الا سرير واحد واني قالتلها معلش هتنامو علي سرير ده لحد ما ادبر سرير تاني خالتي قالتلها ولا سرير تاني ولا بتاع عمر ده ابني وراحت وخداني ف حضنها عدا الموقف وامي قالتلها يلا عشان تقومي ترتاحي شويه وتغيري هدومك دخلت خالتي الاوده وخرجت بعبايه بس كانت ضيقه عليها و مقطوعه من تحت بطها والمنظر ده هيجني اووي وخلا زوبري يقف من مكانو قعدنا شويه وجت الساعه 1 الزهر امي قالتلنا انها هتنزل السوق تجيب حاجات وقالتلي قوم اغسل الحاجات الي ف الحوض و متتعبش خالتك قولتلها حاضر وامي لبست ونزلت وانا كنت قاعد برغي مع خالتي ف الصاله بنتكلم علي الدرايه وكده وقولتها هقوم انا بقي اغسل الحاجه عشان امي متجيش تزعق قالتلي اقعد يا واد انا هقوم وبعد الحاح كتير منها دخلت هي ووقفت تغسل وانا لامحه من الصاله والعبايه لازقه علي طيزها وانا زوبري علي اخرو لقتها مره واحده بتنادي عمر قولتلها نعم قالتلي معلش تعالي حط الطبق ده فوق عشان مش طايله قولتلها حاضر وانا مش عارف اعمل اي زبي واقف علي الاخر اخبيه ازاي المهم روحت داخلها وهي مدياني ضهرها ووشها للحوض فكان لازم اقف وراها لانها كانت بتغسل وقفت ورها لزق وزبي دخل بين فلقتينها هي حست بيه حسيت ان طيزها اترفعت من الخده وانا بشب عشان احط الطبق وزبي بيحك ف طيازها وهي بتترفع معاه من كتر ما هي طريه روحت جي جنبها قولتلها حاجه تاني قالتلي لا ميرسي وروحت سيبها وداخل عالحمام ضارب عشرة وخارج لقتها قعده ف الصاله قعدنا نرغي شويه ونشوف افلام لحد ما امي جت و بقيت اليوم مشي عادي لحد ما جه الليل عالساعة 12 كان ابويا وامي نامو وهي قاعدة عالكمبيوتر في اودتي بتلعب لعب قديمه كده وانا قاعد جنبها علي مسند جنب الكرسي والاوده كلها ضلمه وانا عمال اقولها لا مبتتلعبش كده شويه اخبط ايدي ف بزها كده وبعدين قالتلي انها هتقوم تنام قامت عالسرير وانا شويه وروحت نايم شويه وبدأت اقرب منها هي كانت نايمه علي جنبها وضهرها ليا بدات اقرب منها واحده واحده لحد ما لزقت فيها وبدأت اتحرك براحه لحد ما جبت المهم قومت وحسيت بذنب وازاي عملت كده وقولت اني استحاله اعمل كده تاني صحينا الصبح عادي ولا كأن حاجه حصلت واليوم عدي طبيعي جدا لحد ما جه الليل وخالتي قعدت تلعب شويه وبعدين راحت عالسرير وانا كل ده كنت عامل نفسي نايم لاحظت انها قلعت الاندر و الرا بتاعتها ولبست العبايه تاني ف استغربت قولت يمكن بتحب تنام كده جت تنام حسيت بعد ساعتين برجل بتخبط ف رجلي صحيت لقيت خالتي وراكها باينه و عليا ونا نايم علي ضهري فهمت انها عايزه تتناك وزبي ابتدا يقف روحت قايم كأني خدت الاشارة وهي راحت معدوله علي ضهرها روحت رافع العباية لحد بطنها وشوفت اجمل كس ف العالم منفوخ ومقلبظ و محمر اوووي انا كنت بقرف لما اشوف لحس ف افلام السكس بس لقتني نزلت عليه مص مره واحده اموووووووواه امووووووواه ف الوقت ده لقيت خالتي بتزوم و اهات مكتومه بتخرج منها فضلت الحس لحد ما ميتها نزلت ف بوقي ولحستها كلها روحت قالع البنطلون وطالع عند وشها ودافس زبي ف بوقها وخلتها تمص وهي عماله تقوول امممممممه اهه اهه اهه بعدين روحت مخرجو من بوقها و مقلعها العبايه خالص وحطيت زبي بين بزازها وقعدت انيك فيهم وهي مسكاله بزازي والسعاده ف عنيها بعدين روحت نازل علي كسها وقعدت امشيه من برا وهي ساحت عالاخر ووشها احمر ورحت مدخلو فيها مره واحده وانا انيك وهي تحتي اهةةةةةة اووووووه اي ي ي ي وكل ده بصوت مكتوم عشان امي وفضلت انيك فيها وهي تتوجع لحد ما لقتها شخرت خخخخخخخخخخخخخ خلت زبي من المتعه ينطر ف كسها لبني كلو وهي راحت قبضه عليه بعضلاتها عشان مخرجوش وحمدت ر*** انها مبتخلفش لحسن تحمل مني و من اليوم ده وانا بنيكها يوميا ولكن في صمت

سكس محارم احمد وامه

سكس محارم احمد وامه

نيك محارم,صور نيك,عرب نار,
سكس محارمحميل افلام سكس ,نيك بنت ,سكس اخ واخته,سكس امهات,

انا احمد من اسكندريه عمري 28س عايش مع امي و ابويا بعد ما خواتي اتجوزه كلهم و انا اصغرهم امي 51سنه و ابي 65سنه عمري ما فكرت في امي جنسيه الا مره من 10 سنين كنت في سهره و رجعت قبل فجر و دخلت فاسمعت امي بتقول لبويا و هما في غرفتهم زبرك ليه كل شويه بيطلع بره دخلوا بقه انا حجبهم طبعا انا اتصدمت امي و ابويا بيعملوا كده عادي و امي بتتكلم كده!!!!
و كنت حموت و اشوفهم بس معرفتش خالص و امبارح كت قاعد بلعب المزرعه المهم سمعت امي بتدعي علي نفسها و بتتخنق مع ابويا و طبعا كالمعتاد ابويا نزل و هو بيلحف مش رجع تاني و طبعا د مابيحصلش هههه فالقيت امي دخله الاوضه متعصبه و قعدت جنبي و قالتلي هات سيجاره طبعا انا اتصدمت قولتلها انت بدخني قالتي احيانا و سالتني شقتك حتخلص امته قولها اهو فاضل النقاشه قالتي و لما تتجوز حتلعب مزرعه قولتها طبعا قالتي شكلك موكوس زي ابوك هو القهوه و الطاوله و انت المزرعه قولتها انتم بتتخنقوا ليه قالتي ملكش دعوه قولتها ليه يا بطه و قمت و بوستها من خدها قالتي بس بقه قولتها قدرني عشقك بهزار قالتي بس يا كس امك ضحكت و قالها بحق ليه الشتيمه بكسامك مش بسنان امك ضحكت و قالتي عجبتك كلمه كس اوووي قالتها طبعا قالتي ابوك يا سيدي بقالوا اكتر من سنه مش مهتم بيا خالص قالتها و انتي افتكرتي في عيد بس قالتياصل كان معشمني بسهر سويه و انا كنت عمله استعداني و كمان خواتك لما جم يزرونا غرت من مراتات اخواتك قالتها كنت حتسهرو سهره شكلها ايه و ضحكت قالتي خلص بقه قالتها قله ادب؟ ضحكت و قالتي لا نيك يا كس امك وضحكت جامد قالتها معلش بابا صحتوا ع قده و انتي برده عجوزه بهزار قالتي انا عندي جسم اتحداه بيه بنت عندها 18سنه….. طبعا هي ده الحقيقه ان جسمها وهم
قالتي خلاص انا حطلق و اتجوز شاب صغير يدلعني بهزار قالها بعصبيه و انا حنيكوا ادامك قالتي انتي زعلت انا بهزار و كمان ما ابوك بقالوا 35سنه بيعمل فيا كده قالها و ماشبعتيش؟؟؟ قالتي لا طبعا قالها ممكن اسالك سوال محرج قالتي قول برحتك قالتها هو الحاجات ده حلو اوووي؟ قالتي اولا اسمها نيك مش حاجات طبعا ممتعه بجنون قالها ممكن سوال بس بلاش قالتي اسال مهما كان قولتها بتاع الست شكلوا ايه؟؟؟ قالتي هو انت عمرك ما شفت كس قالتها لا اشوفه فين في جرايد و لا في تلفزيون قالتي ده مش يتوصف ده بيتحس قالتها ينفع اشوف عندك قالتي بس تشوف بس قالها مش فاهم قالتي يعني مش تشوف و تفكر تنكني قالها ححاول بهزار فاقامت رفعت الجلبياه و قلعت الكلوت و قعدت علي طرف السرير و فتحت رجلها طبعا انا دوخه وكنت بنهج و زبري كان زي الحديد في شرت لدرجه انها شافت انه وقف ضمت رجلها و قالتي كفايه قالنها بل تعدمني ممكن المسه قالتي انا عرفه اخرتها ده و شورت علي زبري حينزل جوايا قولتها و ايه المشكله قالتي لا عيب قالها طب شفيه يمكن تغيري رايك و رحت قالع الشورت و قربته عنه راسها قالتي احه كل ده زبر ده نار و ترددت علشان تمسكه

لقيتها متردد تمسك زبري و بدا جسمها يترعش و انا بدات اقربه من بقها قالتي بلاش يااحمد علشان خاطري رحت لمسه في شفايفها قالتي انت عايز ايه قالها احطه في بقك قالتي ازاي يعني هو بيدخل في البقك قالها طبعا بيترضع قالتي مفيش حاجه كده قالتها انا متاكد قالتي ليك عليا اعملك بيدي و اريحك قالتها لا عايز انيكك ادخله في كسك قالتي لا عيب قالتها ده حته منك اتكون جواكي و نزل منك في حد يتكسف من حته منه قالتي طب اعمل من بره علشان خاطري طبعا انا حسيت انها شهوتها بدات تهدي قالتها ياستي خلاص و رحت مدخله في الشورت بس سبيني اتفرج علي كسك بس قالتي ريحتني تحت امرك و نامت علي ضهرها و فتحت رجلها و رفعتها اكنها حتولد نزلت انا المسه فعلا خطير الشفايف اكبر شفايف شفتها في حياتي حطيت بقي و بدات امص الشفايف قالتي بتعمل ايه قالها هسسسس و بدات الحس براحه و بعدها بالجامد و امص زنبرها للي قد زبر العيل الصغير ادرجه كان بيدخل في بقي و كان وقف اووووي بدات تتاوي و تتنفض حسيت انها حتنزل علشان قالتي مصه اكتر اوعي تسيبوا رحت منزل الشورت و بدات ادعك زبري فيه جامد و هو بجد مش وخده بالها و دعكتوا في شفايف كسها و هي بتقولي لسانك حلو اوووي بدات ادخله براحه خالص و هي بتقولي انت بدخل كام صوابع كفايه وحد فانا بحسبها بتستعبط لقيتها مغمصه عينها بجد و بدات ادخلوا و هي بتقولي كفايه يااحمد بجد حتعور رحت مطلعه و دهنتوا من عسل كسها للي كان مغرق السرير و بدات ادخلوا تاني و هي طبعا بتقول اه اه كفايه علشان خاطري صوابعك بتعورني و بدات ادخل و اطلعه وطبعا راس زبري بس لحد ما دخل نصه فاهي قالتي انت بتعمل بيه مستحيل صوايك طويله كده رحت مدخلوا كله قالتي ايه للي عملتوا ده قوم طلعه انا مش وحده شرموطه من شارع انا غلطانه من الاول طبعا انا في وضع لو قطعه رقبتي مش حطلعوا وبدات تعيط و تقولي سابني انا استهل ضرب جزمه و بدات ترفص برجلها و تتحرك من تحتي قالتي و…. لقول لي ابوك متلقيش غير امك تعمل رجل عليها و طبعا شهوتها ماتت و بدات تقوللي و …. لحربيك من جديد يا خول انا ساعتها مكنش بفكر في حاجه الا اني انيكها مهما كان تمن و قالتها لو مش عايزه تتناكي ليه فتحتي رجلك ليا و هي بدات تعيط بهستري و انا مش عارف اترجع و لا اكمل و بدات تمد ايدها تتطلع زبري بس انا كنت ضاغط جامده حتي مفيش مجال تحط ايدها و حسيت بان عضله الرحم بتنقبض جامده دليل علي الرفض الشديد