الاخت الشرموطة ونيك الطيز مع اخوها

الاخت الشرموطة ونيك الطيز مع اخوها

الاخت الشرموطة ونيك الطيز مع اخوها

انا حسام 22 سنة عايش مع اختي سلمي 16 سنة لوحدنا بعد وفاة والدينا في حادث سيارة من سنة و نظرا لاننا كنا ميسورين الحال ف كنا عايشين لوحدنا رغم الحاح اعمامنا و اخوالنا اننا نعيش معاهم لكني رفضت بحجة ان ف بيتنا بنكون علي راحتنا اكتر كانت اختي ف دراستها

و دروسها وانا ف شغلي وبرجع نطلب اكل نتغدي وننام ويوم رجعت من الشغل دخلت ادور علي اختي ملقتهاش قعدت انادي عليها لحد ما قالتلي انها ف الحمام وطلبت مني اجبلها لبسها لانها مخدتوش لما دخلت دخلت اودتها لقيت عالسرير اندر و برا حمر صراحه شكلهم هيجني وقولت البت ده كبرت امتي عشان تلبس الحاجات ده المهم خدتهم وادتها ليهم وبعدها لقيتها خارجه بيهم وكان اول مره اخود بالي من جسمها الي اكبر من سنها بمراحل قالتلي ثواني هلبس روب واجي جت بالروب ودخلت حطت الاكل الي طلبناه وانا بدأت اهيج عليها وقولت اني نفسي اجرب النيك لاني مليش اي تجارب قبل كده وقررت اني انكها لقتها بتقولي حسام قولتلها نعم قالتلي ان في حاجه عايزه تقولهالي بس محرجه قولتلها قولي حبيبتي انا اخوكي

وملناش غير بعض قالتلي بحس بوجع ف بطني وفي دم بينزل منها من تحت انا فهمت انها كبرت و ان ده الدورة بس هي مكنتش تعرف وملهاش صحاب كتيير ف سالتني انا بيني وبينكو قولت ده فرصتي ف بينت ادامها اني مستغرب قولتلها خلاص ناكل و توريني قالتلي لا بس هتكسف قولتلها لا مفيش كسوف بينا وبعدين لو انا مشوفتش مالك مين هيشوف ف اقتنعت كلنا وغسلنا ايدنا ودخلت اودتي و نديت عليها جت وكانت لسه بالروب قولتلها يلا وريني اتكسفت قولتلها كب تحبي اطفي النور فوافقت طفيت نور الشقة كلو ما عدا نور الصالة ف كان في نور خفيف داخل الاوضه دخلت قولتلها حبيبتي يلا وريني راحت قالعه الروب و الاندر وانا شوفتها كده بتاعي وقف عالاخر قولتلها تقلع البرا ممكن يكون في حاجه من فوق ولا حاجه راحت قالعه وشوفت جسمها كلو بزاز متوسطه و طيز كبيره قولتلها انا هحط ايدي عشان اشوف ده من ايه وحطيت ايدي وبدأت احس وهي خارجه منها اهات خفيفه قولتلها هو دم ده نزل من امتي قالتلي من 4 ايام بينزل ووقف انهارده عشان كده كنت بستحمي ففهمتها انها ده معناه انها كبرت وممكن تتجوز و تخلف

ف سالتني بمحن امال انت بتحسس ليه عليه قولتلها ده بيخلي لو في حاجه تنزل شويه وبدات احسس علي خرم طيزها قالتلي بس مفيش وجع هنا همست ف ودنها قولتلها ان لازم ندخل حاجه ف الخرم من ورا عشان الوجع الي فدام يروح قالتلي بس هندخل ايه قولتلها متقلقيش انا هتصرف نامي علي وشك راحت نايمه وانا جبت زيت دهنت بيه زبي و دهنت خرم طيزها وقولتلها وادتها حته تحطها ف بوقها عشان هتتوجع شويه و احتمال تصوت ف جيران ميفتكروش ان في حاجه ف خدتها و هي مدياني طيازها روحت حاطت راس زبي و ده راحت قايله امممممممه وبدأت احطو وواحده واحده روحت حطو كلها لقتها بتقول اهممممم اممممممم اهممممم وانا سبتو جوا شويه لحد ما هديت راحت شايله الفوطه من بوقها وقالتلي حسام الي انت حطو ده بيوجع اوووي هتشيلو امتي قولتلها لازم عشان الوجع بتاعها يروح وانا هتتعود وقولتلها يلا حوطي الفوطه ف بوقك عشان الصوت و بدأت انيك فيها وهي امممممممم اهههمممممممم اهوووووه وانا شغال نيك لحد ما حسيت اني هجيب وروحت ناطر ف طيزها ومليتو لبن لقتها بتقولي حسه بحاجه سخنه ف طيزي قولتلها ده طبيعي وحطيت ايدي علي كسعا لقيتها جايبه كتير عرفت انها اتكيفت قولتلها حاسه براحه دلوقت قالتلي اه والسخونيه الي ف طيزي ده ريحتني اووي قولتلها طب انا هقلع هدومي واخدك ف حضني عشان متبقيش قالعه لوحدك قالتلي ماشي ف عملت نفسي قلعت وخدتها ف حضني قولتلها اتبسطي قالتلي اه وارتحت قولتلها بس متحكيش لحد اننا عملنا حاجه قالتلي حاضر وقولتلها كل يوم قبل ما تنامي تحطي خياره ف طيزك عشان لما يكون عندك وجع اعرف انزلهولك من غير ما تتوجعي قالتلي ماشي عدا 3 ايام بعد اول لقاء جنسي بنا لحد ما رجعت ف يوم كنت بتفرجعلي التلفزيون لقتها بتقولي انها عندها وجع سالتها انتي بتحطي الخيارة قالتلي اه كل يوم قبل ما انام قولتلها طب تعالي وريني وطت اودامي وانا شوفت خرمها تنحت لانو كان وسع اووي روحت مطلع زبي وراشقو ف خرمها وهي عماله تقولي اوووووووووه اي ي ي ي طيوي براحه اه اه اه مش قادرة وانا كل ما تقول حاجه اهيج اكتر روحت لففها ورافعه علي زبي وانا برضع في بزازها وهي تتاوه ورحت نايم علي سرير وهي فوقي قولتلها انرقصي قالتلي ازاي قولتلها هزي ف وسطك راحت ماسكه شعرها وبدات تهز علي زبي روحت ضممها ليا وقعدت افعص ف بزازها و ارضعهم حسيت اني هجيب روحت مطلع زبي من طيزها و دفسو ف بوقها قولتلها اشربيه كلو وروحت جايب وده اععععع امووووححح مملح بس حلو قولتلها اشربي راحت شرباه كلو ونمنما كده ف حضن بعض وبقيت بنيكها يوميا لحد ما بقت فرسه

 

Be Sociable, Share!