نيكت زوجة عمي الأرملة و انا عندي 17 سنة

نيكت زوجة عمي الأرملة و انا عندي 17 سنة

سكس امهات ,عرب نار ,سكس محارم ,سكس محجبات ,صور سكس ,افلام سكس ,افلام نيك
هذه قصتي حقيقية ما فيها خيال كان عمري 17 سنة لما توفي عمي وترك 4 اطفال اكبرهم عمرها
عشر سنوات كانوا عايشين بمدينة بعيدة عنا فطلب مني ابي ان احول دراستي الى هذه المدينة واعيش معهم فرفضت في البداية ولكن بعد الحاحه عليا وكذا توسل زوجة عمي لي امي ان تحاول اقناعي وهاذا ماقامت به امي فقبلت ان ارحل واعيش مع زوجة عمي وابنائها واكمل دراستي وعند وصولي الى بيتهم الذي اعرفه منذ صغري وجدت زوجة عمي وقد هيائت لي غرفة لوحدي وقالت انني ساكون مرتاحا معهم و ستوفر لي كل شروط الدراسة وما عليا الا الاجتهاد للنجاح وكانت لديها دكاكين واموال كثيرة ورثتهم من عمي وبدات رحلتي في هاذا البيت في الاول كنت متضايق قليلا لتغير الجو ولاكن بعد بدات اتاقلم مع المحيط ووجدت اهتمام كبير من زوجة عمي التي لا تبخل عليا باي شئ وكانت تطلب مني ان اذهب الى السينما لرؤيت افلام هندية واجنبية واحكي لها كل ما راه من راويات الافلام من البداية للنهاية مع العلم انه عندنا المراة لا تذهب للسينما ولا تخرج للسوق انا اقوم بكل هذه الامور وكانت دائما تطلب مني ان اعيد لها بعض القصص خاصة العاطفية وفي يوم طلبت مني ان اذهب الى فرفضت فقالت لماذا اتريد نقودا فقلت عندي اذن ماذا فخجلت منها في الاول لكن بعد اصرارها عليا قلت انه افيش الفيلم مو عاجبني فيه صور عيب فقالت انت كبير هاذا اكيد فلم جميل اذهب شوفو وانا استاناك تحكيلي عنه فقلت انه راح يتعرض على الساعة التاسعة بالليل هو وقت متاخر فقالت اذهب ولا يهمك استناك فرحت شفت الفيلم كان فيه مشاهد جنسية ولما رجعت لقيتها تستنى فيا و حضرتلي العشاء وانا اتعشي وهي تطلب مني احكيها عل الفيلم فبدات احكي بس ما اقول المشاهد الجنسية وبدت كانها مندهشة وقالت وين الصور اللي قلت عليها عيب فاحمرا وجهي و ما رديت فقالت احكي حبيبي ما تخجل فحكيتلها عن المشهد الاول اللي نزعت فيه الممثلة ثيابها و دخلت الدوش ودخل عليها واحد وتوقفت فطلبت مني اني اكمل واحكي ادق التفاصيل وحكيت كل شئ وبعدها قامت وفبلتني من خدي و قالت قصة رائعة تسلم حبيبي بكرة عيدلي القصة من الاول ولما طلع النهار انا بالفراش دخلت عليا و طلبت مني انهض لافطر واحكيلها القصة تاني بالتفصيل وما افوت شئ فقمت من الفراش وكان الاولاد طلعو من البيت وانا ما كان عندي دروس ولما فطرت واحنا بالمطبخ بدائت احكي ولما اوصل لمشهد تقولي عيدو وتطلب مني ادق التفاصيل عن المشهدو بدائت تنزع ملابسها وتقولي زي كده و انا خجلان منها وعمري ما شفت واحدة تنزع ملابسها قدامي غير في الافلام وبس كانت بيضة قصيرة وكان عمرها حوالي خمسة وثلاثين سنة اول ماشفت الثديين قمت علشان اطلع بره فمسكت ايدي وقالت اقعد كمل القصة وين رايح وكنت خايف من المشهد الثاني اللي يدخل فيه الراجل علي الست ويبداء بتقبيلها ولما وصلت للمشهد جات عندي وقالت قبلني فكنت زي الصخرة ما قدرت اني اتحرك فضمتني عندها وبدائت تقبلني بحرارة كبيرة وتقولي هات لسانك وانا ماني فاهم شئ وقالت انت م تعرف كيف تقبل انا اعلمك كل شئ وبعدها طلبت مني اني ارضع بزازها الثنتين وادعكهم واني ما اتوقف حتي تقولي وكل ما امص هي تتنهد و تقول زيد اكثر زيد و راحت تمد ادها لزبي اللي كان واقف ومنتصب وفتحتلي البنطالون و بداءت تلعب بيه و طلبت مني اني ادخلو بكسها ففعلت بدون ما اتحرك و قالت انت عمرك ما نكت قلتلها اه و بداءت هي تروح وتيجي و تقولي اعمل زي ماانا اعمل دخلوا طلعوا و بدائت احس انه شئ بيمسك زبي داخل كسها وهي تطلب مني اني اسرع شوية وشعرت انه جسمي كامل بنمل عليا حتي طيزي حسيت وكانه فيه صعكة كهربائية وحسيت بدوخة وكاني عاوز اسقط وطلعت كل المني في كسها و قالتلي خذ الفوطا وامسح زبك و نضفو ده مش حفرط من النهرده وبقينا علي هاذ الحال وعلمتني كل اوضاع النيك و بعد ما خلصت الدراسة رجعت لبيتنا و طلب مني ابويا انه يزوجني بنت عمي اللي نيكت امها فرفضت وهو مازال يلح عليا وانا ارفض.

سكس مع حماتى

زوج بنتي ناكني في خرم طيزي الكبيرة

سكس امهات ,سكس اخ واخته ,سكس محارم ,افلام سكس , سكس اجنبىسكس حيوانات ,صور سكس ,سأحكي لكم قصتي المحارم لما زوج بنتي ناكني في خرم طيزي الكبيرة بعدما أخذ يقبل عنقي فانتهزته انا فرصة كي ينيكني ، اسمي مروة وعندي 38 سنة  40 وزوجي عمره 57  سنه ولدي أبنين  متزوجين ويعملان في الخارج في دول الخليج. ومسافرين السعودية ولدي أبنة وحيدة اسمها ندى تعمل  ممرضه وزوجها وليد يعمل مهندس كهرباء وهو شاب أنيق وسيم. ذات يوم زرت ابنتي وكانت دعتني للإقامة عندها اسبوع فمزحت معها فسألتها: “  جوزك  شغال معاكي مويس في المسائل إياها ولا….” فضحكت بخجل وقالت : ” بالعكس يا أمي … دا وليد هالكني نياكه كل يوم بيعمل من 2 أو أكثر….”  . لا أخفي عليكم أن   الشهوة اكلتني وتمنيت لو كان زوج بنتي ناكني في خرم طيزي الكبيرة لان زوجي بينيكني مره في الشهر ولا يكيفني من النيك واحيانا يتركني ويقوم من فوقي ويتركني وأنا في قمة هيجاني. ذات يوم كانت ندى تعمل ورديتين  في المستشفى واتصلت بي وقالت أنها سوف تتأخر إلى ما بعد منتصف الليل. في ذلك اليوم عاد زوج ابنتي وليد وكنت أنا مرتدية أحد قمصان نومها المثيرة وقلت في نفسي لأرى ما يكون من وليد زوج ابنتي وكيف يراني بذلك القميص.  أيضاً وضعت من مكياج ابنتي فصبغت شفتي بالأحمر وتعطرت وكان قميص نومها أحمر مغري أظهر بزازي المغرية المدورة وفخذيّ الممتلئين.

بينما أنا في المطبخ أصنع لنفسي كوباً من القهوة إذا بباب الشقة ينفتح واجد ورائي زوج بنتي وليد ليصفر بفمه ويقول: “ أيه الحلاوة دي يا مراتي العزيزة…” ثم يضع كفيه على طيزي ويدعك طيزى بالخطأ  ويقبل عنقي فأستدير باسمة فينصدم ويحاول يعتذر فأضع أصابعي فوق شفتيه وقلت له: “ ولا يهمك حبيبي .. انا بحبك كتيير.” ثم أني رحت أقبله والف يدي حول عنقه ليحملني زوج بنتي إلى السرير و يطرحني فوقه ويبدأ بتقبيل رقبتي وبزازي من فوق القميص وكسي سالت مياه شهوته إلى طيزى واشتعلت شهوتي وخلع قميص نومي من على جسدي. أيضاً خلع زوج بنتي القميص والبنطال والقمني زبرره في فمي وكان كبير ومنتصب مصيته وصرت امص  واحسه يكبر في فمي لدرجة انه سد بلعومي من كبره . واصلت مص زبره واقول :”وليد بحب زبرك نيكني.”  قال حماتي:”  بحبك مصي مصي زبري.” ف فتح ساقي  و ادخل زبره وانا اتأوه: “  اه آآآآآآآآه زبرك حلو يا جوز بنتي… نيكني وليد نيكني اه نيكني بعشقك اه  اه اااااح.”  وأخذ  ينيك بقوه وقال:”  اقعدي على أربعتك حماتي المنيوكة..” فركعت على ركبتي ويديي   اخذت وضعية الطفل الحابي فأمسك راسي ونزله على المخده فأصبحت  طيزى مرتفعة وراسي على المخده.  أخذ زوج بنتي يدعك طيزي بزبره ثم ظطّ  زبره في كسي من خلفي  وصار ينيك وأنا: “  اااااااااااه ااه اسلوب نيك اول مره بجربه…. حلو روحي… ااه ااااااااااااااه وليد انتا شاطر بحبك اه اه.”  استمر وليد زوج بنتي   ينيك حتى  تعبت فقلت: “ آآآه وليد تعبت …. بكفي يا روحي ..  اه بكفي يالا هات حليبك بكسي.”
سكس محجبات , سكس مصرى ,سكس منقبات ,تحميل افلام سكس ,عرب نار

وصار وليد ينيكني أسرع  وبيضاته تخبط في صفحتي  طيزي :”   اه اه …. آآآآه .” ثم انفجر  في كسي شلال من اللبن في كسي: “  اااااااااه احلى نيكه في حياتي…” ثم أخرج  وليد زبره من كسي وذهب  يغسل نفسه وانا ارتميت على السرير من التعب، تذكرت أمنيتي عندما حلمت لما زوج بنتي ناكني في خرم طيزي الكبيرة . مضت نصف ساعة فعاد وليد عارياً  وكان زبره منتصب احمر منظره جميل  وقال:” مصي مصيت بشهوه…يالا عشان أنيكك في طيزك حبيبتي..” ساعتها ركعت على مرفقي ورفعت طيزي لاعلى فأخذ يلحس خرم  طيزي فقلت:”  وليد دخله في كسي حرقت اعصابي حبيبي  زبرك جاهز اه اه اااااه…”  فما هي إلا لحظة حتى أحسست بإصبعه وقد بلله بريقه وأخذ يدخله في طيزي وكان بعبوص نار فتوجعت و قلت بانزعاج : ” أنت  بتعمل ايه … ليه تحط صباعك في طيزي!”  فقال لي:”  اهدي شوية …..  انتي هتنبسطي حماتي الغلية..” ثم أتي بكريم من فوق التسريحة ودهن به إصبعه وراح يستدير به في طيزي  فصرخت على الفور:” آآآآه… فتحت طيزي آآآى  بيوجع!” ثم أدخا إصبعين وأنا أصرخ وهو يحركهما . بعدها احسست بسخونة     زبره تقترب من طيزي  ودفعه وأنا: “  ااااااااااااااوه او او وجعني كتيير.” فقال:”  يا حماتي الغالية …أنا بس داخلت رأسه!”  وصار يدخل زبره وانا اشهق واتنف بسرعة  شديدة  وزبره يحرق جوفي وصار ينيكني من طيزي وانا اتوجع حسيت طيزي تخدرت من الوجع وأخذ  يدخل ويسحب فبدأت   استمتع إلّا أن  الوجع اكثر: “  اه اه وليد تعبنتي اه اه طلعه كفاية..”  فسحب  زبره من طيزي وحطه  في كسي فارتحت ثم  سحبه من كسي وأدخله طيزي  وأخذ  يسرع في نياكته طيزي إلى ان قذف   حليب زبره  في قعر طيزي ثم سحبه بعد ذلك وأحسست بمنيّه يسيل فوق فخذي. ظل زوج ابنتي وليد ينيك طيزي وكسي طول غيبة ابنتي لدرجة أني حملت منه لكني أسقطت الجنين.

 

صديق زوجي ناكني في بيتي و زوجي نائم

اصبحت هائجة اكثر حين صديق زوجي ناكني بتلك الوضعية الجنسية الساخنة  و انا بوضعية الركوع و زبه الكبير العريض كان يحفر كسي و انا اتخيله مثقاب الي يريد ان يثقب كل جوفي من شدة حجمه الضخم و اصبحت عرقانة اكثر من الشهوة . ثم تعبت انا من تلك الوضعية و رحت اطلب منه ان يديرني على ظهري و لكن هو حملني و رفعني حتى علقت قدماي على اسفل ظهره و هنا كان طعم الزب احلى و اجمل بكثير و انا اتناك و اصرخ اه اه اح اح اه اه اه و هو يرفع جسمي و ينزله  والزب يدخل للخصيتين بسهولة كبيرة و قد توسع كسي و كبر و اصبح يستوعب ذلك الزب الذ تمنيت لو كان لزوجي واحد مثله ينيكني به كل يوم

و تحول صديق زوجي الى وحش حين اقترب من انزال شهوته و انا اصرخ بقوة اه اه اح اح اح و صديق زوجي ناكني في تلك الليلة اقوى نيكة في حياتي و حين اقترب من النزال اصبح يقبلني  بجنون كبير جدا و انا اسمع نبض قلبه و صراخه اه اه اح اح اح . ثم صاح بقوة كبير اي اييييييي ايييييي و دفع بزبه لاشعر ببركان الزب ينفجر في كسي بقوة كبيرة و كان المني الذي يخرج من الزب حار جدا و ساخن و حتى كمية المني التي قذفها كانت كبيرة جدا و زبه يرتعش داخل كسي و صديق زوجي ناكني احلى نيكة في حياتي لا يمكن ان انساها ابدا و طعمها اتذكره كلما مارست الجماع مع زوجي و اقارن بين زبه و بين زب صديقه

و استمر الزب يرتعش داخل كسي و يخرج الحليب و انا اشعر انه يبول في كسي و حليبه يتدفق بقوة كبيرة و هو يلهث اه اه اح اح اح اه اه اه و اسنانه كانت تسطك ببعضها من شدة الشهوة القوية التي كانت تخرج من زبه داخل كسي . ثم وضعني على السرير و اخرج زبه المرتخي وبدا يمسحه على كسي و شفراته و انا ما زلت اريد ان اتناك و هو يخرج الشهوة و لم يبقى في زبه سوى بعض قطرات المني العالقة في الزب و هو يمسح فيه و يحكه على لحمي و يشعر بالنشوة الظاهرة عليه و انا احس ان اثر السكر و الخمر قد زال من عقله لما صديق زوجي ناكني و ذاق كسي الجميل الساخن ايضا
سكس عرب ,سكس عرب نار ,سكس ,سكس عربى ,سكس العرب ,صور سكس ,سكس ,افلام نيك ,سكس بنات

ثم خرج و هو يضحك و يعلم انني لن اخبر زوجي بان صديقه ناكني و لكن ترك اثر اللذة و الشهوة في داخلي و تمنيت لو نام معي و بقينا طوال الليل نستمتع و نمارس الجنس الساخن مع بعض لان زبه الجميل الكبير بصراحة لا يمكن ان اشبع منه او امله . ثم ارتميت انا على سرير عارية و كانني كنت في حلم حقيقي و العب بكسي و شفراته  واتذكر كيف كان الزب الكبير السميك في كسي و المني ما زال يسيل من كسي و صديق زوجي ناكني نيكة حارة و قوية جدا

اغتصاب عروسة

اغتصاب عروسة

سكس محجبات , سكس محارم ,صور سكس ,تحميل افلام سكس ,عرب نار , سكس حيوانات, سكس امهات ,
وصلت العروس مع زوجها للنزل بعد الظهيرة عندما نزلت الصالة في المساء كانت محط أنظار الجميع من النزلاء والعاملين بجسمها الذي يكاد يقول خذوني وقطعوني كانت مثيرة بشكل لا يصدق !بالشورت القصير الذي يبرز أفخاذا مرمرية ويكشف تفاصيل طيزها المربرة قليلا ووكان القميص يبرز تفاصيل صدرها الذي تتوسطه تفاحتان من أحلى ما يكون
اقترح الزوج عليها القيام بجولة مشيا على الأقدام على الشاطئ ! كانت الشمس تميل للمغيب مشيا حتى ابتعدا على عيون المصطافين القلائل في أواخر الصيف بدأ الزوج يتلمس تارة طيزها ومرة يخطف قبلة طويلة من شفايفها العسلية وسط اعترافات بالحب والسعادة التي ترفرف مثل الملائكة من حولهما
فجأة سمع صوت محرك بخاري يقترب من الشاطئ واصلا الزوجان سيرهما وهما يلمحان 3 شبان أقوياء ينزلون من القارب وسط المياه أحس الزوج بالخوف فهو لن يقدر على صد هذه المجموعة التي بدأت تقترب أكثر وهي تتبارز في وصف جسد زوجته ونعتها بالعاهرة التي سيقطعون كسها
حاولا الزوجان الإسراع في السير وسريعا ما طوقهما الشبان الثلاثة، حاول الزوج أن يشرح أن هذه عروسه وزوجته ولكن يبدو أن وجود عروس على شاطئ البحر قد أثار أزبار المجموعة أكثر فنزلت الصفعات على الزوج وسقط أرضا وامتدت الأيادي لتعري جسد الزوجة التي نظرت إلى زوجها المرمي أرضا وأحد الشبان يضع رجله فوق رأسه
رماها أحهم أرضا ونزل يبوس ويمص شفايف العروس ويلعب بايده فى طيزها ومد يده ليدعك كسها
مع اول لمسه طلعت وقعد يمص ويعض في بزازها كانه عيل صغير لحد مخلاهم يحمروا اوى وقال لها اقعدى على زبى يا ملبن قعدت ونزلت بجسمها عل زبه الكبير وهو بيمص بزازها لحد مشدها لتحت ونزل ودخل زبه كله فى كسها شهقت ااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااه
بيوجع اوى بالراحه بالراحه ضربها اوى على طيزها بس يا متناكه اخرسى أسرع في نيكها وهي تترجاه أن يرحمها وهو يزيد اكتر وينيكها اكتر واكتر وقذف شهوته

سكس محجبات , سكس محارم ,صور سكس ,تحميل افلام سكس ,عرب نار , سكس حيوانات, سكس امهات ,
لم تمر لحظات قليلة، حتى تقدم الثاني من كتر الهياج اللي هي فيه كان كسها عامل زاي الحنفيه اللي عماله تنزل مايه علي اخرها .. استغل الفرصه و رفع رجليها علي صدرها و خليتها تمسكهم و نزل بأصابعه علي خرم طيزها مايتها الناعمه سهلت عليا المهمه … حرك أصبعه الوسطاني حوالين خرم طيزها و مص كسها اللي مابطلش تنزيل مايه .. … دخل في صوباع و بعدها صوباعين و تلاثه لحد بدأت تترجاه انيكه بدأ زبه يدك كسها دكاً بزبه وهى تتأوه لكبر زبه وهو مستمتع لحركة طيزها الرجراجة التى لا مثيل لها قذف لبنه
وتقدم منها الثالث اوأمرها أن تأخذ وضعية الكلبة وانهالت أصابعه تداعب بظرها وكسها نظرت مرة أخرى لزوجها ورات في عيونه الاستسلام
بدأ يقبل رقبتها من الخلف بينما راس عيره يقف عند باب فتحة … صار يدفع !
ـ أأي ي ي … أأي ي ي … أأي ي ي … مممم … ممممم …آآآآه ه…. آآآآآه ه
ـ هل يؤلمك يا قحبة ؟!
ـ آآآآآه … انه يحرقني …آآآآآه …
ودفع قضيبه ببطئ الى الامام حتى ادخل راسه فيها، ثم توقف وهمس في اذنها: ـ لقد دخل الراس … اصبري بعض الشيئ !
بينما هي تصدر اصوات الالم مخلوطة بالشهوة!
ـ مممممم …. مممممم….أأأأأأه .. أأأأأأه !
ـ سأدخله كله فيك يا قحبة … هيا ارخي جسمك وطيزك … لا تشدي … !

سكس محجبات , سكس محارم ,صور سكس ,تحميل افلام سكس ,عرب نار , سكس حيوانات, سكس امهات ,
وبينما هي تتألم وتستمتع في نفس الوقت، ارخت بجسمها، بينما صار الشاب يدفعها ليبطحها على بطنها ويصعد على ظهرها مع دفع اقوى ليدخل قضيبه بالكامل في طيز ها … رفعت العروس راسها الى الاعلى والوراء وهي منبطحة على بطنها، وهي تصرخ من الالم، … وما هي الا ثواني حتى انطلق سيل من قضيب حسام ليملأ مؤخر تها بماء ساخن كان كدواء للحرقة التي الهبت خرم مؤخرتها !
اخرج الشاب قضيبه من طيز سهام، لقد كان مصبوغا بالدم، وكذلك فتحة طيزها !!
غادر الشبان المكان وحضن العروس عروسته وأخذ يبوسها وهي تصدر آهات أهي آهات ألم أم متعة

البداية كانت خالتي ……. حلقات متسلسلة

البداية كانت خالتي ……. حلقات متسلسلة

نيك محارم , سكس حيوانات , سكس محجبات , تحميل افلام سكس , سكس امهات , سكس محارم , افلام نيك , صور سكس

الاسم امير السن حاليا 22
بدات القصة لما كان عندي 11سنة كانت دايما خالتي واسمها هدى وسنها دلوقتي 35بتعاملني كاني ابنها ويمكن اكتر كمان هي كانت متجوزة في بلد بعيدة بس كانت دايما بتيجي تزور جدي وجدتي وانا بحكم اني قريب منهم فكان معظم الوقت اقضيه عندهم فكنت لما اشوف خالتي اجري عليها واحضنها وهي تبوسني وكانت المعاملة بيني وبينها مش اكتر من كدا لغاية في يوم كنت راجع من المدرسة وكنت عاوز ادخل الحمام باي طريقة وكان اقرب بيت ليا هو بيت جدي في طريقي خبطت الباب وفتحت ليا جدتي فقولتلها عاوز ادخل الحمام قالتلي خالتك في الحمام فوقفت عشر ثواني وقولتلها خلاص هاروح بيتنا لاني مش قادر امسك نفسي قالتلي لا تعالى وخبطت على خالتي وقالتلها اني لازم ادخل الحمام ففتحت خالتي الباب ودخلتني وقفلت علنا الباب تاني وانا هوي في الحمام كانت اول مرة ليا اشوف واحدة عريانة و كنت حاسس احساس غريب ساعتها تقدروا تقولوا شهوة طفل
لما شوفت جسمها بصراحة مافيش اجمل من كدا حتى مع باقي النسوان اللي هييجوا في القصة قدام هاوصفهولكم خالتي قمحاوية بس الجسم تقدروا تقولوا جسم كيم كارداشيان الطياز كبيرة قابة لورا والبزاز الكبيرة حتى الشفايف وكانت خالتي مبتنكسفش بطبعها من اي حد وتقول الفاظ شراميط كتيرة المهم لمحتني خالتي وانا ببص على جسمها ومركز معاها فقالتلي مالك ياواد بتبصلي جامد كدا ليه
كنت خجول مقدرتش ارد عليها فقولتلها مفيش يا خالتي
قالتلي كل دة ومفيش امال لما تكبر هتعمل ايه هتنيكني
مقدرتش ارد عليها برضو وبصيت في الارض
قالتلي خلاص متنكسفش مني واوعى تكون زعلت
قلتلها لا ابدا يا خالتي قالتلي طب خلصت قولتلها ايوة قالتلي طب اغسل وتعااى ليفلي ضهري عشان مش عارفة اطوله
مكانش في دماغي حاجة قمت وابتديت اليفلها ضهرها وطبعا من بعيد عشان كنت مكسوف منها
قالتلي مالك يا امير واقف بعيد كدا ليه تعالى قرب هنا ورشت عليا ميا كتير
فانا زعلت وقولتلها كدا امي هتضربني عشان هدومي اتبلت والعيال في الطريق هيضحكوا عليا وانا رايح بيتنا
قالتلي متخافش وندهت على جدتي وقالتلها هاتي غيار مم بتوع امير اللي هنا عشان هدومه اتبلت ومش هيعرف يروح وهو مبلول وبالمرة احميه عشان بقالي كتير محميتوش زجابت جدتي لبس من بتاعي اللي بيقى دايما عندهم بحكم اني كنت بقعد عمدهم كتير
قلعتلي خالتي هدومي وبدأت تغسل جسمي بالمية والصابون ومرة واحدة لقيتها حطت الليفة وبدأت تلعب في بتاعي طبعا كلنا مرينا بشهوة ما قبل البلوغ وعارفينها
اول ما لمسته جيت حاضنها جامد ومقدرتش اقف على رجلي
خالتي قالتلي اللي هاعمله هنا يا امير اوعى حد تاني يعرفه قولتلها ماشي يا خالتي
قعدت خالتي تلعب في بتاني شوية برغم انه كان لسة صغير وبعد شوية
قالتلي دورك بقى قولتلها اعمل ايه قالتلي هات ايدك وبدأت تحطها على بزازها وتدعك فيهم بايدي جامد وقالتلي تعال ارضع فيهم شوية مسكت بزها وابتديت العب فيه وادعكه جامد واهزه يمين وشمال وحطيت حلمة بزها في بقي وابتديت ارضع فيه محستش بنفسي غير وهى بتقول ااااه اااه بس يا امير كفاية احسن جدتك تسمعنا هات ايدك وخادتها وراحت بيها على كسها وبدات تدخل صوبعي الوسطاني في كسها وعرفتني بظرها او زنبورها وعرفتني العب فيه ازاي
قعدت العب في بظرها وهي بتتاوه ااهات مكتوكة عشان جدتي متسمعناش لغاية ما حسيت انها بتترعش جامد وفيه مية نزله من كسها انا خوفت ساعتها وطلعت ايدي من كسها لغاية ما خلصت خالتي رعشة وغسلنا جسمنا وقعدت تحذرني اني اقول لاي حد وطلعنا من الحمام بعدها استمر الحال بيني وبين خالتي كل ما تيجي عند جدي نعمل نفس الحكاية مرة على السرير ومحدش في البيت ومرة على السطح بتاع جدي لغاية ما ابتديت اوصل لمرحلة البلوغ وهنا كانت المشكلة ودي هنعرفها في الجزء القادم
اتمنى الجزء دة يعجبكوا واتمنى انكم تشجعوني اني اكمل كتابة وان القصة تتثبت عشان تقدروا تتابعوها