“تبّاً لكم …………وتبّاً لنا إن بقينا على صمتنا”

في القدس يُستباحُ شَرفٌ عفيفْ ……………وأنتم تتصارعون من أجل الرغيفْ
عجبي على زمانٍ ذلَّ كريمهُ ……أيها الأغبياء ……..قد أضحى مَحروقاً ذاك الرغيفْ

شهيدٌ تلو الشهيد وجفت دُموعنا ……………..والقهرُ أنسانا أصلاً شريفْ
طغى على صوت الحق خصامُكم …………………فهان شعبٌ جبارٌ لم يكن يوماً ضعيفْ
أمٌ تَشتكي فُراقَ أبنها …………………….وما الشكوى لغير الله لكن………..
خلفاء الله على أرضهِ أغراهم الدولار ………….فأصبح كل واحدٍ منهم كعابدٍ للشيطانِ كفيفْ
وإذا صدفةً سَمعوا نُواحَ أرملةٍ ……………..تهامسوا بينهم بالقول (يا لطيفْ)

هذا يتبعُ سيداً رومي …………………..وذاك يَتبعُ ملكاً فارسي………
وسيدهم جميعاً “بيبي” ……………..يرونهُ في الأحلامِ مَولاً مُخيفْ
سُحقاً لكم تهافتم في خدمة مَولاكم …………ومن دمي اسقيتموهُ……..
وقلتم لهُ لا تخف …………………………..إنهُ من الأمراض نظيفْ

وسحقاً لنا إن لم ننزع منكم الارواح ……….ولم نجعل من رؤوسكم حقلاً قطيفْ
أيها العاهرون لم يدم في التاريخ ظلمٌ …………..وموج البحر لن يدم عليكم لطيفْ
أيها الشعب ما عادوا أهلنا ……………فكلٌّ على كُرسيهِ عبداً………..
عُرس “بيبي” في قتلنا …………………..وهم في العُرس لهُ حليفْ
قم أيها المارد واكسر قيدكِ ……………..وأبدأ من الدار وأكنس وسخ الرصيفْ
لن يُبقي العاهرون على شرفٍ ………………والموت أرحم من الإغتصابِ لكل عفيفْ

Be Sociable, Share!

ضمن تصنيف Uncategorized | لا تعليقات »

أضف تعليق:




*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash