سياسة.. أم مصلحة؟

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
رد 

ان معترك العمل السياسي في دول العالم لا يحظى بالقبول من الشعوب ، مع تنوع الاحزاب وتعدد التوجهات ، ومع كترة الاحتياجات لدى افراد المجتمع الواحد ، فلا يوجد سياسي استطاع ان يكسب ود الشعب بعمله وبما يقدمه لهم من متطلبات ، وان كان هناك سياسيون يحظون بقبول واحترام من شعوبهم فانهم قلة ممن حملوا هما صادقا ووعدوا الناس فاوفوا بما وعدوا ..

وهنا لا بد ان يعرف السياسيون من ادنى مستوى الى اعلاه انهم مرتبطون بمصالح اما فردية او حزبية ، وحتى الحزبية فانها تحقق لهم مصلحة شخصية في الغالب منها ، وهذه المصالح تحرك فيهم مواقفهم في قضاياهم السياسية ، وينطبق هذا على السياسيين في معظم بلدان العالم وبخاصة العربي ، والعجيب هنا ان كل مخضرم بالعمل السياسي يبحث في مجال يبدع فيه لان فيه مصلحة له ، فلو لم يجد فيه هذه المصلحة ، يعتزل العمل السياسي ،  وسبحان الله فان كل من يعتزل السياسة في العالم يكون قد سند ربابته على راتب محترم ، وكمية من الاسهم في شركات مرموقة ، وعدد من العقارات المتنوعة ، وميزات متعددة هنا وهناك ، فاصبح العمل السياسي استثمارا ليس الا ، والشواهد على ذلك كل ما ترونه في الدول العربية من ثورات ادرك اصحابها بان الدولة وعاء ياكل منه السياسيون وينظر اليهم المواطنون، فرفضوا ان يستمر هؤلاء المتنفذون يتاجرون بمصالحهم على حساب الوطن والمواطن والموقف..

ان العمل السياسي في الدول يقود اما الى ضياع الاوطان وذل الشعوب   ، واما الى رقي وازدهار الوطن وعزالمواطن ، وما اعظم قادة الامم الاسلامية في التاريخ الاسلامي حينما كانوا لا يرون في عملهم في شؤون الدولة الا واجبا دينيا ووطنيا ، فلعل الثورات العربية تعيد هذه المصلحة الوطنية لتحل محل المصلحة الفردية .. ولعل تجار السياسة في عالمنا العربي يعرفون انهم اصبحوا بلا ستار يواري سوءة مواقفهم السياسية المتخاذلة .

 


التقليد الاعمى … الى اين

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
لا ردود 

سعى  كثير من الشباب العربي الى  تقليد الشباب الغربي في كثير من تصرفاتهم .. ويجدون ان هذا التقليد ينقلهم من قيود الثقافة العربية والاسلامية الى حرية اللاعادات الغربية ، فتجدهم يلبسون البنطال الساحل والقميص القصير ويرسمون الاوشام على اجسامهم ويضعون الحلى والزينة … وعندما يتكلمون يضعون كلمة انجليزية في كل جملة يتكلمونها .. مع انهم في كثير من الاحيان لا يعرفون من الانجليزية الا كلمات معدودة ..  وهناك الكثير الكثير من التصرفات والمظاهر ( التحرّرية !!)
ايها الشباب…

ماذا بعد كل هذه السلوكيات؟؟ هل اصبحتم رجال زمانكم؟؟  هل اصبحت عقولكم ناضجة الى حد الكمال ؟؟  هل شعرتم بثقتكم العالية في نفوسكم ؟؟؟ ما هو الرصيد الذي زاد عندكم وفي اي مجال…  ؟
ان هويتنا العربية والاسلامية لم تكن يوما تقليدا لهويات اخرى.. بل ان الثقافات الاخرى كانت تدرس التقافة الاسلامية قبل دراسة تقافتها .. وذلك لان الثقافة العربية الاسلامية احتوت كل ما هو مفيد ومن شأنه ان يرفع درجة الانسان الى اعلى المراتب في العلم والدين والاجتماع والرياضة والاقتصاد وغيرها… فاينما تبحثون عن التحرر ايها الشاباب فلن تجدوا خيرا من هويتكم الاصيلة العربية الاسلامية ..
ايها الشباب الاصيل … العربي .. المسلم بفطرته..  لم تكن الفضيلة والرقي ابدا باظهار عورتك امام الناس.. ولم تكن بشعر متمسمر كالرماح .. ولم تكن في القشور التي تلاحقونها عند شرذمة الشعوب الغربية… فلماذا لا تقلدونهم في باحث عمل من الابحاث وهو في عمر الثامنة عشر سبعا واربعين بحثا علميا .. ولماذا لا تقلدون شابا يعمل على بيع برامج الحاسوب من عمر الرابعة عشر..  ابحث عن شيء تعمق فيه هويتك بدل ان تضيعها فتصبح بلا هوية ..
استرجعوا يا شبابنا ما سرقوه منا من العلوم والمعارف العريقة  وافتخروا بها.. واتركوا لهم امراضهم الاجتماعية فانها ستكون السبب في دمارهم …

 


زمن العار!! .. وكشف الستار

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
[2] عدد الردود 

لا اقصد هنا بان الزمن عار.. فالزمن هو تعبير عن مرور الوقت فحسب، وان كانن هناك زمن تسوء فيه الظروف فهناك ازمان مرت وتمر وفيها خير كثير ، ولكن………….

العار في من يستغلون ظروف هذا الزمن ليكونوا اسوء ما فيه…. والعار فيمن يركبون موجة النفاق والرياء حتى يعيشوا ما جبلوا عليه من الخداع والتضليل.. العار فيمن يظهرون باوجه كثيرة تبعا لمصلحة عند فلان وعلان…  العار فيمن ليس له مبادئ حتى ولو كانت مبادئ خاطئة…  العار فيمن يطعن اخاه ليكون سيدا عند ذي الجاه والمكانة… العار في مدعي الابداع عند الفاسدين وهو في نفس الوقت يدعي العجز عند مواقف الحق….. العار فيمن قدم نفسه ليريح ابليس  ويعمل هو مكانه بين البشر…  العار فيمن سولت له نفسه ان يقطف ثمرة مجهود بذله غيره بعد عناء وتعب كبير …       ان ظروف زماننا كشفت الكثير من العيوب ، وهتكت ستار كثير من الوجوه التي كانت تظهر بشاشتها ووراءها مكر وخداع…

(تلك الايام نداولها بين الناس )   هكذا قال رب الناس ..  يذهب زمن ويأتي زمن ، يذهب زمن العار ويأتي زمن الفضيلة ، تتقلب الظروف وتتبدل الاحوال ..  لا نعرف متى ولا تعرف اين .. ولكننا نعرف كيف .. اجل نعرف كيف يأتي زمن الفضيلة ….  فكلنا نعرف اين الخير واين الصواب… كلنا نعرف كيف نحسن لانفسنا بدل خداعها ..  كلنا نعرف كيف للانسان ان يعيش صادقا مع نفسه ومع الاخرين..  كلنا نعرف من الفاسد ليتجاهله وينبذه بدل ان ينافق له..  واعجبني شعار( من رأى منكم فاسدا فليبلغ عنه ) او حتى بالحد الادنى ان لا تكون فاسدا مثله .. كل الاحترام للشرفاء الصدوقين .. وكل الاحترام لكل اصحاب المبادئ الثابتة  .. وكل الاحترام لمن يردع نفسه عن الوقوع هاوية العزة بالاثم ..

و….   شكرا شكرا للصديق الصدوق … بعدا بعدا للمخادع اللعوب

 


اين الطموح؟؟؟ ايها الشباب

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
لا ردود 

لا يوجد ما يمنع الانسان من الابداع ، فلا يوجد ما يمنع تفكيره حتى لو كان في بئر عميق ، ومثالنا هو الامام احمد ابن حنبل،  كما لا يمنع الانسان شيء من ان يترجم تفكيره الى اعمال سواء قلت الامكانيات او توفرت ،  وهذا ايضا هو الابداع بعينه ، واقصد هنا ان تخلق الكثير من القليل ،  انظر الى من حولك تجد كثيرا من الامثلة على الابداع في طل عدم توفر الامكانيات سواء على مستوى المجموع او الفرد …

كلامي واضح بهذا الخصوص ..  الطموح لا يقتله عائق ، قد يتأجل تحقيقه ولكنه لا يموت ….     فان تفعل الشيء متأخرا خير من لا تفعله ابدا….

وقف امامي سشاب لم ير من الحياة الا القليل .. وقال لعنة الله على الظروف ما اتعسها .. حيث ا ن ابي لا ستطيع ان يوفر لي ما اريد .. وحالنا صعب…. ادهشني انه في 20 من العمر ويقول ذلك وينتظر ان يوفر له ابوه متطلباته ….

ايها الشباب …     سواعدكم اقوى من سواعد ابائكم ، فكن عونا لابيك ولا تجعل اباك عونا لك ..

ليس هذا صعبا ولا مستحيلا واجعل همتك للعمل اكبر وارسم خارطة طريق لتحقيق طموحك.

بالتوفيق لجميع شبابنا

 


التعلم من الماضي

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
رد 

لا بد للانسان من محطات يمر بها تطبع في مجموعة المواقف التي يتذكرها ، يعود اليها كل حين ويعيش الموقف من جديد ، وفي كل مرة يتخيل نفسه يتعامل مع هذا الموقف بشكل مغاير لما تصرف فعلا، يكون في كل مرة مثاليا اكثر من السابق حتى يمر بموقف مماثل تماما ،فيفعل فيه ما كان فعله اول مرة، فهل يتعلم الانسان دائما من ماضيه؟؟؟!!

 


Hello world!

أضيفت من قبل nidalsalah في Uncategorized 
رد 

مرحبا بك في مدونـــــات أميـــــن. هذه هي المقاله الأولى. تستطيع تعديلها أو حذفها, بعد ذلك تستطيع البدء بالتدوين!