نشيد: عشاق الحرية

يوليو 9th, 2010 بواسطة nasser

 

يـــا دمـــعة قـــلبٍ عذبـــة       بالأســــر شباب فلسطينا

قـــد طـال غيابهمــو عنــا       آلاً خلــــــف زنـــازينــــا

كــم عــاماً خلق القضبـانِ       تحيـــون ببحـر الحرمانِ

يـكـفيــكــم قهـــراً اخواني       وكـــذلك شوقـاً يكفينــــا

ســـنحــطـم كــل الأغـــلالِ       ونحـــرر كــل الأبطـــالِ

وسـندمـر جـيـش الانــذالِ       عن طهر جميع أراضينا

وسـتشـرق شمس الحرية       رغماً عن كل البشـريــة

فــالاسرى حـراس قضيـة       الحــق بهـــا يستهويـنـا

طـوبـى لـرجالٍ لا تعــرف        وهنا بالأسرِ ولا ترجف

للوعــدِ محــالٌ نأن تخلـف        في طرد جميع أراضينا

يــا وجـع القلبِ فها أنتــم        بظـــلال القيـــد تجمعتم

للـوعد صدقتــم وحملتــم        فــوق الأكتـــاف أمانينا

هل تبقى الأُسد بعــزلتهـا        تســلبُ منهـــــا حريتها

وتـعيش تصارع ظلمتهـا        بالأمـــر هنــــاك تنادينا

يـــا دمعــة أمٍ حــــــراقة        تــبكي بدموعٍ مهـــراقة

وتصــيح أنـي مشتـــاقة        أن ترجــع دفء ليــالينا

يـا أمـاً أبــداً مـا تـعـبــت        تنتظر بنيهــا مـا كلـــت

حملــت أوجـاعاً ما ملت        تنتظـــر سنينـــاً وسنينا

أســرانا بـالأسر ســلاما        لجـموع الثــوار سلامــا

سـتحلـقُ رغـم الألامــــا        أطــيـار النصـر لتشجينا

عـرفـات الياسر أوصانا        أن نحمــي غــزة اقصانا

ونحــرر قسـراً أسرانــا        ونهـد الســجن بــأيدينــا

يـا شعـبي فلنوفِ العهدِ        ونحـــطم فـــولاذ القيـــدِ

ونعيــدُ الأسـرى للبلـــدِ        لتعــم شمــوس تــتلاقينا

يـا أبتِ هـل تعـرف أني        اشـــتاق أحـــنُ تكلمنــي

وأراك أبــي قـرباً منـي        في الحلم تداعبني حينـــا

يــا أبـتِ بالأسـر كفــاكِ        مصلــوباً بالــقيد هنـــاكِ

هل ترجع يوماً يـا أبـتِ        وتـــعود بحضنــك تأوينا

جـدران البيـتِ تسائلنــا       هــل يرجع يومــاً غائبنـا

وتـدك خطـاه مصاطبنـا        بالــــحبِ يعـــود يدفينــا

يــا أبـتِ والأم تنــــادي        أينــك يا سندي وعمـادي

أشتـاق ومـثلـي أولادي        حـــباً تــغـمرنـــا وحنينا

والأختُ كذلك في البيتِ       غصــت بالحزنِ وبالمقــتِ

في النوم تنادي يا أبـتِ        يــكفينــــا يتمـــاً يكفينــا

وحملنا صورتك وسرنا         للخـــيمةِ نعتـصـــم وإنـا

في العالم نصرخ لازلنا        أن أعــدوا للبيــتِ أبينــا

والنــاس بُعيــّد زيارتنا        تســألنــا عنك بحارتنــا

والـجـدةُ عنـك تسائلُنـا        والأهـــــل وكــل محبينـا

فنقــول أبانــا كالأُســدِ         حـــكموه هنـاك إلى الأبدِ

يصــبر يـزدادُ به العندِ        عن عشق القدسِ يحاكينا

يــا أبت صـبراً بالاسترِ        وتحـــدى ظلــتمات القبرِ

يـتا أبتِ فيك أنا فخري        أنت الضوء البارقُ فينــا

                  أنت الضوء البارق فينا

 

Be Sociable, Share!

تحت التصنيف Uncategorized | أضف تعليقك »

اترك تعليقك

Please note: Comment moderation is enabled and may delay your comment. There is no need to resubmit your comment.