اختتام أيام بيت لحم الأدبية بلقاء تحت عنوان ” بين جيلين مبدعين “

اللقاء الادبينجيب فراج -اختتمت جامعة القدس المفتوحة / فرع بيت لحم ووزارة الثقافة وبالتعاون مع المجلس الاستشاري الثقافي أيام بيت لحم الأدبية بلقاء تحت عنوان ” بين جيلين مبدعين ” بحضور مدير جامعة القدس المفتوحة / فرع بيت لحم د. علي صلاح وممثل عطوفة محافظ محافظة بيت لحم السيد محمد الجعفري ومدير مكتب الثقافة في بيت لحم أ. زهير طميزة وعضو هيئة التدريس في فرع   بيت لحم د. محمد فرحات والشعراء أمان الله عايش وعيسى عدوي والطالب محمد حداد الفائز بجائزة الجامعات الفلسطينية للشعر وعدد من الشعراء الفلسطينيين وممثلي مؤسسات المجتمع المحلي ورئيس مجلس اتحاد الطلبة الطالب معتز مزهر وعدد كبير من طلبة الجامعة.
وقد بدأ اللقاء بآيات عطرة من القرآن الكريم تلاها السلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
ثم رحب مدير جامعة القدس المفتوحة / فرع بيت لحم د. علي صلاح بالحضور باسم رئيس الجامعة أ.د. يونس عمرو مستذكراً الشهيد ياسر عرفات والذي أحيا الشعب الفلسطيني ذكرى استشهاده أمس، متمنياً الحرية لجميع الأسرى في ظل دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
ثم تحدث د. صلاح عن إنجازات الجامعة التي لا تقف عند حد معين فكل يوم تحصل على جوائز محلية وإقليمية وعالمية مشيراً إلى الجائزة التي حصل عليها الطالب محمد حداد مؤخراً في مناظرة الشعر والتي شارك فيها جميع الجامعات الفلسطينية، حيث حصل هذا الطالب على المركز الأول.
وفي نهاية كلمته شكر القائمين على هذا اللقاء مؤكداً على التعاون المستمر بين الجامعة ووزارة الثقافة.
أما مدير عام الشؤون العامة في محافظة بيت لحم السيد محمد الجعفري فقد ألقى كلمة نيابةً عن عطوفة محافظ محافظة بيت لحم السيد كامل حميد فقد أكد على اهتمام المحافظة بالمبدعين الشباب حيث أنهم مستقبل هذا الوطن متمنياً لهم التوفيق والنجاح.
بدوره شكر مدير مكتب الثقافة في بيت لحم أ. زهير طميزة جامعة القدس المفتوحة على احتضانها لهذا اللقاء الذي يجمع بين جيل الشعراء القديم والجديد، مؤكداً أن المبدعين الشباب بحاجة إلى دعم المبدعين الذين خاضوا تجارب كثيرة للاستفادة من هذه التجارب في تنمية المواهب الجديدة.
بعد ذلك قدم عضو هيئة التدريس في فرع بيت لحم د. محمد فرحات قراءة تقويمية لواقع الأدب في فلسطين ودور الأقلام الشابة في رسم مستقبل هذا الأدب.
ثم قدم الشاعر الشاب الطالب محمد حداد الفائز بالمركز الأول في مناظرة الشعر على مستوى الوطن قصيدة شعرية.
ثم قدم الشاعرين أمان الله عايش وعيسى عدوي نماذج وتجارب في كتابة الشعر والرواية وحوار حول التجربة والممارسة في الكتابة.
ثم فتح باب النقاش والمداخلات حيث أجاب المتحدثون على جميع استفسارات الحضور وناقشوا معهم التجارب.
 

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash