قوات الاحتلال تهدد اهالي الولجة وتقوع وتشدد القبضة عليهم

48183829_1626423810793089_1150369258945904640_nنجيب فراج – وزع جنود الاحتلال الاسرائيلي منشورات تهديدية على سكان بلدة تقوع الى الشرق من بيت لحم ، وذلك بعد قيام الجنود باقتحام البلدة فجر اليوم ومداهمة عشرات المنازل وتسليم سكانها هذه المنشورات الموقعة من قبل ما يسمى بقائد الجيش في يهودا والسامرة، وجاء في المنشورات انه وبناءا على استمرار عمليات رشق الحجارة على المركبات الاسرائيلية اثناء مرورها في الشارع الملتف حول البلدة فان الجيش لديه العديد من الاجراءات التي سيتم فيها معاقبة الاهالي وشل حركاتهم وبالتالي ليس امامهم الا فرض الهدوء واجبار ابنائهم على عدم تكرار هذه الحوادث، وسيتم ايضا منع الاهالي من التصاريح وما شابه.
وقال نشطاء من البلدة ان هذه المنشورات  تعبر بشكل واضح على النهج الدائم الذي يتخذه جيش الاحتلال بحق ابناء البلدة وعموم ابناء الشعب الفلسطيني والمتمثلة بالعقاب الجماعي ضد شعبنا، مؤكدين ان ما يحصل في تقوع هو نتاج لعميات استفزاز لا تتوقف ينفذها الجنود والمستوطنين بحق الاهالي وممتلكاتهم وخاصة مجمع المدارس المتمثل بمحاصرتها والاعتداء على الطلبة واطلاق النار العشوائي.
وفي قرية الولجة الى الشمال الغربي من بيت لحم اقتحمت قوة عسكرية مدعومة باليات من وزارة الداخلية  الاسرائيلية ووزعوا اخطارات على الاهالي تطالبهم بالتوجه الى مقر الحكم العسكري وذلك في سياق الضغط على هؤلاء الاهالي المهددة منازلهم بالهدم بدعوى عدم الترخيص، وذلك في سياق المحاولات للضغط عليهم لهدم منازلهم بايديهم وهذا ما يرفضه الاهالي جملة وتفصيلا مؤكدين ان منازلهم اقيمت على الارض التي وثوها عن ابائهم واجدادهم رافضين كل هذه الابتزازات وهم سيواجهون عمليات الهدم بكل الوسائل التي كفلتها الاعراف والمواثيق الدولية.

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash