مؤسسة التضامن الإيرلندي مع فلسطين تحيي اسبوع مناهضة الفصل العنصري الاسرائيلي

 27394805_1590820164347894_1054090152_nنجيب فراج -أنهت مؤسسة التضامن الإيرلندي مع فلسطين بالأمس اسبوع حافل بنشاطات وأعمال ابداعية في فروعها المنشرة في عدة مدن ايرلندية، مشاركة بذلك أكثر من ١٥٠ دولة حول العالم لإحياء “اسبوع مناهضة الفصل العنصري الاسرائيلي” للسنة الرابعة عشر على التوالي. وهو تقليد سنوي يهدف إلى رفع مستوى الوعي بالمشروع الاسرائيلي الاستعماري وسياسات الفصل العنصري التي تمارسها السلطات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني الأعزل. وشملت الأنشطة جولة في عدة مدن ايرلندية للمصور الصحفي الفلسطيني محمد العزة، مدير وحدة الإعلام في مركز لاجئ تضمنت ندوة عامة تحت اسم “التصوير الفوتوغرافي تحت النيران” للحديث عن واقع حياة اللاجئين الفلسطينيين في مخيم عايدة وحال الشعب الفلسطيني عامة وعن إصابته برصاص الاحتلال وتجربته الشخصية معهم. وكذلك معرض لصور العزة تحت اسم “لديك سلاح لتطلق النار على الأطفال، ولدّي كاميرا لتصوير هذه الأفعال” التي تروي الواقع الفلسطيني والممارسات الوحشية للأطفال في ظل الاحتلال. وشملت أيضاً زيارة للبرلمان الإيرلندي حيث قدمت فاتن التميمي، رئيسة مؤسسة التضامن الإيرلندي مع فلسطين الصحفي العزّة للبرلمانين تم فيها الحديث عن الوضع الحالي ومطالبة الحكومة لاتخاذ خطوات ملموسة لنصرة الشعب الفلسطيني وهم بدورهم أكدوا على استمرار دعمهم للحق الفلسطيني. كما قام ناشطين في مؤسسة التضامن مع فلسطين بتمثيلية لحاجز عسكري اسرائيلي، في عطلة نهاية الاسبوع في وسط العاصمة دبلن وفي أحد شوارع التسوق التي تعجّ بالناس بهدف نشر الوعي في الشارع الإيرلندي وتعريف المارّة بصعوبات الحياة والمعاناة اليومية التي يواجهها الشعب الفلسطيني في ظل نظام الفصل العنصري الإسرائيلي، ومطالبتهم بالتوقيع على عريضة موجهة لشركة هيلويت باكرد لسحب استثماراتها في دولة الاحتلال وكذلك مطالبة الإيرلنديين بالضغط على الحكومة الايرلندية ومن ثمّ المجتمع الدولي لتطبيق إجراءات عقابية ضد اسرائيل تشمل المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات حتى تمتثل اسرائيل بإنهاء الاحتلال ورفع الحصار عن غزة وتحقيق المساواة الكاملة للفلسطينيين في أراضي ال٤٨ والقبول بعودة اللاجئين الفلسطينيين بموجب قرار الأمم المتحدة رقم ١٩٤ وان تلتزم اسرائيل بشكل كامل لمقتضيات القانون الدولي والمبادئ الاساسية لحقوق الانسان.
وقالت التميمي تأتي هذه الفعالية “مساهمة رمزية لدعم صمود ونضال أهلنا في فلسطين من أجل العدالة والحريّة ولتعكس للشعب الإيرلندي بعض من معاناة الفلسطينيين على الحواجز الإسرائيلية العسكرية وحثهم على القيام بدورهم على إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني”

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash