استمرار الفعاليات التضامنية مع الاسرى في بيت لحم

18010964_1321552804560131_1447821858702953871_n نجيب فراج -شارك طلبة وطالبات جامعة القدس المفتوحة فرع بيت لحم اليوم الاربعاء، في وقفة تضامنية مع الأسرى الذين يخوضون اضرابهم عن الطعام في يومهم الثالث على التوالي.
واحتشد المشاركون تلبية لدعوة الشبيبة الطلابية لحركة فتح، في حرم الجامعة بمشاركة عدد من اهالي الأسرى، ورفعوا الاعلام الفلسطينية وصورا لعدد من الأسرى الذين خاضوا الاضراب.
وقال رئيس الفرع للجامعة علي صلاح، “نؤكد على حقيقة ان قضية الاسرى جوهرية لا تنازل عنها وحاضرة في الميادين الفلسطينية، وهي عنوان رئيسي في مسيرتنا التعليمية”.
وقال رئيس مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة معتز مزهر “نطالب بتحرك فوري للمجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية لإيقاف كل انتهاكات إدارة السجون الإسرائيلية بحق الأسرى، ونحمل الاحتلال مسؤولية ما قد يجري من سوء بحقهم”.
وجرى على هامش الوقفة التضامنية تكريم عدد من الطلبة والطالبات المتفوقين تحت اسم فوج “الحرية للأسرى”.
في ذات السياق اطلق طلاب ومعلمو مجمع المدارس في بلدة اتقوع مبادرة للتضامن مع الاسرى ويتضمن ذلك صيام جماعي ليوم غد الخميس والانطلاق بعد انتهاء الدوام الدراسي في مسيرة من مبنى المدرسة الى خيمة التضامن مع الاسرى في ساحة مبنى البلدية.
واستمرت فعاليات التضامن مع الاسرى المضربين عن الطعام لليوم الثاني على التوالي، في خيام الاعتصام في اكثر موقع بمحافظة بيت لحم.
ففي خيمة الاعتصام المنصوبة في ساحة المهد كبرى ساحات مدينة بيت لحم امت العديد من الوفود التضامنية مع الاسرى منذ ساعات الصباح الباكر وخلالها رفعت العديد من الصور واللافتات المنددة بسياسات الاحتلال والداعية الى ضرورة الاستجابة لمطالبهم العادلة.

وفي بلدة الخضر حيث اقيمت خيمة اعتصام عند البوابة التاريخية للبلدة وقد امها عشرات الوفود من قبل الجماهير الفلسطينية وقد نظمت اعتصاما للتضامن مع الاسرى ورفع المشاركون اعلاما فلسطينية وصور العديد من الاسرى ورفع المعتصمون اللافتات المنددة بسياسة اسرائيل العنصرية وقرأ من هذه الشعارات”الاسير الفلسطيني خط احمر”، ” يا اسير ويا مجروح تعبك هدر ما بيروح”، نهتف معكم معم لالام الجوع والف لا لالام الركوع”، ” اسمع اسمع يا محتل الاسير ما بنذل”.

وفي مخيم الدهيشة حيث نصبت خيمة الاعتصام في محيط صرح الشهيد شهدت حضورا مكثفا من قبل ممثلي الفعاليات والمؤسسات والقوى المختلفة حيث نظمت الاعتصامات حتى ساعة متأخرة من الليل، وخلالها القيت العديد من الكلمات التي تؤكد على ضرورة تصعيد وتفعيل الفعاليات التضامنية مع هؤلاء الاسرى الذين يواجهون الجلاد الاسرائيلي بامعائهم الخاوية ولا بد لهؤلاء الاسرى ان ينتصروا لانهم اصحاب حق ولانهم يمثلون ضمير احرار العالم باجمعه.
كما نصبت خيمة اخرى في بلدة تقوع الى الشرق من بيت لحم في محيط مقر البلدية ورفعت صور العديد من الاسرى ومن بينهم الاسير رياض العمور وهو احد الاسرى المرضى والمقيم بشكل دائم في مستشفى الرملة ورغم ذلك فهو يتعرض لاهمال طبي لان هذا المستشفى لا يقدم العلاج اللازم وهو يشكل تعذيبا للاسرى المرضى وليس علاجهم بحسب ما قاله شقيقه.
كما ام الكثير من المواطنين خيمة الاعتصام الكائنة في مخيم العزة على مقربة من محيط بنك فلسطين اذ اعتصم العشرات من المواطنين تضامنا مع الاسرى في سجون الاحتلال، كما اقامت الكتل الطلابية في جامعة القدس المفتوحة بمدينة بيت جالا خيمة اعتصام اخرى هناك وارتادها الكثير من الطلبة والقيت خلالها الكلمات التي تمثل الكتل الطلابية والتي اكدت على ان الاسرى ليسوا وحدهم ولن يكونوا وحدهم.

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash