جمعية دار القران الكريم تنفذ افطار جماعي لمعلمي كتاب الله

zhggsdhd

غزة –  محمد الشريف

نفذت جمعية دار القران الكريم والسنه افطار جماعي بعنوان باهل القران نرتقي يستهدف 700 محفظ ومحفظة للقران الكريم في محافظة شمال غزة مموله من مؤسسة امان ماليزيا في مدينة غزة.

وقال محمود خاص المدير التنفيذي لجمعية دار الكتاب والسنه ان هذا الافطار ياتي ضمن الفعاليات التي تنفذها الجمعية لتطوير وتعزيز مهارات الحفاظ وتكريم جهودهم في خدمة فهم وتفسير كتاب الله طوال العام.

واضاف ان هذا الافطار يأتي نتاج مشروع تاج الوقار لحفظ كتاب الله في جميع محافظات قطاع غزة طوال العام . كما تنفذ الجمعية مشروع حفظ كتاب الله للصم والبكم ومشروع المقرأة الالكترونية لتسهيل حفظ كتاب الله في اسرع وقت

ودعا محمود خاص المؤسسات الخيرية واصحاب الخير الى دعم وتمويل جمعية دار الكتاب والسنه لترتقي بنمو الانسان وبمشاريع حفظ كتاب الله .

 

تصوير :: بلال ابو سلطان

٢٠١٥٠٦٢٧_١٩٣١٥٣

٢٠١٥٠٦٢٧_١٩٣٢٢٨

٢٠١٥٠٦٢٧_١٩٣٢٥٢

٢٠١٥٠٦٢٧_١٩٣٣٠٣



العرب يفقدون الدولة ويغرقون في الفوضى

مصطفى يوسف اللداوي

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

 

الدولة هي أقصى درجات التطور الإنساني، وقمة الإبداع البشري، وقد استغرق الوصول إليها آلاف السنوات، تخللتها حروبٌ ونكباتٌ ومعارك واشتباكاتٌ، شطبت فيها شعوب، واستئصلت أمم، وغابت قبائلٌ وعشائرٌ، وتعاقبت قوى الغلبة والسلاح، وتراجعت المؤسسات الدينية والمرجعيات الكهنوتية، واندثرت الإقطاعيات وطبقات الأشراف والنبلاء، مما جعل الوصول إليها يعتبر قمةً في التطور الاجتماعي والإنساني.

 

إذ نقلت الدولةُ الإنسان من الفوضى والاضطراب إلى النظام والاستقرار، ومن الظلم وشريعة الغاب إلى العدل في ظل القضاء وسيادة القانون، وهي التي منحت الإنسان أمناً وسلاماً واستقراراً، وضمنت له حقوقه وممتلكاته، وكفلت له مستقبله وحاجاته، وأعطته هويةً وشخصية، وفرضت على الآخرين احترامه وتقديره، وطالبت بتسهيل حاجاته وعدم الاعتداء على حرياته أو انتهاك خصوصياته، وسنت القوانين ووضعت النظم، وتوعدت من يخالف القوانين المعمول بها والأعراف المسكوت عنها بالعقاب المناسب، والرادع الزاجر.

 

ربما كان العرب آخر الشعوب التي توصلت إلى إطار الدولة الحديثة، وآمنت بها والتزمت بشروطها وعملت وفق قوانينها، إذ سبقتهم إليها أوروبا بأكثر من مائة عام، رسخت خلالها بين شعوبها قيم الدولة، ومفاهيم الشراكة الاجتماعية، ومبادئ المدنية والديمقراطية، وأسست لفهمٍ شعبي عامٍ لقواعد العقد الاجتماعي الذي بشر به فرنسيس باكون وتوماس هوبز وجون لوك وجان جاك روسو وغيرهم.

 

وعلى الرغم من أن الدولة الأوروبية الحديثة وغيرها العديد من دول العالم لم تستقر على وضعها الحالي إلا بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية، وتشكيل هيئة الأمم المتحدة، ومجلس الأمن الذراع القوي للأمم المتحدة، ومن قبل سادت بينها حروبٌ دمويةٌ مهلكة، استمر بعضها لعشرات السنوات، وقتل فيها عشرات الملايين من السكان، إلا أنها نجحت أخيراً في بناء دولٍ عصريةٍ حديثة، تحترم العقد الاجتماعي مع مواطنيها، وتلتزم تجاههم بكل ما تتطلبه حياتهم الكريمة، وعيشهم الإنساني.

 

أما نحن العرب، وإن كنا الأقدم حضارةً، والأعرق فكراً والأسبق وجوداً، فإننا نرفض أن نرتقي إلى مصاف الدولة الحديثة، ونصر على البقاء داخل محابس القبيلة والعشيرة ومراكز القوى والهيمنة، وإن كنا قد أدركنا مرغمين بحكم الحاجة وطبائع الأشياء بعض بعض أشكالها، والتزمنا الكثير من قوانينها، حتى باتت لدينا دولٌ توصف بالحديثة، وتصنف بالعصرية، رغم أن الأنظمة فيها بقيت استبدادية ديكتاتورية، تقوم على القهر والبطش، وتستند إلى الأمن والعنف.

إلا أنها قدمت للمواطن نموذجاً لعقدٍ جديدٍ، يقدم الكثير من الخدمات ولو كانت منقوصة، وقد رضي بها المواطن مرغماً أو قانعاً، واستسلم للقائمين عليها غير مطالبٍ بالمزيد من التحسينات، أو بالكثير من الحقوق، مخافة فقدان ما يتمتع به من القليل، الذي هو حقٌ تنص عليه القوانين وتكفله النظم، ولكنه يعلم أن الحكومات هي التي تهدد بنيان الدولة، وتمس سلامة ونزاهة مؤسساتها، وتعطل فعاليتها، ما يجعله يسكت على القليل الممكن، والبديل الأفضل، وإلا فهي الحرمان والعودة إلى قوانين الغاب وهيمنة الأقوى.

 

أمَّنت الدولة العربية الحديثة الكثير من الخدمات الاجتماعية، وبنت مؤسساتٍ وهيئاتٍ كثيرة، تعنى بالمواطن وتهتم به ما كان بعيداً عن السياسة، وغير مولجٍ بالأمن، أو لا يهدد الاستقرار الاقتصادي، ولعل خدماتها لا ترقى أبداً إلى مصاف خدمات الدولة الأوروبية الحديثة، ولا تبزها ولا تشبهها إلا في القليل، ولكن حدها الأدنى مكن المواطن من الاستقرار والإحساس بالطمأنينة والأمن النسبي، وبدأ يخطط لمستقبله الشخصي ومستقبل أولاده، واطمأن إلى أن أحداً لن يتغول عليه، ولن يعتدي على حقوقه في ظل الدولة المدنية الحديثة، ذات القوانين والأنظمة، وفي ظل القضاء والمحاكم، ولو كان في بعضه جائراً وغير عادلٍ، ومسيساً وغير قانوني، إلا أن الكيانات العربية باتت دولاً بهياكل ومؤسساتٍ وأنظمةٍ ولوائح.

 

الدولة العربية الحديثة التي كنا نتنسم عبيرها، ونتغنى بأمجادها، ونرضى بها على الرغم من كل عللها وأمراضها، التي تملكها مجموعة، وتستغلها جماعة، وتستفيد منها قلة، وتحرم من خيراتها الأغلبية، ويعيش فيها البعض حراً منعماً، ويعاني فيها آخرون سجناً وقيداً وذلاً، نراها اليوم تتهاوى وتسقط، وتنهار وتتراجع، وتتفكك مؤسساتها، ويتمزق نسيجها، وتنحل عُراها، وتتوقف خدماتها، وتتعطل مرافقها، وتغيب سلطاتها، وتضيع هيبتها، فلم يعد لها على أرضنا وجود، بعد أن أسقطتها الحروب الداخلية، والنزاعات البينية، وحلت مكانها الفوضى والخراب، والفراغ والاضطراب، فما بقي منها أثر غير الاسم الذي قد لا يبقى واحداً، بل من المرجح أن يتشظى وينقسم، ويصبح أكثر من دولةٍ وكيانٍ، لطائفةٍ دينية أو لعرقٍ قومي.

 

لم يعد للدولة التي تطعم من جوع وتؤمن من خوفٍ وجودٌ، فساد في أرضنا اللصوص النهابون، وسيطر الأقوياء الظالمون، وعاث في أرضنا الفاسدون المنحرفون، فتكدست القمامة، وانتشرت الروائح العفنة، وتعذر العلاج والاستشفاء، وشق على الناس جمع قوت يومهم، أو ستر عيشهم، وعمت في وضح النهار وفي جوف الليل حوادث السرقة والنهب والنصب والاحتيال، وكثرت جرائم القتل والتشبيح والاعتداء، وأصبحت الشرطة مستأجرة، والقضاء يباع، والمحاكم تعقد بثمن، وتصدر أحكاماً بمقابل، وتفتح السجون بأوامر، ويزج فيها بأمر الحاكم الظالم البريئ والضعيف، والفقير والمحتاج.

 

اليوم باتت الشعوب العربية في أمس الحاجة إلى الدولة ذات الهيبة والسيادة، القوية العادلة، المنصفة المنظمة، التي تساوي بين المواطنين، وتحكم بينهم بالعدل والسوية، ولا تسمح في ظلها بالسلطات غير الشرعية، ولا تقبل بنشوء قوى ومجموعاتٍ عسكرية، تأخذ الحق بيدها، وتنفذ القانون وفق هواها، وتنشر الذعر بين مناوئيها، وتفرض الخاوة والأتاوة على معارضيها.

 

الحاجة ماسةٌ جداً بعد التجربة القاسية والمحنة الكبيرة التي عاشتها الأمة في ظل انقلاب الربيع العربي، إلى دولةٍ عربيةٍ مركزيةٍ، مدنيةٍ حديثةٍ، تلتزم الديمقراطية وتحترم القانون، وتضمن الحريات العامة، وتصون الحقوق الفردية والشخصية، وتحفظ الأقليات وتكفل حقوقهم، وتقدم مصلحة المواطن وتتفانى في خدمته، وتعمل على راحته وسعادته، وتتجنب ظلمه والإساءة إليه، وتكون مثالاً بها نتمسك، وعليها نحرص، وفي سبيلها نضحي، ومن أجلها نقاتل، فهل إلى هذه الدولةِ العتيدة التي تأخرت حيناً وغابت أخيراً من سبيل، فنحن في حاجةٍ إليها لنحيا ونكون، وبدونها فإن شريعة الغاب ستسود، والظلم سيعم، والفساد في أرضنا سيطغى.

 

 

 

 



طائرات عسكرية تحلّق فوق إحدى سفن أسطول الحرية 3

zmrmrh

 حلّقت طائرات عسكرية مجهولة المصدر، مساء السبت، فوق إحدى سفن أسطول الحرية المبحر اتجاه قطاع غزة؛ لكسر الحصار “الإسرائيلي” المفروض منذ ثمانية سنوات.

 

وقال رامي عبده عضو الحملة الاوروبية لرفع الحصار عن غزة، إن زوارق وطائرات استطلاع عسكرية مجهولة حلقت حول إحدى سفن أسطول الحرية، دون معرفة مصدر تلك الطائرات.

 

وأعلن تحالف “أسطول الحرية الثالث”، أمس السبت، عن انطلاق السفينة الخامسة من ميناء جزيرة “كريت” اليونانية، باتجاه قطاع غزة.

 

وقال عبده في تصريحات لـ “الرسالة نت” أمس السبت، إن الأسطول واجه عقبات كثيرة في الأيام الماضية، أبرزها الإجراءات العقابية لتعطيل انطلاق السفن، إضافة إلى ترتيب أماكن انطلاقها، مؤكدًا في الوقت نفسه أنه مع انطلاق السفينة الخامسة تكون جميع مهام الأسطول للتحرك نحو غزة تمت بنجاح.

 

ويشارك في “أسطول الحرية 3″، عددًا من السياسيين والمثقفين من مختلف أنحاء العالم، وفي مقدمتهم الرئيس التونسي السابق محمد المنصف المرزوقي، والناشط الأسترالي روبرت مارتين، والراهبة الإسبانية تيريزا فوركادس، والناشط الكندي روبرت لوف لايس، والعضو العربي في الكنيست “الإسرائيلي” باسل غطاس.

 

 

 

 



رام الله : إطلاق نار على سيارة اسعاف اسرائيلية قرب “بيت ايل”

xaaaddazz

رام الله –  ذكرت مصادر عبرية، مساء السبت، أن سيارة إسعاف إسرائيلية تابعة لنجمة داود الحمراء تعرضت لإطلاق نار قرب بيت إيل.

 

وحسب ذات المصادر، فإنه لم تقع أي إصابات أو أضرار جراء إطلاق النار، مشيرة الى ان قوة كبيرة من جيش الاحتلال هرعت الى المكان وشرعت في حملة تفتيش بحثا عن مطلقي النار.

 

 



الاحتلال يدخل 500 شاحنة عبر “أبو سالم”

كرم ابو سالم

غزة –  قال رئيس اللجنة الرئاسية لتنسيق دخول لبضائع إلى قطاع غزة رائد فتوح إنه من المقرر أن تدخل سلطات الاحتلال الإسرائيلي 500 شاحنة اليوم الأحد عبر معبر “كرم أبو سالم” التجاري.

 

وذكر فتوح في بيان صحفي مساء السبت أن تلك الشاحنات محملة ببضائع للقطاعين التجاري والزراعي وقطاع المواصلات والمساعدات.

 

وأوضح أن من ضمن الشاحنات 65 شاحنة محملة بمواد إنشائية للمشاريع الدولية و150 شاحنة محملة بالحصمة والحصمة الخاصة بالبنية التحتية للطرق للمشاريع القطرية.

 

وتعتمد سلطات الاحتلال معبر كرم أبو سالم كمنفذ تجاري وحيد مع قطاع غزة منذ مطلع عام 2012 بعد إغلاقها باقي المعابر مع القطاع خلال فترات مختلفة في إطارها حصارها المفروض منذ ثمانية أعوام.

 

 

 

 

 



حدث في مثل هذا اليوم 28/6

images

أحداث

1148 – الصليبيون يفكون الحصار عن مدينة دمشق بعد أن كانت قواتهم قد تجمعت للاستيلاء على المدينة وضربوا حولها حصاراً لكن المسلمين أبلوا بلاء حسنا وأجبروا الصليبيين على التراجع وفك الحصار وذلك في الحملة الصليبية الثانية. 

1389 – العثمانيون بقيادة السلطان مراد الأول ينتصرون على الصرب في معركة قوصوة التي تعتبر من أقوى معارك البلقان. 

1807 – عزل السلطان العثماني سليم الثالث وتولي مصطفى ابن عبد الحميد الأول للحكم تحت اسم مصطفى الرابع. 

1882 – الحكومة البريطانية تقرر رسمياً احتلال مصر. 

1914 – اغتيال الأمير النمساوي فرانز فرديناند على يد الصربي جافريلو برينسيب، وباغتياله تم إشعال فتيل الحرب العالمية الأولى. 

1919 – التوقيع على معاهدة فرساي في فرنسا، والتي تعد المعاهدة النهاية الرسمية للحرب العالمية الأولى. 
1922 – تعين صبحي بك بركات رئيسا على سورية. 

1950 – سقوط عاصمة كوريا الجنوبية سيئول بيد القوات الكورية الشمالية. 

1957 – الرئيس الأمريكي دوايت أيزنهاور يفتتح المركز الإسلامي في واشنطن. 

1960 – تأميم مصافي تكرير البترول الأمريكية في كوبا. 

1967 – إسرائيل تحتل القدس الشرقية. 

1972 – التوقيع على اتفاقية سيملا بين الهند وباكستان لتسوية مشكلات الحرب بينهما التي نشبت عام 1971. 
1991 – تفكيك منظمة الكومكون السوفياتية. 

1997 – الملاكم مايك تايسون يخسر أمام غريمه إيفاندر هوليفيلد عندما قام الأول بقضم جزء من أذن الثاني أثناء سير المباراة. 

2004 – الحاكم المدني في العراق بول بريمر يسلم مقاليد السلطة للحكومة العراقية المؤقتة قبل الموعد المحدد بيومين.

مواليد
1712 – جان جاك روسو، فيلسوف فرنسي ورائد المدرسة الطبيعية الفلسفية، وكانت كتاباته تمهيداً للثورة الفرنسية. 

1889 – عباس محمود العقاد، كاتب مصري. 

1926 – ميل بروكس، ممثل أمريكي. 

1936 – (أحمد ياسين)، مؤسس وقائد حركة المقاومة الإسلامية – حماس. 

1940 – محمد يونس، اقتصادي بنغالي حائز على جائزة نوبل للسلام. 

1946 – جيلدا رادنر، ممثلة أمريكية. 

1948 – كاثي بيتس، ممثلة أمريكية.

 
1969 – فيل ماسينغا، لاعب كرة قدم جنوب أفريقي سابق. 

1986 – كيلي بيكلر، مغنية أمريكية. 

1994 – الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية.

 

وفيات

1914 – فرانز فرديناند، أمير نمساوي

 

أعياد ومناسبات

عيد فيدوفان عند الأرثوذكسية الشرقية.

 

 

 

 

 

 



الداخلية بغزة تفتح باب التسجيل للسفر لفئات محددة غداً

zzsdaadwfdv

أعلنت هيئة المعابر والحدود بوزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة، عن فتح التسجيل للسفر عبر معبر رفح البري، غداً الأحد في مجمع أبو خضرة الحكومي بغزة.

وأوضحت هيئة المعابر في تصريح لها، مساء اليوم السبت، أن التسجيل للسفر عبر معبر رفح سيكون لفئات، أصحاب الإقامات التي أوشكت على الانتهاء، والتحويلات المرضية الصادرة من وزارة الصحة، والزوجات العالقات، وأصحاب الجوازات الأجنبية والجوازات المصرية.

وطالبت الهيئة المصريين المسجلين في الجالية المصرية منذ شهر فبراير ولم يستلموا تذكرة سفرهم التوجه يوم الأحد لاستلام التذاكر الخاصة بهم، مصطحبين معهم جواز السفر والهوية الفلسطينية أو بطاقة التعريف.

 

 

 

 



بحر: اطلاق سراح الأسرى لن يطول وموعد الحرية قريب

zbahr

أكد د. أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي أن اطلاق سراح الأسرى لن يطول وموعد الحرية قريب.

 

واعتبر بحر خلال اتصال هاتفي للتهنئة بإطلاق سراحه أن الإفراج عن النائب حسن يوسف بعد عام من الاعتقال “انتصار للشرعية الفلسطينية” على الظلم الإسرائيلي.

 

وقال إن خروج النائب يوسف “انتصار للشرعية الفلسطينية على ظلم الاحتلال الإسرائيلي الذي أراد أن يغيب نواب الشرعية الفلسطينية عن القيام بدورهم وخدمة شعبتهم وقضيتهم”.

 

وشدد على ضرورة الإفراج عن جميع النواب المختطفين في السجون الاسرائيلية للممارسة دورهم في خدمة أبناء شعبهم الذي انتخبهم ودفع بهم إلى سدة الحكم.

 

وأشار إلى أن سياسة الاحتلال إزاء اختطاف النواب قد آلت تماما إلى الفشل، وأن نواب الشرعية الفلسطينية يعودون تباعا إلى أحضان شعبهم لممارسة واجباتهم الوطنية والانخراط في كل ما يخدم مصلحة شعبهم وقضيتهم.

 

ولفت بحر إلى أن محاولات سلطات الاحتلال التفريق بين النواب المختطفين عبر الإفراج عن البعض وتمديد اختطاف البعض الآخر يشكل آخر سهم في كنانة الاحتلال، وأكد أن هذا السهم خائب وطائش لا محالة، وأن الاحتلال سيرضخ عما قريب رضوخا تاما للإرادة الراسخة والعزم الكبير الذي أبداه النواب، ولن يجد بدًّا من التخلي عن هذه السياسة الفاشلة.

 

وطالب بالإفراج الفوري عن بقية نواب الشعب الفلسطيني المختطفين لدى الاحتلال، مستغربا صمت المجتمع الدولي عن اختطاف النواب الفلسطينيين المنتخبين ديمقراطيا لسنوات لدى الاحتلال الذي ينتهك القانون الدولي يوميا.

ودعا بحر المؤسسات الحقوقية الدولية والاتحادات البرلمانية للقيام بدورها في تفعيل قضية النواب المختطفين وفضح جرائم الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين.

 

 

 

 

 

 



ام الفحم تتظاهر تضامنا مع اسرى الحرية اليوم

zjhgggsdsf

عقدت اللجنة الشعبية في ام الفحم، اجتماعا دوريا مساء امس الخميس، بحثت فيه اخر المستجدات فيما يتعلق بالبيوت المهددة بالهدم وبحثت قضية العنف واطلاق النار وقضية اضراب الاسرى عن الطعام وعلى رأسهم الشيخ خضر عدنان.

 

واعلنت اللجنة الشعبية خلال الاجتماع عن تضامنها مع الأسرى في “معركة الامعاء الخاوية” على مبدأ “نعم للجوع لا للركوع للمحتلين”، وطالبت اللجنة الشعبية بإطلاق سراحهم .

 

وتقرر في نهاية الاجتماع متابعة قضايا الارض والمسكن وهدم البيوت، وقضايا العنف واطلاق النار واهمال الشرطة الإسرائيلية وعدم قيامها بدورها في توفير الامن والامان.

 

وشدد الاجتماع على اهمية دعوة كافة اهالي ام الفحم وكل الشرفاء للإشتراك في التظاهرة الاحتجاجية التضامنية للمطالبة بإطلاق سراح الاسرى فورا وذلك غدا السبت، الساعة السادسة بعد العصر على الدوار الاول بالمدينة .

 

 

 

 



الاحتلال يعيد 17 مسافرا عبر الكرامة

zsdahg dsffert

أعاد الاحتلال الإسرائيلي، 17 مسافرا خلال الاسبوع الماضي وذلك بحجة الاسباب الامنية فيما قبضت الشرطة على 21 مطلوبا جنائيا وممنوعا من السفر.

وذكر بيان إدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة، ان أكثر من 21 ألف مواطن ومواطنة وزائر تنقلوا عبر المعبر،حيث بلغ عدد المغادرين (9585) شخصا، فيما بلغ عدد المسافرين القادمين (12235) شخصا، وأن حركة المسافرين خلال هذا الأسبوع كانت خفيفة .

و أضاف البيان أن اجهزة الإدارة العامة للمعابر والحدود نسقت لـ (15) حالة مرضية للسفر ما بين جانبي المعبر.