في سوريا .. وفقط في سوريا .. الشبيحة والأمن يريدون تغيير رب العالمين ولا تغيير بشار …

لا حول ولا قوة إلا بالله .. هذا يؤكد أن نهاية هذا النظام القمعي الظالم الفاسد باتت قريبة جداً …

Be Sociable, Share!