نريد نقابة شرعية .. وكفى استهبال لعقول الصحفيين !!

 

بقلم/ محمد نافذ السوافيري

لا يمكن لعاقل أن يتوقع أن تفرز (انتخابات) نقابة الصحفيين التي عُقدت أمس السبت في رام الله أشخاصٍ فازوا بعضوية مجلس النقابة دون أن يُرشحوا أنفسهم، بل وصل حد الاستهبال للرأي العام ولمجموع الصحفيين بأن أُعلن عن فوز أشخاص هُم ليسوا صحفيين أصلاً، يُضاف إلى ذلك أن (انتخاباتهم) أفرزت صحفيين من غزة كانوا على رأس المعارضين لهذه المسرحية الانتخابية غير المعقولة في محاولة منهم لاستحواذهم ووضعهم تحت الأمر الواقع.

 

إن كل ما حدث بالأمس لا يرقى إلى حد تسميته (استهبال) للصحفيين وللرأي العام، فقد على التصفيق ممن حضروا مهللين بالفوز بالمزيف الذي أفرزته لعبة تقسيم الكعكة على ما سُمي قائمة (الوحدة الوطنية)، فما جرى ليس إلا لعب بالصحفيين كأنهم أحجار نرد، فيا لعجبي كيف يرضى الصحفيون في الضفة عن هذه المهزلة.

 

من المتوقع أن تكون لعبة أبطال النقابة في رام الله قد انتهت ظهر اليوم بإعلان من لعبوا بهم فائزين، ولكن يبقى السؤال كيف سيعمل من فازوا بمسرحية الانتخابات برام الله في غزة مع رفض كل الصحفيين بما فيهم المستقلين وعدد كبير من أعضاء الكتل المتحالفة، لهذه المسرحية الانتخابية ولكل إجراءاتها التي لم يعلمها أحد .

 

المطلوب وبأقصى سرعة أن تجتمع مؤسسات حقوق الإنسان بكافة الكتل والأطر الصحفية بالإضافة للمستقلين لمناقشة ما جرى من مسرحية هزلية وإثباته بالوثائق والدلائل، وأن تكون أولى خطواتهم مخاطبة الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب بشكل رسمي ووضعهم في صورة آخر التطورات ولينتظروا الإجابة.

 

وإذا لم يكن هناك استجابة من الاتحادين بشكل جاد وفعال لمتابعة الأمور كما لم يفعلوا فيما مضى بعد مناشدات ومؤتمرات واعتصامات عديدة سبقت عقد تلك المسرحية الهزلية دون استجابة، ومع استمرار إصرار من نصبوا أنفسهم أعضاء مجلس نقابة بالضفة المحتلة يلعبون بها كيفما شاءوا، فلا يبقى إلا خياراً واحداً بأن يجتمع الكل الصحفي بمؤسسات حقوق الإنسان وأن يُقروا انتخابات نزيهة بإجراءات قانونية وشرعية تضمن حقوق كافة الصحفيين.

 

نحن الصحفيون من حقنا بأن تكون لنا نقابة قوية ومهنية وفاعلة ترعى حقوقنا على غرار كل النقابات، ونرفض بأن نكون أحجار نرد بيد هذا الطرف أو ذاك، فمهنتنا الشريفة تُحتم علينا ذلك، فعلى كل صحفي مهني ووطني بأن يقف ويقول كلمته ويرفع صوته عالياً بأنه كذلك وإلا فإنه سيكون كأحجار النرد تُرمى متى يشاء راميها وتُلقى متى شاء أيضاً.

Be Sociable, Share!

One Response to “نريد نقابة شرعية .. وكفى استهبال لعقول الصحفيين !!”

  1. نقابة سرقت قال:

    نريد نقابة شرعية .. وكفى استهبال لعقول المهن الطبية فى غزة !!

    عندما طرد كادرها بقوة سلاح حماس وشرطتها

    ووضعو كادر يطلق على نفسة الكتلة الاسلامية ومشكل ولم تجرى انتخابات اصلا

    بم تفسر يا صحفى

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash