في أقوال من ابتلعوا مزاعم إعلام حماس عن دحلان

من خلال متابعة التصريحات المختلفة للسيد محمد دحلان بحكم توليه ملف مفوضية الثقافة والإعلام في حركة فتح، وبالرغم من الأهمية السياسية التي تنطوي عليها تصريحات الرجل، إلا أن ثمة عدد من القراء المعقبين على على تصريحات الرجل، وأكثرهم من خارج فلسطين من الفلسطينيين والعرب، لا يعيرون أي اهتمام لفحوى هذه التصريحات ومضامينها السياسية، بقدر ما يعبرون عن دهشتهم من أن الرجل ما زال في كامل لياقته الإعلامية والسياسية، وهو ما زال قادرا على العطاء والتميز في هذه الميادين.
ووفق ما خرجوا به من تعقيبات يستطيع المرء أن يجزم بأن ثمة قناعة لدى هؤلاء بأن هذا الرجل كان من المفروض أنه قد انتهى، سياسيا على الأقل.، إذ أنهم قد اتخذوا من مزاعم إعلام حماس ضد الرجل وكأنه تنزيل من السماوات العلى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.
وحقيقة ثانية يستطيع المرء أن بسجلها في هذا المضمار، أن جل هؤلاء المبعقون يعيشون خارج فلسطين، وبالتالي وكأنهم يرون الحقيقة في ما تقوله منابر حماس الدعائية، ولم يتمتعوا بأدنى فرصة لفحص هذه المزاعم والتقولات على أرض الواقع في الداخل الفلسطيني..
فهؤلاء لم يحسوا بأم أجهزتهم العصبية حقيقة أمر الرجل من جهة، وحقيقة خصومه الآثمين في حركة حماس وغيرها للسيد محمد دحلان.
على أية حال، على هؤلاء جميعا أن يعلموا ما يلي:-
1- لا يعني أن تصف منابر السوء كريما باللؤم أن يستحيل لئيما بحق. فهل لكم من مراجعة لما سمعتم أو قرأتم أو قيل لكم من تخاريف واتهامات بالباطل بحق الرجل عبر أجهزة إعلام حماس أو أفرادها، أو غرارها من منابر الإخوان المسلمين المنتشرة في طول العالم وعرضه تحت نظر وسمع وشم الأجهزة الأمنية الغربية.
2- صحيح أن انتكاسة كبيرة حصلت للسيد محمند دحلان في غزة جراء إنقلاب حماس الدموي على الشرعية الفلسطينية فيها،ـ إلا أن هذا لم يمنع الرجل من مواصلة التقدم على المستويين السياسي والتنظيمي الفتحاوي. ألا تدرون أيها المعقبون أن محمد دحلان فاز وبقوة بموقعه في اللجنة المركزية لحركة فتح وهو بعيد عن مصدر قوته الأساس، غزة.
3- صحيح أن الناس قد يتعرضون لإنتكاسات في مسيرة حياتهم، إلا أن الضربة التي لا تقتل ذوي الإرادة والطموح تزيدهم قوة. وأهل فلسطين أحفاد كنعان ما زالت أسطورة طائر الفينيق الذي ينتفض من تحت الرماد محلقا وملحقا بأعدائه سوء العقاب، تسكن في بؤرة اللاتشعور الفلسطيني. أفلا تذكرون.

Be Sociable, Share!

حول mdahlan

سياسي فلسطيني من حركة التحرير الوطني الفلسطيتي فتح
هذه المقالة كُتبت في التصنيف مقالات وآراء. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash